الأخبار |
الحريري: "حزب الله" يعرقل تشكيل الحكومة اللبنانية  مؤسس فيسبوك ينضم لمجموعة سرية إسرائيلية.. وعاصفة من التساؤلات!  سورية: جريمة قرية الشعفة تؤكد مجددا استخفاف دول “التحالف” غير الشرعي بحياة المدنيين وبأحكام القانون الدولي  من "أوسلو" إلى "صفقة القرن": حكاية تلازم المسار والمصير  روسيا: من السابق لأوانه رفع حظر تسليح ليبيا فلا بد من توحيد المؤسسات أولا  ميركل: علينا العمل على رؤية وجود جيش أوروبي حقيقي  ثلاثة أسابيع حسّاسة في حرب اليمن  تحديات إستراتيجية  ترامب ساخرا من ماكرون: كنتم تتعلمون الألمانية حتى أنقذناكم  استطلاع للرأي: تراجع شعبية أردوغان إلى 8ر39 بالمئة  بيكيه يفجر بركان غضب فالفيردي  بيريز يجهز مكافأة سولاري خلال التوقف الدولي  أليجري: كريستيانو يستحق التتويج بالكرة الذهبية  بيان: الأطراف الليبية تؤكد ضرورة اعتماد دستور من أجل تحقيق السيادة  ظريف: لا وجود للقوات الإيرانية في الجنوب السوري  المالية تدرس فرض ضريبة موحدة على الدخل .. وضريبة على المبيعات  وزير السياحة: مليونا سائح في سورية العام القادم .. والسائح يعادل 10 براميل نفط  إصابة 6 مدنيين نتيجة انفجار قنبلة بالخطأ في منطقة الزهراء بحمص  التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين ستدخل حيز التنفيذ خلال الساعات المقبلة  بولتون: سنعصر إيران عصرا     

مدونة م.محمد طعمة

2010-02-14 14:26:26  |  الأرشيف

عن المدونة بقلم محمد طعمة

الأزمنة 195 - 14 / 2 / 2010

BMW الفئة الخامسة الجديدة: تعشقها الحواس!

 

بعد طول انتظار أزاحت الشركة البافارية العريقة BMW الستار عن الجيل السادس الجديد، من سيارتها السيدان الشهيرة 5-Series الفئة الخامسة... لتدخل بذلك عهداً جديداً من التميز والتألق في عالم السيارات.

وتفتخر BMW بقولها: إن الفئة الخامسة الجديدة هي أجمل سيارة صنعتها عبر الأجيال، فتصميمها العتيد يجمع في طياته أحدث ابتكارات الفكر الألماني في التصميم، في حين أنه يحاكي أشقاءه الجدد من الفئة السابعة و5-GT.

ولم تكتفِ الشركة بذلك فقط؛ بل إنها وكما عودتنا دوماً، أضافت إلى سيارتها الجديدة آخر ما توصلت إليه من عبقريات في عالم صناعة السيارات والتكنولوجيا لتصل بها إلى أبعد درجات الرقي والتكامل...

 

 

 

HTC Smart وتجربة جديدة كلياً للصانع التايواني إتش تي سي باستخدام تقنيات Qualcomm

19 هاتفاً ذكياً بنظام ويندوز موبايل و5 هواتف بنظام أندرويد هي حصيلة الهواتف الذكية التي تتخصص HTC التايوانية في تصنيعها وتتوافر في الأسواق في الوقت الحالي متضمنة من بينها أحدث هواتف أندرويد, هاتف جوجل Nexus One. ولكنه هاتف واحد فقط, هو الأول من نوعه على الإطلاق في خط إنتاج HTC, الذي يحمل نظام تشغيل مختلف لا ينتمي إلى فئة أنظمة التشغيل المفتوحة والمنتشرة التي نرى جميع الشركات تقوم بتنصيبها على هواتفها الذكية وهو السبب الذي يجعل من هذا الهاتف شيئاً مختلفاً عما اعتادت HTC تقديمه, هو HTC Smart الجديد.

لا أدري هل يمكن تصنيف هذه الخطوة المختلفة من HTC على أنها خطوة إلى الأمام أم إلى الخلف؛ ولكنني أفضل أن أنظر إليها على أنها خطوة نحو التعددية وتقديم أشكال مختلفة من الهواتف تناسب أذواق مختلفة للبشر. الهاتف HTC Smart يمثل أحد أول الهواتف التي تعمل بمنصة Qualcomm Brew Mobile Platform الجديدة كلياً والتي تقدم شريحة سيليكون متكاملة للهاتف تقوم بمعظم الوظائف وتدعم نظام تشغيل مغلق قامت HTC بتخصيصه لتقدمه بواجهة استخدام Sense UI التي تجعل واجهة استخدام الهاتف مألوفة تماماً لمن اعتاد على هواتف HTC التي تعمل بنظام ويندوز موبايل وأندرويد.

الأهم من ذلك هو أن هذا الهاتف - الذي يدعم الجيل الثالث ويحمل كاميرا رقمية بدقة 3 ميجا بكسل - يفترض أن يصدر- خلال الشهور القادمة - في نطاق سعري مناسب للغاية - لا نعرفه حتى اللحظة - يسمح لنا بتسميته بهاتف اقتصادي لمن يبحث عن استخدام سهل في شكل جيد ومتناسق مع أداء مناسب وخواص معقولة والفضل في ذلك يعود إلى منصة Brew Mobile Platform من Qualcomm التي يعتمدها هذا المنتج الجديد من HTC.

موتورولا تقدم باك فليب و لسان حالها يقول " شكراً لك, أندرويد"

في منتصف سبتمبر الماضي و بمناسبة تقديم أول هواتف موتورولا التي تعمل بنظام التشغيل مفتوح المصدر أندرويد, الهاتف Motorola CLIQ, كتبت متسائلاً "هل هي عودة من الثبات العميق للصانع الأمريكي العريق ؟؟" و قد كان الهاتف CLIQ في هذا الوقت هو أول خبر جيد في وسط فيضان هائل من الأخبار السيئة التي أحاطت بموتورولا من جميع الجهات و التي تضمنت العديد من الأحاديث حول المفاوضات الدائرة بصدد بيع قطاع الهواتف المحمولة في موتورولا للعديد من المشترين المحتملين.

والحق يجب أن ينسب إلى أصحابه، ولهذا دعونا نقول إن موتورولا بالفعل قد تداركت نفسها أو على أقل تقدير قد نجحت في أولى خطواتها الفعلية لتدارك وضعها الحقيقي وريادتها في مجال الابتكار في سوق الهواتف المحمولة و الفضل في ذلك - و الفضل كله لله - يعود الى حد كبير إلى نظام أندرويد والذي شهد العودة الحقيقية لموتورولا إلى تقديم منتجات فعلية مبتكرة.

الشركة الأمريكية التي عانت طويلا خلال السنوات الماضية قدمت لنا اليوم الهاتف الجديد BACKFLIP و الذي أراه في تقديري كاستمرار لسير موتورولا على الطريق الصحيح و السبب في ذلك لا يعود مطلقا إلى إصدار الحكم على هاتف لم يصدر تجارياً بعد بأنه أفضل أو أسرع أو أجمل تصميماً ولكن لأنه يخبرنا بحقيقة واحدة و هي أن موتورولا قد عادت و بقوة إلى طريق الابتكار ودعونا نقولها بثقة فإن جوهر هذه الصناعة - بل جوهر كل صناعة إن لم يكن كل شيء في سوق العمل - هو الابتكار, فما يلفت الأنظار إليك هو الابتكار هو أن تقدم الجديد وتقدمه بأسلوب جديد.

المواصفات الفنية للهاتف شبيهة للغاية بسابقه ومماثلة لمعظم ما نراه في الهواتف الذكية الحديثة هذه الأيام، أما عن الابتكار الذي تقدمه موتورولا اليوم في هاتفها BACKFLIP - والذي يظهر في الأسواق تجارياً خلال الشهور الثلاثة المقبلة بسعر لم يحدد بعد- إضافة إلى تقنية MOTOBLUR التي ابتكرتها الشركة من قبل وقدمتها في الهاتف السابق CLIQ و تقوم على التزامن التام بين جميع أفرع الهاتف وبيئة الحوسبة السحابية المحيطة به, فإن الهاتف BACKFLIP يقدم كذلك تصميماً و أسلوباً للتحكم جديد كلياً.

لوحة مفاتيح تدور بزاوية 180 درجة حول محور الهاتف تجعل من الممكن استخدامه كهاتف تقليدي بشاشة رأسية تعمل باللمس من الأمام أو إدارة لوحة المفاتيح ليصبح لديك شاشة عرضية و لوحة مفاتيح QWERTY أو إيقاف دوران لوحة المفاتيح في منتصف الطريق لتعمل بمثابة حامل خلفي يدعم وضع واستخدام الهاتف كإطار لعرض الصور أو كساعة مكتبية - الهاتف فيما يبدو سيحمل تطبيقين لاستخدامه لهذه الأغراض في أي لحظة - كما يمكن الاعتماد على دوران لوحة المفاتيح لضبط الهاتف في أنسب زاوية مشاهدة لمتابعة الأفلام عبر شاشة العرض على سبيل المثال.

 

 

 

BACKTRACK هو الاسم الذي اختارته موتورولا لفكرتها الجديدة فعلياً والتي تستغل هذا التصميم، حيث زودت الجهة الخلفية لشاشة العرض بلوحة توجيه تدعم اللمس- لأفضل تخيل لهذه الفكرة شاهد الصورة الموجودة المرافقة - بحيث يتمكن المستخدم عند الإمساك بالهاتف عرضياً من تصفح محتوى الهاتف- Scroll - سواء كان هذا المحتوى هو التنقل خلال صفحات الإنترنت أو خلال رسائله النصية القصيرة أو قائمة أصدقائه الخ .. و ذلك عبر تمرير أصابعه إلى أعلى وأسفل على لوحة التوجيه الخلفية بدلاً من تمريرها على شاشة العرض ذاتها كما يحدث مع جميع هواتف اللمس الأخرى، ويعيق الرؤية في الموضع الذي يتم تمرير الأصابع عليه.

ما يمكنني قوله هو: إن موتورولا قد عادت إلى الطريق الصحيح .. ونحن بانتظار وصول مجموعة هواتفها الجديدة إلى أسواق منطقتنا العربية .. قريباً بإذن الله.

عدد القراءات : 4910

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018