الأخبار |
ريال مدريد يحدد موعد حسم صفقة هازارد  روحاني: الفكر ركيزة الحرية  مواد غذائية تمنع خطر الإصابة بسرطان قاتل  كيف تؤثر نوعية طعامك في الشباب على بقية حياتك؟  "واتس آب" تؤكد وجود خلل مقلق "يفضح" خصوصيتك!  "غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية  برشلونة يفتح خزائنه لخطف نجم أتلتيكو مدريد  مفاجأة في قائمة المرشحين لخلافة ساري  إيران تهدد: لدينا خيارات أخرى نأمل أن لا نجبر على استخدامها  انهيارات اقتصادية متتالية.. سياسات أردوغان المتهورة تقود تركيا إلى الهاوية  المعارضة السودانية ترد على خطاب البشير وتؤكد تمسكها بمطلب رحيله  "قسد" تتهم تركيا بمنح عناصر "داعش" حرية عبور أراضيها  شمخاني: الاعتداءات الإسرائيلية على سورية هدفها دعم الإرهابيين  الرئيس السوداني يعين الفريق أول عوض بن عوف نائبا أولا لرئيس الجمهورية ووزيرا للدفاع  الإرهابيون يعتدون على محطة محردة للكهرباء وقرية الصفصافية بريف حماة  بمشاركة سورية.. اختتام أعمال الجمعية البرلمانية للمتوسط  ملف إيران النووي يتصدر المباحاثات البريطانية - الاسرائيلية  منافسة ترامب في انتخابات 2020 تطالب بتوضيحات حول تسليح التحالف العربي لـ"القاعدة"  نائب الرئيس الإيراني: نحبط مخططات أمريكا الرامية لتأزيم أوضاع البلاد     

الصحف العبرية

2012-04-05 14:34:44  |  الأرشيف

باراك يقول إن 2012 هو عام مواجهة النووي الإيراني

معاريف
قال وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك، إن العام 2012 الحالي هو عام مواجهة البرنامج النووي الإيراني، واستبعد نجاعة العقوبات الإقتصادية والدبلوماسية ضد إيران، ورأى أن حزب الله ارتدع ولن يطلق صواريخ باتجاه إسرائيل في حرب مقبلة لأن إسرائيل ستدمر البنى التحتية اللبنانية.
 ونقلت صحيفة (معاريف) اليوم الخميس، عن باراك قوله خلال لقاء مع مراسلين عسكريين إسرائيليين أمس، إن "2012 هو عام النضال ضد النووي الإيراني".
وأضاف أنه "رغم أن العقوبات الإقتصادية والدبلوماسية تؤثر على النظام الإيراني، لكن ثمة شك إذا كانت ستؤدي على تأثير حقيقي يكبح برنامجه النووي".
وتابع أن "إسرائيل بانتظار نتائج المفاوضات (التي ستجريها الدول العظمى وألمانيا) مع إيران قبل أن تتخذ قراراً بالعمل، فهذه ليست مسألة أسابيع ولكنها ليست مسألة سنين أيضاً".
وقال باراك إنه "لا يمكننا إيداع القرارات الهامة بالنسبة لأمن ومستقبل دولة إسرائيل بأيدي الآخرين ولا حتى بأيدي أصدقاء مثل الأميركيين".
وعبّر باراك عن رضاه عن أن "إسرائيل نجحت خلال العام الأخير بإقناع العالم بأن إيران نووية ليست مشكلة بالنسبة لإسرائيل فقط وإنما للعالم كله".
وتطرق إلى الوضع عند حدود إسرائيل مع لبنان، وقال إن "حزب الله مرتدع لأنه يعلم بأنه إذا أطلق الصواريخ باتجاه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في المواجهة المقبلة، فإن إسرائيل ستمارس قوة شديدة ضد البنى التحتية اللبنانية".
كذلك تطرق باراك إلى الوضع في الضفة الغربية، وقال "لست واثقاً من أن الهدوء سيدوم لفترة طويلة وهذا الأمر منوط بإسرائيل وبالمساعدة التي تمنحها للسلطة الفلسطينية".
وأضاف أنه "توجد مؤشرات على انعدام هدوء متزايد بين الفلسطينيين في الضفة، ويوجد مصلحة لدى إسرائيل بالتوصل إلى تسوية مع الفلسطينيين، ويوجد لدى إسرائيل مصلحة إستراتيجية في إقامة دولتين للشعبين وبعملية تطوير دولة فلسطينية من الأسفل إلى الأعلى".
عدد القراءات : 4736

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل انتهى "داعش" فعلا شرق الفرات؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019