الأخبار |
ملتقى التبادل الاقتصادي العربي يوصي بكسر الإجراءات الاقتصادية القسرية المفروضة على الشعب السوري  لافروف في مؤتمر موسكو للأمن الدولي: الحفاظ على سيادة سورية  رفض عراقي للقرارات الأميركية الجائرة بحق الشعب الإيراني  إثيوبيا.. التطورات الأخيرة في السودان لن تؤثر على مصير المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة  الجيش الروسي: نشر الدرع الصاروخية قرب حدودنا يهدف لتوجيه ضربة نووية مباغتة لروسيا  شويغو لحاتمي: التعاون الروسي الإيراني مهم لتحقيق التهدئة في سورية  القائد الجديد للحرس الثوري الإيراني: علينا توسيع نطاق نفوذنا من المنطقة إلى العالم  قوى الحرية والتغييير في السودان: اتفقنا على تشكيل لجنة مع المجلس العسكري الانتقالي لحل نقاط الخلاف  النشاط البدني يخفض من خطر الوفاة المبكرة بسبب الجلوس  أطعمة يومية تسرّع فقدان الوزن!  "تويتر" يكتسي حلة جديدة  كيف تبعث برسالة لنفسك أو لآخرين عبر "واتسآب" من دون إضافة أرقامهم  وسائل إعلام أجنبية تصور مسرحية "موت" سبعة أشخاص في حماة من أسلحة كيميائية  مانشستر سيتي يحسم الدربي ويستمتع بالأفضلية  أتلتيكو مدريد يعبر فالنسيا ويؤجل تتويج برشلونة بالليجا  احتجاجات في قرى ريف دير الزور الشمالي الغربي على ممارسات ميليشيا "قسد"  نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي.. عندما دخل "داعش" الموصل وصلنا السلاح من إيران خلال ساعات  بايرن ميونخ يتأهل لنهائي كأس ألمانيا بفوز مثير على بريمن  لاتسيو يُقصي ميلان بلدغة كوريا ويبلغ نهائي كأس إيطاليا  منذر: سورية تطالب بوضع حد لتسييس الشأن الإنساني وبدعم جهودها لتسهيل عودة المهجرين إلى وطنهم     

صور من العالم

2014-11-25 12:30:36  |  الأرشيف

استفتاء الإباجية : 75% من سكان العالم يشاهدون افلام العناتيل .. السادية تتقدم والحب يتراجع

أعلنت في شهر أيلول الأخير مجلة "Dazed‏" أنها تخطط لأن تقوم بعمل استفتاء الجنس أون لاين (online) الأكبر في تاريخ العالم. استهتر العديد من الناس من هذا الإعلان، ولكن بعد مرور شهرين ونصف، تم تحقيق الهدف المطلوب. وافق أكثر من 10,000‏ رجل وامرأة من 114 دولة مختلفة حول العالم أن يجيبوا على مجموعة أسئلة حادة، الشيء الذي يولد نظرة حقيقية ومحتلنة حول الحياة الجنسية اليوم.


كان القسم الأكبر من الاستفتاء حول الإباحية واستخداماتها. يناسب المعطى الأول والمثير أن يفتتح المقالة: 75% من العالم وافقوا على الاعتراف (بشكل سري): نعم نحن نشاهد الأفلام الإباحية. 25% ما زالوا يرفضون الاعتراف- أو، حقا لا يشاهدون- ومن ضمنهم كانت الأغلبية من النساء: 90% من الذين لا يشاهدون الأفلام الإباحية هم من النساء.

59% من العالم من الذين يشاهدون اعترفوا بأنهم يشاهدون الأفلام الإباحية على الأقل مرة في الأسبوع، معطى مفاجئ جدا يساعدنا على فهم مدى السهولة غير المحتملة التي فيها نستطيع أن نرى الأفلام الإباحية في أيامنا. 16% من المجموعة تشاهد الأفلام الإباحية 11 مرة أو أكثر في الجمعة، من ضمنهم 90% رجال. بشكل عام، فقط 4% من النساء قالوا إنهن يشاهدن الأفلام الإباحية أكثر من 6 مرات في الأسبوع، لكن الفرق بين الجنسين لا يشكل مفاجأة لأحد.


المضمون مفاجئ: الجنس بين امرأتين وصل للمكان الأول في قائمة كلمات البحث المشهورة. عدد النساء المحبات للجنس الآخر اللواتي يشاهدن هذا المضمون هو أكثر من عدد الرجال المحبين للجنس الآخر الذين يشاهدونه.

ماذا عن شابان يمارسان الجنس فيما بينهما؟ ليس هنالك طلب كبير لهذا، فهذه الفئة موجودة في المكان الأخير. كلمات البحث المشهورة، حسب الجنس، هي "الجنس الشرجي"، و "الجنس في الأماكن العامة". فئة الجنس عن طريق الاستمتاع بالسيطرة (BDSM)، والتي تعني الربط وتعذيبات، مشهورة جدا عند الرجال الذين يشاهدون الأفلام الإباحية 11 مرة أو أكثر في الأسبوع، حيث أن 90% منهم قالوا إنها الخانة المفضلة لديهم.


34% من المشتركين في الاستفتاء قالوا إنهم قاموا بتصوير أنفسهم وهم يمارسون الجنس، و66% من بينهم أشاروا إلى أنها تجربة إيجابية وأنهم بالتأكيد كانوا سيعيدون ذلك. 9% من الذين قاموا بتصوير أنفسهم قالوا إنها تجربة سلبية وصرّحوا بأنهم لن يفعلونها مرّة أخرى.

معلومات ليست بالمفاجئة، ولكن مقلقة قليلا :50% من المجيبين صوروا أنفسهم عاريين وقاموا بإرسال الصور للحبيب أيًّا كان. بالرغم من ذلك، كما يبدو فقد قاموا بذلك من أجل متعتهم الشخصية ومتعة المقربين منهم، حيث فقط 4 % من الرجال و 2% من النساء كانوا مستعدين أن يتصوروا عاريين مقابل المال.

لم يختص الاستفتاء في الأفلام الإباحية فقط ، بل أيضا في الصحة والعلاقات، حيث هناك معطيات مقلقة. الرقم الذي يضع العديد من علامات السؤال هو 39%، فهو رقم الرجال المحبين للجنس الآخر الذين قالوا إنهم يستعملون وسائل وقاية. بالرغم من ذلك، لا يمكن أن نعرف من الاستفتاء إذا كان الحديث يدور عن عازبين أم عن متزوجين، والذي كما يبدو سيقلل من النسبة بشكل كبير، لأنه من الطبيعي أن يستعمل المتزوجون أقل وسائل وقاية. 45% من النساء، لن يُذكر أيضا هنا إذا كن من المتزوجات أم العازبات، يستعملن وسائل الوقاية، و 60% من الرجال المثليين الذين يتصدرون القائمة.

80% من المراهقين أصحاب الجيل 16-20 قالوا إنهم يستعملون بشكل دائم وسائل وقاية، الشيء الذي يدل على تربية جنسية واضحة وبارزة.

بالرغم من أن الأبحاث تُثبت أن التكنولوجيا تدمر لنا الحياة الجنسية والرومانسية، لكن لا يتفق الجميع مع هذا.عمليا،43% من المجيبين الموجودين في الشرق الأوسط يعتقدون أن التكنولوجيا حسنت العلاقات بين الزوجين، ومثلهم أيضا يعتقدون 42% من آسيا. مع ذلك، في أوروبا المعطيات أقل بكثير 33% وهذا لا شيء مقارنة بالولايات المتحدة، والتي أقل بربع منهم (23%) يعتقدون بأن التكنولوجيا تساهم في العلاقة الزوجية في شكل من الأشكال.

المخدرات والجنس

كما يبدو، فإن الناس يحبون أن يدمجوا بين الجنس والمخدرات: 40% من السكان في العالم قالوا إن الجنس يكون أفضل إذا تم بعد تناول المخدرات.


عدد مفاجئ قليلا ولكن يثير الفضول بالفعل: 20% من المجيبين يعتقدون أن تعدد الأشخاص أثناء الجنس هي العلاقة المثالية، بالرغم من أنه ليس من الواضح كم منهم ينفذون ذلك بالفعل. بالرغم من ذلك، ونسبة للحقيقة بأنه قبل عشر سنوات كان يدور الحديث عن مجموعة صغيرة جدا والتي يعدون غريبي الأطوار، لا يوجد شك بأن واحد من بين كل خمسة يثبت اقتراب ظاهرة تعدد الأشخاص من التيار. كما وقد تم تعريف العزوبية كحالة، وأكثر من ثلثي المجيبين في الشرق الأوسط قالوا إنهم وحيدون وأن ذلك يبعث السرور في قلوبهم. بالرغم من ذلك، فقط 12% في أوروبا أشاروا بأن البقاء وحيدا هي الحالة المفضلة لديهم.


ماذا عن الحب؟ هنا معطى سيفرح قلوبكم: بالرغم من تحول عالمنا إلى عالم متشائم أكثر، فإنه 80% من العالم ما زالوا يؤمنون أن الحب هو الشيء الأكثر أهمية
عدد القراءات : 20414

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3481
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019