دمشق    23 / 09 / 2018
ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  الحُديدة ومعركة كسر العظم  

الأخبار الرياضيــة

2018-05-13 20:39:49  |  الأرشيف

يوفنتوس يحتفل بالدوري في قمة هادئة بالأولمبيكو

تعادل يوفنتوس مع مضيفه روما بدون أهداف في المباراة التي أقيمت اليوم الأحد على ملعب الأولمبيك في قمة منافسات الجولة 37 وقبل الأخيرة من الدوري.
 
ضمن اليوفي بهذا التعادل تتويجه بلقب الدوري للمرة السابعة على التوالي ورقم 34 في تاريخه، بعدما رفع رصيده إلى 92 نقطة متفوقا بفارق 4 نقاط عن ملاحقه نابولي الذي فاز على سامبدوريا في نفس الجولة.
 
أما ذئاب العاصمة الإيطالية رفعوا رصيدهم إلى 74 نقطة، ليبقى مهددا بفقدان المركز الثالث، حيث يلاحقه جاره لاتسيو برصيد 72 نقطة.
 
كان روما الأفضل والأكثر تهديدا للمرمى بتسديدات لإيدين دجيكو، رادجا ناينجولان ولورينزو بيليجريني وركلة حرة لألكسندر كولاروف، بينما لم يستغل الذئاب أكثر من ركلة ركنية.
 
أما اليوفي فاختفت خطورة نجومه هيجواين وبرنارديسكي وماندزوكيتش، واكتفى بتسديدة ضعيفة لباولو ديبالا مرت بجوار القائم الأيسر بعد مرور 34 دقيقة.
 
بداية الشوط الثاني كانت تنذر بأحداث مثيرة، حيث سجل ديبالا هدفا بعد مرور 3 دقائق فقط، إلا أن الحكم ألغاه بداعي التسلل.
 
وسط محاولات كر وفر من الفريقين، سدد كولاروف كرة فوق العارضة، وزادت الإثارة بحصول ناينجولان على إنذارين في 5 دقائق نتيجة تدخل عنيف ضد أليكس ساندرو وديبالا.
 
تحرك ماسيمليانو أليجري مدرب اليوفي لاستغلال النقص العددي، حيث أشرك دوجلاس كوستا مكان فيديريكو برنارديسكي، ورد مدرب روما إيزيبيو دي فرانشيسكو بإشراك ماكسيم جونالونز مكان بيليجريني.
 
لم يستثمر السيدة العجوز النقص العددي بالشكل الأمثل، حيث لم يشكل أي خطورة باستثناء تسديدة لدوجلاس كوستا فوق العارضة.
 
استنفذ الفريقان التبديلات في الدقائق العشر الأخيرة، حيث شارك باتريك شيك وكيفن ستروتمان مكان أوندير ودانييلي دي روسي، بينما حل رودريجو بينتانكور بديلًا لماندزوكيتش.
 
بدا أن الفريقين ارتضيا بالتعادل مع مرور الوقت، ليطلق الحكم صافرته بعد احتساب دقيقتين وقت بدل ضائع لتنطلق احتفالات لاعبي اليوفي وجماهيرهم بالتتويج في الأولمبيكو.
عدد القراءات : 3450

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider