الأخبار |
الجيش يتصدى لمحاولات تسلل إرهابيين إلى نقاطه والقرى الآمنة بريفي إدلب وحماة  رغم اعتراض السعودية.. مشروع قرار بريطاني بمجلس الأمن لوقف القتال في اليمن  لافروف: تكليف الأمانة الفنية لمنظمة "حظر الكيميائي" بمهام الادعاء مغامرة  وزير الدفاع التركي يفجر مفاجأة في قضية جمال خاشقجي  السورية للطيران: طائراتنا لا تهبط ولا تقلع من المطارات اللبنانية ولا علم لنا بقرار منع الوقود عنها  نحو 73% منهم غير سوريين.. أكثر من 92 ألف قادم ومغادر عبر معبر نصيب الحدودي خلال شهر  تقرير: كيف إنخفض سعر صرف الليرة السورية إلى498 ليرة للدولار؟  دراسة: سورية تصدر 750 منتج خلال نحو عامين..والمنتجات السورية وصلت لـ109 بلدان  إلى الرجال الذين لا يتناولون الفطور..قلوبكم في خطر!  دراسة تحذر من "القاتل الصامت" في منازلنا  شيوخ أمريكيون يعترضون على ترشيح ضابط روسي لرئاسة الإنتربول والكرملين يعلق  اعتقال جاسوس يجمع معلومات عن القوات العراقية لـ"داعش"  الاتحاد الأوروبي يؤيد فرض عقوبات ضد إيران  إطلاق هاتف روسي مميز بسعر منافس  ريال مدريد يجد بديل كريستيانو في مانشستر يونايتد  برشلونة يدخل الصراع على مهاجم فرانكفورت  يوفنتوس يستغل بندا في عقد بيع بوجبا  استشهاد فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في القدس  ما مميزات أرخص هواتف غوغل الجديدة؟  الكونغرس يعتزم تغيير قانونه الداخلي للسماح بارتداء الحجاب في مقره     

شاعرات وشعراء

2017-04-24 09:47:12  |  الأرشيف

قصائد مختلفة الرؤى في لقاء لثلاثة شعراء في ثقافي أبو رمانة

 
ثلاثة شعراء استضافهم المركز الثقافي في أبو رمانة في لقاء شعري قدموا خلالها قصائدهم بما تضمنت من معان اجتماعية ووطنية وإنسانية وفق أشكال شعرية مختلفة غلب عليها الوزن الخليلي مع حضور أقل للنص النثري.

وبدأ اللقاء الشاعر الدكتور محمد سعيد العتيق الذي ألقى نصا بعنوان “قبلة المطر” ذهب فيه إلى اتجاه فلسفي ليكون رؤية إنسانية نتيجة تجارب مختلفة منتقيا البحر الكامل والروي الذي لاءم الموضوع فقال:

“أسكنت مجرى الماء في الأحداق … ودسستها عمق الثرى المشتاق

فاخضوضرت فوق الضفاف قصائدي … وتألقت بين الندى أوراقي”.

وألقى العتيق قصيدة بعنوان “فجر المساء” مزج فيها بين العاطفة الإنسانية والدلالات المستعارة ليعبر الزمان ويتجاوز البيئة في نمطه الحديث فقال:

“ألبست ثوبا لليباس من الندى … وصرخت بالغيم المكدس أمطر

حرك سكون الكون أينع وردة … كن ملح حب في طعام المعسر”.

وقدمت الشاعرة رحاب رمضان قصيدة بعنوان “أنا الأنثى” ظهرت فيها النزعة الأنثوية جلية واضحة لتكون مع العاطفة التي دفعتها لكتابة قصيدتها عبر ألفاظ مبسطة تعتمد تفعيلة مأخوذة من البحر الوافر إضافة لأسلوب الخبر في الطرح فقالت:

“أنا الأنثى .. وقبلاتي على الزيتون كي يعصر..بكأس الضوء

مفتونا .. مع الصوان مجبولا دما كوثر”.

في حين قرأ الشاعر الإعلامي جمال الجيش قصيدة بعنوان “الذاهبون إلى الحلم” غلب على بنيتها الدلالات الموحية إلى معان وطنية وإنسانية تعكس معاناة كبيرة في تشكيل شعري حديث فقال:

“لصفاء الحضور المزين وجه الصباح..للآلىء من عسجد وحبور له ..

ماله من نقاء فريد يضوع ضياء ومسكا .. هو في حضرة الفجر..أخضر

من أي أخضر”.

كما جاءت قصيدته “ربيعية” لتجسد نمطا غزليا جديدا يجمع بين التراث الشعري والحاضر المر الذي يقضي بحضور القصيدة السهلة الممتنعة فعكس واقعا ذاتيا خلال حالة الوصف فقال:

“ربيعية أنت لا تشبهين الخريف على سحره..وامتلاء مشاعر أشجاره

بالحنين..تفيقين مثل الأزاهير عند الصباح المندى .. ويشبهك
عدد القراءات : 1351

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018