الأخبار |
نائب الرئيس الإيراني يحذر من تحديات كبيرة أمام بلاده  الروبل يعوض بعض خسائره أمام الدولار  خبير بالشأن التركي: أردوغان يبحث عن دعم دولي لمواجهة الأكراد بعد "داعش"  "هيئة تحرير الشام": نرفض مخرجات اتفاق سوتشي وقد أخبرنا الجانب التركي بذلك  بروجردي: لأمريكا والكيان الصهيوني دور في اعتداء الأهواز الإرهابي  خامنئي: مهاجمو الأهواز مولتهم السعودية والإمارات وساندتهم أمريكا  هل ينتظر السوريون قراراً سياسياً حاسماً؟!  الخطر يهدد نصف مليون طفل في طرابلس الليبية  السفير السوري لدى روسيا: منظومة "إس-300" لازمة للحماية من أعمال إسرائيل العدوانية  الزراعة .. ليست بخير.. بقلم: عبد اللطيف يونس  عون: إسرائيل تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ترتدي طابع شبه الدولة  ما هو دور واشنطن في إسقاط الطائرة الروسية؟  الرئيس الأسد يصدر الـمرسوم رقم 299 للعام 2018، القاضي بتعيين الدكتور حازم يونس قرفول حاكما لمصرف سورية المركزي..  وسط قلق أمريكي من قرار روسيا... بومبيو يعلن أنه سيجتمع مع لافروف  روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة  استشهاد فلسطيني وإصابة 90 شمال قطاع غزة  المنتدى الإعلامي يبرز دور الإعلام في فضح المؤامرات التي أرادت النيل من سورية  بعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي… اليورو يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 3 شهور  الرئيس التونسي يطالب رئيس الحكومة بالاستقالة أو عرض نفسه للثقة في مجلس النواب     

شاعرات وشعراء

2017-06-04 08:24:41  |  الأرشيف

نسرين بدور: الكلمة سلاح يدافع عن الوطن

لا تكتفي الشاعرة الشابة نسرين بدور بكتابة الشعر ومحاولة خوض بحور الأدب في الرواية بل تشارك في الفعاليات والمهرجانات والأمسيات الأدبية والشعرية في مدن و قرى الساحل مع محاولة التواجد في فعاليات بقية المحافظات السورية ضمن حراك أدبي شبابي تجد فيه “إثبات وجود وتعبيرا عن إرادة الحياة”.

تقول الشاعرة بدور في حديث لـ سانا “المواضيع التي أكتب عنها هي من محيطي مثل الطبيعة والبحر والوطن والشهيد والمرأة وكل ما يستحق أن يكتب عنه في حياتنا” مبينة أن شغفها الحقيقي يكمن في الشعر بكل أنواعه حيث يأتي الحر في المرتبة الأولى لديها وبعده التفعيلة والعمودي .

بدور التي لديها رواية بعنوان “صابرين في برلين” لم تنشر بعد تعمل حاليا على تحويلها لسيناريو سينمائي توضح أن دخولها عالم الرواية والسيناريو يستند لمقدرتها في القص ورغبة منها في تنويع نتاجها الأدبي بحثا عن شخصية أدبية خاصة بها لافتة إلى أن التجريب والبحث أمر مهم وضروري للأديب في بداياته للوصول إلى الشكل الأنسب لمخاطبة الجمهور.

وتجد بدور أن نتاج أبناء جيلها من الشباب في الشعر والأدب جيد وينم عن مواهب واعدة بأساليبهم المعاصرة معتبرة أن لكل أديب وشاعر مدرسته الشعرية أو الأدبية التي يسير على نهجها.

وعن انعكاسات الحرب على سورية في نتاجها الشعري والروائي تقول بدور.. “الشاعر والكاتب يتصفان بالحساسية العالية تجاه المحيط الذي يعيشان فيه إلى جانب الاندفاع للتعبير عن الواقع وتأدية الرسالة الإنسانية من خلال نتاجهما الأدبي لذلك يكون تأثرهما بالأزمات أكثر من أي انسان” مشيرة إلى أن كل ما قدمته من نتاج شعري وما ستقدمه من قصص ورواية وسيناريو يتناول قضايا وطنية بمواضيع متعددة .

وتتابع بدور “كتبت عن اطفال سورية واحلامهم والمهجرين والقتل والذبح الذي مارسه الإرهاب بحق أبناء وطني وعن تضحيات الشهيد وبطولة الجندي السوري في مقارعة الإرهاب” لافتة إلى أن ما كتبته يمثل قصة سورية خلال الحرب الغاشمة عليها ويعبر عن قوة الكلمة كسلاح يدافع عن الوطن .

و ترى ابنة قرية بارمايا أن المراكز الثقافية تمارس الدور الأكبر في رعاية واحتضان المهرجانات والفعاليات الأدبية والشعرية المستمرة خاصة للمبدعين الشباب في القرى والمدن السورية حيث تشكل المنبر الأول لعدد كبير من الموهوبين والباحثين عن الطريق للوصول للجمهور.

وحول دور وسائل التواصل الاجتماعي في توفير منابر للشعراء و الأدباء الشباب تقول بدور “قامت هذه الوسائل بدور إيجابي وسلبي في الوقت ذاته حيث لا يوجد تقييم أو رقابة على ما ينشر فيبقى الحكم للجمهور الذي يطلع على مختلف النتاجات بسوياتها المتنوعة” مبينة أن هناك مبادرات “جادة انطلقت عبر هذه الوسائل ومنها مجموعة منارات الأدبية التي أسسها حسن داود”.

وتتابع بدور.. “مجموعة منارات الأدبية انتقلت من العالم الافتراضي إلى أرض الواقع لإحياء المهرجانات الثقافية في مختلف المحافظات وكانت انطلاقتها من قريتي بارمايا و كنت الإبنة البكر لهذه المجموعة الأدبية والمنسقة الأولى لمهرجانها حيث تتالت المهرجانات برعاية وزارة الثقافة حتى أصبح عددها خلال عام من انطلاقتها عشرين مهرجانا بهدف تلاقي وتعارف الأدباء والشعراء تحت سقف الوطن”.

صاحبة المجموعة الشعرية “اوبرا السرور” تؤكد أنها رسمت طريقها ووصولها لهدفها في عالم الشعر والأدب أمر مرهون بالصبر والإرادة ولا يقف عند العراقيل الكثيرة التي غالبا ما تكون مرتبطة بالنشر معربة عن رضاها لما حققته حتى الآن من وجود على الساحة الشعرية والأدبية الشابة في سورية على أمل تحقيق المزيد من النجاحات مستقبلا.

 

عدد القراءات : 1687

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018