الأخبار العاجلة
  الأخبار |
مسودة «الخروج السلس» لا تمرّ بهدوء: ماي تقاوم غضب المعارضين وسخريتهم  الغطرسة الاستعمارية الجديدة: دور فرنسا في أفريقيا  لافتتاح قطار في المغرب... ماكرون يشلّ حركة القطارات!  الشعوذة الأميركية.. بقلم: نبيه البرجي  بحضور كيم... كوريا الشمالية تفاجئ العالم بسلاح جديد  ارتفاع عدد ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 66 وأكثر من 600 شخص في عداد المفقودين  هكذا ستكون “سورية ما بعد الحرب”  هل ستكون معركة إدلب القادمة … ضد المسلحين فقط؟.. بقلم: مهران نزار غطروف  وزير الاتصالات: دراسة لتحويل وسائل التواصل الاجتماعي إلى مأجورة  الأمم المتحدة: روسيا وتركيا ستذهبان إلى أبعد الحدود لمنع التصعيد في إدلب  بائعون يتوقفون عن بيع السلع بحجة تقلب سعر الصرف!!  النيابة العامة السعودية تطالب بإعدام 5 عناصر من فريق اغتيال خاشقجي  الرئيس الأسد لوفد اتحاد المهندسين الزراعيين العرب: الأمن الغذائي أحد المقومات الأساسية التي ساهمت في امتلاك سورية لاستقلالية قرارها  الكونغرس الأمريكي:التفوق العسكري الأمريكي تآكل إلى مستوى خطير  عباس: الشعب الفلسطيني سيواصل نضاله حتى نيل حقوقه المشروعة  بعد انكسار قواته.. التحالف السعودي يوقف عملياته في الحديدة  روسيا ترسل الغاز إلى الولايات المتحدة  أمريكا تعتزم فرض عقوبات على 17 سعوديا لدورهم في مقتل خاشقجي  خفايا التدخّل الأميركي في اليمن: نحو وجود طويل الأمد!  عسكر إسرائيل يدفع الاتهامات: الحرب ليست لعبة     

تحليل وآراء

2018-02-23 15:42:41  |  الأرشيف

MP Nabil Toumeh to ST: UN Turns Blind Eye to Victims of Foreign-Backed Terrorists Daily Attacks on Damascus

syriatimes

Syrian Member of Parliament has said that the foreign-backed terrorist groups’ breach of truce deals in the Eastern Ghouta of Damascus reflects a strife within the groups between those who seek settlement and those who want to fight to the end.

Dr. Nabil Toumeh told the Syriatimes e-newspaper that the Syrian government will accept a new truce that stipulates the surrender of the weapons of the armed groups in the Eastern Ghouta of Damascus.

“The Syrian government may also accepts the departure of armed groups to the place they want to go,” he added, asserting that these armed groups seek to keep their individual gains.

“The foreign-backed armed groups [moderate opposition] reject to surrender to the Syrian army and to give up their weapons because they want to keep their individual gains and to achieve something on ground,” Dr. Toumeh said, affirming that these groups have nothing to do with politics.

 He underlined that the Syrians can defeat terrorism when western and regional countries stop their support for terrorist-groups in the country.

Commenting on United Nations Secretary-General António Guterres’s concern over escalation in Eastern Ghouta and its devastating impact on civilians, Dr. Toumeh said: “ As a Syrian citizen and a member of parliament I would like to ask Mr. Guterres, who is just concerned about the people being held by armed gangs living in tunnels and targeting civilians in Damascus, why he does not express his concern over the innocent persons being killed daily by terror mortar and rocket attacks on Damascus city.”

Politically, opposition must not adopt language of killing

He also asked why supporters of the so called ‘armed Syrian opposition’, that holds civilians as human shields and daily fires scores of mortars and rockets on innocent people in Damascus city and other areas in Syria, were not condemned.

“In politics, opposition shouldn't adopt the language of killing. However the so-called ‘moderate opposition’ in Syria, on a daily basis, kill innocent civilians mostly children, women and elderly amid complete silence by the international community,” he said.

The MP, in addition, referred to contradictions inside the United Nations Security Council over how to address the crisis in Syria.

Russia and China have voted against several resolutions presented by the United States, France and the UK which support the so-called ‘moderate opposition’ in Syria.

The US, France, the UK and other regional countries – Saudi Arabia, Qatar, Turkey- seek to destroy and partition Syria through their tools, namely ‘armed moderate opposition’ in accordance with a US-Zionist plot that aims to fragment the whole region and to have hegemony over its wealth.

The liberation of the Eastern Ghouta of Damascus from terrorist organizations means victory of Syrian Army over the US , French, British, Saudi and Zionist intelligence agencies.

Interviewed by: Basma Qaddour

ترجمة المقابلة :

مساء الخير سعادة النائب د. نبيل طعمة . معك بسمة قدور من صحيفة سيرياتايمز الانكليزية الرسمية .

أتمنى أن ترسل لي اجابات للأسئلة التالية :

1-   ما هو تعليقكم على القلق العميق للسيد أنطونيو غوتيريش من تصاعد العنف في غوطة دمشق الشرقية و مقتل 100 شخص بينهم 13 طفل بسبب القصف الجوي و المدفعي من قبل الجيش السوري؟

ومن منا لا يشاطر السيد غوتيريش القلق ليس العميق فقط بل المستمر من تصاعد العنف ليس في غوطة دمشق الشرقية فقط وإنما اينما وجد على الجغرافية السورية وبدوري كمواطن سوري ونائب في البرلمان السوري أسأل السيد غوتيريش هل قلقه فقط قادم من الذين تحتجزهم العصابات المسلحة التي تعيش في الانفاق تقصف المدنيين في دمشق الذين اصابتهم هذه القذائف وذهب ضحيتها المئات من الاطفال والنساء والشباب والكهول الم يقلق لهؤلاء وطالما أن المسار السياسي المنتشر بين المدن العالمية وتحت قبة مجلس الامن أين هي الادانات الصريحة والواضحة لداعمي هذه العصابات المسلحة المعارضة في العلم السياسي تمتلك سلاح الكلمة لا لغة القتل وأخذ الابرياء دروعاً تطلق من خلفها النار، ان يرد عليها بالمنطق العقلاني جيش الجمهورية العربية السورية هذا يخص المنطق والعرف الوطني والعالمي.

 

2-ما الذي يمكن أن يتمخض عن اجتماع مجلس الأمن بخصوص الغوطة الشرقية؟

اعتقد أن وجود التناقض في مجلس الأمن وأقصد الروسي الصيني أمام الامريكي الفرنسي البريطاني حول مفهوم الأزمة التي تشمل كل سورية وحصر الازمة الأن في الغوطة الشرقية سيحتاج إلى وقت ليس بالقليل من النقاشات فالمشهد متباعد بين الاطراف

2-   هل تتوقع التوصل إلى هدنة لمدة 30 يوم ؟ في حال تم ذلك فما هو الضمان لالتزام المجموعات المسلحة بهذه الهدنة بعد خرقها ما تم الاتفاق عليه في أستانا؟

اعطيت المجموعات المسلحة العديد من الفرص ( الهدن ) وهذا يكشف لنا الاسباب العديدة لفشلها لأنها أولاً لا تمتلك رأس وجسدها متشرذم والادعاءات من الساسة المعارضين بأن لهم عليها قرار أظهرت عمق الخلاف بين مدعي السياسة ومدعي العسكرة وأجد أن الحكومة السورية لن تقبل هذه الهدنة إلا بشروط تسليم السلاح وممكن أن تقبل بخروجهم إلى حيث يريدون

4-لماذا ترفض المجموعات المسلحة حتى هذه اللحظة الاستلام و التخلي عن السلاح؟ على ماذا يراهنون؟؟

المجموعات المسلحة تريد الحفاظ على مكاسبها الشخصية وفي اعتقادها إنها القادرة على تحقيق شيء ما واثبتت جميع الظروف انهم حتى لا يجيدون نظم الالتزام ولا الفكر السياسي من باب تعلقهم بالمال والسلاح والجنس فقط في النهاية ما نطلبه كمواطنين سورين أولاً وأخيراً ونناشد العالم بأن يتركوا سورية للسوريين وهي قادرة على انهاء العملية الارهابية كما أنها ترحب بالمؤمنين بها وتفتح الابواب لاستقبال كل من يريد أن يسهم في اعادة اعمار سورية والمشاركة الوطنية في العملية السياسية والاقتصادية والاجتماعية

عدد القراءات : 10747

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018