دمشق    19 / 09 / 2018
«طفل يموت كل خمس ثوان»  أَقنِعَةُ إِدلب!.. بقلم: عقيل سعيد محفوض  توافق كردي على تسنم برهم صالح منصب الرئاسة العراقية  كوريا الشمالية تعد بتفكيك المواقع النووية والصاروخية  الكوريتان تقرران وقف التدريب وتحليق الطائرات العسكرية على طول المنطقة العازلة  عددهم لا يزال قليلاً .. تدمر تستقبل الزوار السوريين والأجانب من جديد  الجيش يواصل دك الإرهابيين بإدلب ومحيطها وهدوء حذر في مناطق سيطرة المسلحين  أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي – التركي حول إدلب؟  اتفاق بوتين أردوغان... إدلب على طريق حلب .. بقلم: حسن حردان  خسارة روسية لا تلغي التفاهمات  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  

شاعرات وشعراء

2017-12-21 05:17:37  |  الأرشيف

احتفالية توزيع جائزة نزار قباني الشعرية تحتفي بالشاعر الراحل

 

ذهبت الاحتفالية التي أقامتها محافظة دمشق ومديرية ثقافتها بمناسبة توزيع جائزة نزار قباني الشعرية إلى الاحتفاء بهذا الشاعر الكبير وقيمته الأدبية وأثره على أجيال ممن كتبوا القصيدة.

الاحتفالية التي استضافها المركز الثقافي العربي في كفرسوسة وتزامنت مع الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية أعلن خلالها أسماء الفائزين بجائزة نزار قباني الشعرية المخصصة للشعراء الشباب حيث حل أولا الشاعر ابراهيم منصور عن مجموعته “قدس أقداسك يا بنت” وجاء ثانيا قاسم فرحات عن مجموعة “شرفات الحنين” وأحرزت المركز الثالث الشاعرة مرام النسر عن مجموعة “سفر عانق الأبد”.

وبدأت الاحتفالية بكلمة لدولت شويكي عضو المكتب التنفيذي لمحافظة دمشق لقطاع الثقافة والسياحة والآثار بينت فيها أن الهدف من المسابقة مساعدة المواهب الشابة لتأخذ مكانها الذي تستحقه وتستمر في تقديم نتاجها الإبداعي منوهة بجهود كل من اسهم بإنجاح هذه المسابقة التي تكرس اسم الشاعر نزار قباني في النشاطات الثقافية الحالية.

وتحدثت معاون مدير ثقافة دمشق منال نصار في كلمتها عن المسابقة التي تحتفل بشاعر دمشقي أحب بلده وكتب عنه بكثير من الحماسة والحب والدفء وما زال ماثلا بعد 19 عاما على رحيله في وجدان الناس معربة عن أملها بأن تقام مسابقات أدبية أخرى تحتفي بكل أعلام الثقافة السورية.

وبعد ذلك عرض فيلم تسجيلي عن الراحل قباني من إعداد الباحث محمد مروان مراد وإخراج شحادة عبد المجيد تناول نشأته في دمشق القديمة وعرضا مقتضبا لمسيرة حياته الشعرية مع مشاهد له وهو يلقي قصائده عن الشام.

مدير الهيئة العامة السورية للكتاب الدكتور ثائر زين الدين أوضح في كلمته أن لجنة التحكيم في المسابقة التي تألفت منه ومن الشاعرين الدكتور وفيق سليطين وصقر عليشي استقبلت مجموعات الشعراء مغفلة من أسماء أصحابها ثم بدأت بدراستها بعناية منطلقة من جملة معايير تستند الى الجانب الفني والتأكيد على القيمة الجمالية في المجموعة لكون المسابقة باسم شاعر كان الجمال رائده في كل ما كتب.

وقدم معاون وزير الثقافة المهندس علي المبيض ودولت شويكي ومنال نصار الجوائز والشهادات التقديرية للفائزين الذين قرؤوا لجمهور الاحتفالية قصائد من مجموعاتهم.

حضر الاحتفالية الدكتور محمود السيد رئيس اللجنة العليا للتمكين للغة العربية والدكتور أيمن ياسين مدير ثقافة دمشق.

وكان المكتب التنفيذي لقطاع الثقافة والسياحة والاثار في محافظة دمشق ومديرية ثقافة دمشق أعلنا مطلع العام الحالي عن جائزة نزار قباني الشعرية للشعراء الشباب للمجموعات الشعرية المخطوطة وغير المنشورة سابقا محددة الجائزة الأولى بمئة ألف ليرة سورية والثانية بخمسة وسبعين ألفا والثالثة بخمسين ألفا.

عدد القراءات : 1362

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider