الأخبار |
بعد 5 ساعات من اجتماع متواصل.. الحكومة البريطانية تعلن تأييدها خطة ماي حول "بريكست"  الشرطة التركية تلقي القبض على قاتلي طالبة سورية  تغيير جذري في تصميم آيفون مختلف بكاميرا خفية  فيسبوك ترمم ثغرة تهدد المعلومات الشخصية للمستخدمين  روحاني: مصير "صفقة القرن" الفشل  ماكرون لترامب: عندما نكون حلفاء يجب أن نحترم بعضنا  بوتين ومدفيديف يستعدان لإجراء زيارات خارجية رسمية  التموين: لا تلوث في المتة  المرور تحدد نسبة العتامة في نوافذ السيارات (الفيميه)  تسجيل أكثر من 600 ألف عامل من القطاع الخاص في التأمينات الاجتماعية  مصرع عدد من مرتزقة العدوان السعودي في تعز  القضاء العسكري: إسقاط دعوات الاحتياط عن المتخلفين لا يلغي الدعوات الجديدة  موقع استخباراتي: دولة عربية وراء إسقاط ليبرمان  حزب الله: بطولات أبطال فلسطين بالميدان فضحت خطوات التطبيع العربية  روحاني ينتقد السياسات الأميركية الخاطئة في المنطقة  اليمن .. إسقاط طائرتي تجسس لقوى العدوان في جيزان  الاتحاد الأوروبي يهدد الولايات المتحدة  أمريكا تعلن عن احتمال الخسارة في حال نشوب حرب مع روسيا  حل لغز "صدمة قاتلة" قد تشل الجسم بدقائق  السالمونيلا لم تعد تتأثر بالمضادات الحيوية     

آدم وحواء

2018-02-27 04:37:48  |  الأرشيف

نفخ المرأة لذاتها.. عقدة نقص أم تباهٍ وتفاخر؟

“من مدح نفسه ذمّها”، هي تلك المقولة التي توضح أن الإنسان الذي يمدح نفسه ويتفاخر بها أمام الناس، ويذكر محاسنه وإنجازاته إنما هو يحمل ثاني الصفات الذميمة فيه بعد خصلة الكذب، خصوصاً إذا كان مدحه لنفسه عاريا عن الصحة ولا أساس له.
وفي الحقيقة، وإسقاطاً لهذا الأمر على الأنثى، فإن مَن تحاول إبراز نفسها من دون دلائل مرئية وشواهد على ميزاتها وصفاتها التي تُكثر منها كل الوقت، يفسرها علم النفس على أنها مصابة بعُقدة نقص استمدتها من بيئتها التي تُطالبها بالانبهار والاعتداد بنفسها أمام الجميع، متناسية أن هذا الغطاء سينكشف عنها حتماً، وستتوضح حقائق الأمور وتطفو على السطح، لأن “حبال الكذب قصيرة”.
دوافع “نفخ المرأة” لذاتها
أوضحت أخصائية الإرشاد النفسي والتربوي الدكتورة سامية جبري لـ”فوشيا” أن هذا الهوس في نفخ الذات أمام الناس، ما هو إلا عقدة نقص في شخصية المرأة، تلجأ له لتطلب ممن حولها الالتفات لها وأنها موجودة ولا ينظروا لغيرها. وأضافت جبري أنها قد تكون عاشت في الماضي ضمن بيئة علّمتها أن تتفاخر بنفسها دائماً حتى لا يظنوا أنها ضعيفة أو مهمشة.
كيف يمكن تمييزها؟
مَن تتحدث عن نفسها دون سؤالها أو طلب ذلك منها، عدا عن مبادرتها دوماً بالحديث بمواضيع سطحية غير عميقة، وحركات ملفتة هي بعض من صفات “مادحة نفسها”، بحسب جبري.
وضربت مثالاً على هذه الحالة تلك المرأة التي تتفاخر دائماً بشرائها الملابس من الماركات العالمية، ولا تتكلم إلا بالماديات والبرستيج وتكوين صورة إيجابية عنها بشكل أو بآخر، هي أيضاً شخصية “نافخة لذاتها” تحاول إرضاء غرورها، ولكن من دون أساس صحيح لذلك.
بيئتها تطالبها بذلك
وفي سؤال عما إذا كانت بيئتها تطالبها بذلك النوع من التغنّي بذاتها أمام الناس؟ بيّنت جبري بأنه من الجيد أن تتفاخر المرأة بذاتها، ولكن في حال طُلب منها ذلك، وليس في جميع الأوقات والمناسبات، من دون داعٍ لطرح تفاصيل وميزات عنها لا تهمّ غيرها ولم تُسأل عنها، كشراء ملابسها الثمينة من أين وبِكَم. وبخلاف ذلك، تستطيع التكلم عن نفسها في المواقف التي تتطلب ذلك، حتى يكون التأثر بها منطقياً أكثر، وتكون مقنعة بشخصيتها.
وختمت جبري قولها بإن تلك النوعية من النساء قد تصبح لديهنّ القابلية لإصابتهنّ بنوبات الهوس، التي يُطلق عليها بعلم النفس “جنون العظمة”.
 
عدد القراءات : 3824

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018