الأخبار |
تحديات إستراتيجية  بين الاستنفاذ والاستنزاف.. بقلم: سامر يحيى  التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين ستدخل حيز التنفيذ خلال الساعات المقبلة  لندن تراهن: ساعات حاسمة أمام «بريكست»  «أوبك» تتجاهل غضب ترامب: عائدون إلى خفض الإنتاج في 2019  بيدرسن مدعوّ لزيارة موسكو: «اتفاق سوتشي» تحت اختبار التصعيد الميداني  ألمانيا تهادن إردوغان: الاقتصاد فوق الجميع!  واشنطن تعلن «البراءة»: «أبلغ سيدك» لا تدين ابن سلمان!  ميركل: علينا العمل على رؤية وجود جيش أوروبي حقيقي  ثلاثة أسابيع حسّاسة في حرب اليمن  عرب "السلام" وجلّاديهم في إحتفالية باريس.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  مهذبون ولكن.. الكلمة قاتلة كالرصاصة.. بقلم: أمينة العطوة  انتفاضة عارمة في جرابلس ضد الاحتلال وميليشياته ونظام أردوغان نهب أملاك عفرين وإنتاجها الزراعي  ما يسمى «معارضات سورية»  مؤسسات التدخل الإيجابي لا تتابع حركة السوق … جمعية حماية المستهلك: بعض الأسعار ارتفعت 20 بالمئة بسبب الدولار  الحريري: "حزب الله" يعرقل تشكيل الحكومة اللبنانية  سورية: جريمة قرية الشعفة تؤكد مجددا استخفاف دول “التحالف” غير الشرعي بحياة المدنيين وبأحكام القانون الدولي  من "أوسلو" إلى "صفقة القرن": حكاية تلازم المسار والمصير  مؤسس فيسبوك ينضم لمجموعة سرية إسرائيلية.. وعاصفة من التساؤلات!  ترامب ساخرا من ماكرون: كنتم تتعلمون الألمانية حتى أنقذناكم     

آدم وحواء

2018-07-31 07:57:52  |  الأرشيف

هكذا يمكنك التأقلم على تجربة فقدان شخص عزيز عليك!

يعتبرُ فقدان شخص عزيز من الأشياء التي تؤثّر بشكل كبير علينا من الناحيتين النفسية والبدنية، وبسببه قد ندخل في حالة لا نقوى على الخروج منها إلا بعد فترة من الوقت، لذا حدّدت ليانا تشامب، أخصائية التعافي من نوبات الحزن ومؤلفة كتاب "كيف تحزن كما البطل"، بعض النقاط التي تساعد على التأقلم مع نوبات الألم، وهي:

- الاعتراف بالألم وتقبّل المشاعر التي يتسبب فيها فقدان شخص عزيز.

-السماح للنفس بأن تحزن للخروج من لحظات الألم وخفض مستوى التركيز لديك بشكل كبير.

- التعامل بقدر من العقلانية مع ألم الفقدان، لكن لا تسمح له بأن يتملكك أو يسيطر عليك.

- الابتعاد عن العزلة والانطواء.

- فهم حقيقة أنه لا توجد درجات أو مراحل للحزن، بل إن ما تشعر به، أيًّا كان، هو مناسب لك.

-الانتباه لأي آلية تأقلم قد تكون ضارة بالنسبة لك كما اللجوء للتدخين أو تناول الكحول.

- لا مانع من أن تُخبر المحيطين بك بسبب حزنك وإخراج ما بداخلك من شحنة سلبية.

- وضع بدائل أكثر إفادة للصحة عند الدخول في نوبة حزن أو ألم لكي تخرج منها سريعًا، فيُنصح مثلا بالخروج للتمشية في نطاق السكن بدلاً من الانخراط في النوم ساعات طويلة.

- إيجاد مخرج إبداعي للتعبير عن مشاعرك وعواطفك عندما يلمّ بك حزن ما.

- بدء رحلة لاستكشاف طبيعة علاقتك بالشخص الذي فقدته، حيث قد تكتشف نتيجة لذلك بعض المناطق التي ستودّ لو كانت مختلفة أو لو كانت مغايرة لما انتهت إليها الأمور.

-الإنصات لمتطلبات الجسد من غذاء، رياضة، استرخاء في الهواء الطلق وغير ذلك.

- تقبّل فكرة أن الشخص المتوفّى سيظل دومًا جزءًا منك.

- تقبّل التغييرات الروحية التي ستطالك جرَّاء هذا الفقد.

- تعلّم أهمية التواصل الإيجابي وإدراك قيمة العلاقات وتنميتها مع الأناس المحيطين.

-تقبّل فكرة أن كل المشاعر مهما كانت، بما فيها مشاعر الغضب، هي مشاعر طبيعية.

عدد القراءات : 3757

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018