الأخبار |
مفاوضات «بريكست» تضيع بين تفاؤل ماي وتشاؤم يونكر  اليابان تنجح بإطلاق مسبار يهبط على سطح كويكب  "قسد" تسلّم العراق نحوَ 150 داعشياً وبغداد تفكك أكبر مجموعة تمويل لـ"داعش"  البيت الأبيض: سنترك مجموعة "لحفظ السلام" من 200 جندي بسورية بعد انسحابنا  الإمارات تشتري أسلحة بقيمة 5.45 مليارات دولار  الاحتلال الإسرائيلي يعتقل عشرات الفلسطينيين في القدس  مذكرات اعتقال بحق 295 عسكرياً تركياً.. محامون أتراك: نظام أردوغان لا يحترم القوانين  مادورو: إيصال المساعدات يجب أن يتم عبر الأمم المتحدة  سورية تشارك في اجتماع الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط  الكرملين يراقب ويتابع باهتمام تطور موقف أمريكا حيال سحب قواتها من سورية  "ضرب بيده على الطاولة"... الرئيس اللبناني يحسم الجدل بشأن العلاقات مع سورية  بيلاروسيا إلى جانب روسيا في حال نشرت واشنطن صواريخ في أوروبا  إيران: سلوك السعودية والإمارات يتسم بالعداء وهجوم الزاهدان لن يمر دون رد  لبنان يرد على أنباء رفض سويسرا تسليم شحنة أسلحة له  وزارة الدفاع الأمريكية تعلن عن تحليق استطلاعي فوق روسيا  قوات سوريا الديمقراطية ترحب بقرار إبقاء جنود أمريكيين  أورتيغا: نيكاراغوا تعارض أي تدخل عسكري في فنزويلا  باكستان تحظر تنظيمين مرتبطين بهجمات بومباي عام 2008  وزراء في الحكومة اللبنانية يصفون زيارة زملاء لهم لسورية بالٰـ"العمل الشيطاني"     

شعوب وعادات

2016-08-11 13:36:30  |  الأرشيف

مطعم لمحبّي التعري في فرنسا!!


قرر سيباستيان ليال، صاحب أول مطعم للعراة في أوروبا فتح فرع ثان في مدينة باريس الفرنسية بعد الإقبال الشديد على مطعمه الأول في لندن، الذي افتتح في شهر نيسان الماضي. وقال سيباستيان لوكالة "فرانس بيرس" إن أعداد الزبائن التي زارت المطعم تجاوزت 40 ألف شخصا، فيما ينتظر آلاف الزبائن في قائمة الانتظار دورهم لتناول إحدى الوجبات في المطعم اللندني.

ويحمل مطعم العراة الأول في أوروبا اسم "بونيادي"، وتعني "طبيعي" باللغة الهندية. ويقدم المطعم الواقع جنوب لندن أطباقا من السمك "النيء" أو من لحوم المواشي التي ترعى في مراع طبيعية، بالإضافة إلى المواد الغذائية الطازجة. وتُقدم الأطباق على أضواء الشموع على موائد من خشب الخيزران. ويريد ليال أن يكون مطعمه الجديد في باريس مشابها لمطعم لندن، خصوصاً وأنه "وجد مكانا مناسبا لذلك"، كما يقول. بيد أنه لم يعلن عن موعد محدد لافتتاح المطعم الجديد في باريس.

فكرة ليال لم تلاق استحسان "جمعية العراة" في فرنسا، حيث قال نائب رئيسها إيف ليكليريك: "لا أجد في ذلك نفعا أن تمشي مرتديا ملابسك في مدينة كبيرة مثل باريس، ثم تخلع ملابسك عند دخولك المطعم قبل تناول الطعام". ويعتقد ليكليريك أن فكرة المطعم ليس لها أية علاقة مع "ثقافة التعري".

بدوره، ذكر موقع "شتيرن" الألماني أن مطعم "بونيادي" لا يشترط على زبائنه التعري لتناول الطعام، إذ هنالك غرفة لتبديل الملابس لمن يود تناول الطعام عاريا. أما الشخص الذي لا يرغب في ذلك، فيمكنه أيضا الجلوس بملابس وتناول الطعام في المطعم أو ارتداء "معطف حمام" يغطي الجسم.

ويبدو أن فكرة إنشاء مطعم يسمح لزبائنه بتناول وجبات الطعام دون ملابس لمن يريد ذلك قد أصبحت موضة عالمية. فعلى غرار لندن تم افتتاح مطعم للعراة في أستراليا في أيار الماضي، فيما سيُ فتتح مطعما مماثلا في طوكيو خلال الشهر الجاري.

وربما تكون هذه الموضة قد وصلت إلى ألمانيا، حيث ذكر موقع "شتيرن" الألماني أن مطعم "ذه بلاك كات" في برلين أعلن من خلال صفحته على "فيسبوك" أنه قدم تزامنا مع انطلاق معرض "فينوس 2016" للمنتجات الجنسية وجبات مجانية ليوم واحد لزبائن المطعم الذين خلعوا ملابسهم.

عدد القراءات : 5250
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019