الأخبار |
ريال مدريد يحدد موعد حسم صفقة هازارد  "واتس آب" تؤكد وجود خلل مقلق "يفضح" خصوصيتك!  "غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية  في ظل توتر شديد.. فنزويلا تغلق حدودها مؤقتاً مع كولومبيا تحسباً لأي اعتداء  برشلونة يفتح خزائنه لخطف نجم أتلتيكو مدريد  مفاجأة في قائمة المرشحين لخلافة ساري  إيران تهدد: لدينا خيارات أخرى نأمل أن لا نجبر على استخدامها  انهيارات اقتصادية متتالية.. سياسات أردوغان المتهورة تقود تركيا إلى الهاوية  المعارضة السودانية ترد على خطاب البشير وتؤكد تمسكها بمطلب رحيله  "قسد" تتهم تركيا بمنح عناصر "داعش" حرية عبور أراضيها  شمخاني: الاعتداءات الإسرائيلية على سورية هدفها دعم الإرهابيين  الرئيس السوداني يعين الفريق أول عوض بن عوف نائبا أولا لرئيس الجمهورية ووزيرا للدفاع  الإرهابيون يعتدون على محطة محردة للكهرباء وقرية الصفصافية بريف حماة  بمشاركة سورية.. اختتام أعمال الجمعية البرلمانية للمتوسط  ملف إيران النووي يتصدر المباحاثات البريطانية - الاسرائيلية  نائب الرئيس الإيراني: سنحبط مخططات أمريكا الرامية لتأزيم أوضاع البلاد  ولي العهد الياباني يتأهب لاعتلاء العرش بعد تنحي والده  متظاهرون يسيطرون على مطار "سانتا إيلينا" بعد مواجهات مع الحرس الوطني الفنزويلي  المعارضة السودانية ترد على خطاب البشير وتؤكد تمسكها بمطلب رحيله     

الصحف العبرية

2011-08-17 17:39:39  |  الأرشيف

تقرير إسرائيلي: حماس تريد نقل مقرها إلى القاهرة

قال تقرير إسرائيلي الأربعاء، إن الهدف الأساسي لزيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل إلى مصر هو رغبة حماس بنقل مقرها من دمشق إلى القاهرة، داعياً إلى خفض سقف التوقعات حيال إحتمال التوصل إلى صفقة تبادل أسرى بين إسرائيل وحماس.
وقال المحلل العسكري في صحيفة (يديعوت أحرونوت) ألكس فيشمان في القرير، إن حماس لم تغيّر موقفها من صفقة تبادل الأسرى، وإن مشعل لم يحضر إلى القاهرة، أمس، بسبب حدوث تطور هام في هذه المحادثات.
وأشار فيشمان إلى أن سبب حضور مشعل إلى القاهرة هو "معالجة الموضوع المركزي الذي يثير قلق حماس" وهو نقل مقار الحركة من دمشق إلى القاهرة على خلفية الأزمة في سوريا المتمثلة بالاحتجاجات المطالبة برحيل الرئيس بشار الأسد.
وقال إن السلطات المصرية رفضت قبل شهرين فتح مقر لحماس في القاهرة، لكنها وافقت على انتقال قياديين في الحركة إلى القاهرة، مشيراً إلى أن "الرد المصري لم يجعل حماس تتراجع عن سعيها في هذا الموضوع".
واعتبر أن تزايد قوة الإخوان المسلمون في مصر بعد الإطاحة بالرئيس حسني مبارك، دفعت قيادة حماس إلى معاودة طلب نقل مقرها إلى القاهرة، وأضاف أن السلطات المصرية المتمثلة بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية باتت مستعدة الآن للتباحث مع حماس حول ذلك.
وقال فيشمان المقرّب من وزارة الدفاع الإسرائيلية، إن السلطات المصرية تضع أمام حماس عدداً من الشروط للموافقة على طلب الانتقال إلى القاهرة.
وأوضح أن من بين الشروط "تعزيز عملية المصالحة الفلسطينية الداخلية مع حركة فتح والعودة إلى المحادثات حول صفقة تبادل الأسرى، واستعادة إسرائيل جنديها الأسير في قطاع غزة جلعاد شاليط في إطار هذه الصفقة"، مشيراً الى أن ذلك "يجعل مصر الوسيط المركزي في هذه المحادثات".
وقال إن "مندوبين إسرائيليين، على رأسهم رئيس الدائرة السياسية – الأمنية في وزارة الدفاع عاموس غلعاد، يزورون مصر بصورة مكثفة في الفترة الأخيرة"، معتبراً أن "الثورة المصرية لم تؤدي إلى تراجع العلاقات الأمنية بين إسرائيل ومصر".
وأشار فيشمان إلى أن "إسرائيل تحاول تحسين شروط صفقة تبادل الأسرى بواسطة المبعوث الإسرائيلي دافيد ميدان، لكن مسؤولين إسرائيليين يعتقدون أنه لا توجد لدى حماس مصلحة لإنهاء الصفقة الآن".
وقال "رغم ذلك فإن إسرائيل تتوقع أن تليّن حماس موقفها حيال الصفقة في حال مارست مصر ضغوطاً عليها خصوصا وأن لدى حماس مطالب من مصر أولها نقل مقار الحركة إلى القاهرة".
ورأى فيشمان أن "هذا الوضع هو الذي دفع وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك إلى الإعتراف بوجود نواة من الحقيقة للأنباء التي تحدثت عن أن حراكاً جارياً في مصر في الأيام الأخيرة".
ودعا إلى خفض سقف التوقعات حيال إحتمال التوصل إلى صفقة تبادل أسرى قريباً، معتبراً أنه "من أجل تحقيق ذلك يجب أن تكون حماس في ضائقة حقيقية وكبيرة".
عدد القراءات : 4557

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل انتهى "داعش" فعلا شرق الفرات؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019