الأخبار |
ريال مدريد يحدد موعد حسم صفقة هازارد  كيف تؤثر نوعية طعامك في الشباب على بقية حياتك؟  "واتس آب" تؤكد وجود خلل مقلق "يفضح" خصوصيتك!  "غوغل" تثير ضجة جديدة تتعلق بالخصوصية  في ظل توتر شديد.. فنزويلا تغلق حدودها مؤقتاً مع كولومبيا تحسباً لأي اعتداء  برشلونة يفتح خزائنه لخطف نجم أتلتيكو مدريد  مفاجأة في قائمة المرشحين لخلافة ساري  إيران تهدد: لدينا خيارات أخرى نأمل أن لا نجبر على استخدامها  انهيارات اقتصادية متتالية.. سياسات أردوغان المتهورة تقود تركيا إلى الهاوية  المعارضة السودانية ترد على خطاب البشير وتؤكد تمسكها بمطلب رحيله  "قسد" تتهم تركيا بمنح عناصر "داعش" حرية عبور أراضيها  شمخاني: الاعتداءات الإسرائيلية على سورية هدفها دعم الإرهابيين  الرئيس السوداني يعين الفريق أول عوض بن عوف نائبا أولا لرئيس الجمهورية ووزيرا للدفاع  الإرهابيون يعتدون على محطة محردة للكهرباء وقرية الصفصافية بريف حماة  بمشاركة سورية.. اختتام أعمال الجمعية البرلمانية للمتوسط  ملف إيران النووي يتصدر المباحاثات البريطانية - الاسرائيلية  نائب الرئيس الإيراني: سنحبط مخططات أمريكا الرامية لتأزيم أوضاع البلاد  وزير جزائري يتحدث عن "التهميش والتشهير" في بلاده  متظاهرون يسيطرون على مطار "سانتا إيلينا" بعد مواجهات مع الحرس الوطني الفنزويلي     

شاعرات وشعراء

2017-07-25 06:07:16  |  الأرشيف

توقيع كتابي موائد العشق وطواف عشتار للأديبة حنان عبد اللطيف

وقعت الكاتبة حنان عبد اللطيف كتابيها “موائد العشق” و”طواف عشتار” ضمن حفل استضافه المركز الثقافي العربي في مدينة جبلة.

الكتابان الصادران عن مؤسسة سوريانا للنشر والاعلام بدمشق هما باكورة أعمالها الادبية وسبق لها نشر نتاجها في مواقع إلكترونية وصحف سورية وعربية.

وقالت عبد اللطيف لنشرة سانا الثقافية “الأسلوب الأدبي الذي اتبعته في كتابيها هو النثر ففي كتاب /طواف عشتار/ جاء شاملاً وعكست فيه حبها للوطن رمز الخير والحب والجمال”، مبينة أن لانفعالاتها النفسية وتجليات الروح لديها من حب وحنين وذكريات تأثيراً كبيرا على قصائدها.

ورأت أن عشتار هي رمز للمرأة السورية المناضلة والمحبة والمعطاءة والمضحية ومن هنا جاء عنوان كتابها طواف عشتار أما كتابها “موائد العشق” فجاء أيضاً بالأسلوب النثري وتنوعت فيه موضوعات قصائدها عن الوطن والحب والغزل، مبينة أن كتابيها جاءا لإرسال رسالة للآخرين بأن الأزمة التي تمر بها البلاد زادتنا قوة وتصميماً على متابعة الحياة وأن المرأة السورية رغم كل هذه الظروف الصعبة قادرة على البقاء والعطاء وعلى رسم البسمة على وجوه الآخرين.

يذكر أن حنان عبد اللطيف من مواليد دمشق عام 1968 خريجة علم النفس لها مشاركات شعرية في المراكز الثقافية بجبلة وعين الشرقية وبانياس وهي عضوة في الجمعية العلمية التاريخية السورية.

 

عدد القراءات : 1294

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل انتهى "داعش" فعلا شرق الفرات؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019