الأخبار |
دراما كروية تقتل فرحة يونايتد وتهدي تشيلسي نقطة  سورية تطالب مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته في منع اعتداءات “التحالف الدولي” ومعاقبة المعتدين  ليفانتي يُعمق جراح ريال مدريد  هل باتت رقبة ابن سلمان بين أيدي إردوغان؟  في اليوم الأول للانتخابات الأفغانية... عشرات القتلى والجرحى خلال 100 اعتداء  الهند.. ارتفاع حصيلة ضحايا حادث دهس القطار إلى 59 شخصا  بريطانيا تبحث "الخطوات المقبلة" بعد اعتراف السعودية بوفاة خاشقجي.. و\r"العفو الدولية": حيادية التحقيق "موضع شك" .. ومصر تثمن نتائج التحقيقات  تسوية وضع السيارات السورية العالقة في الأردن  لمواجهة العقوبات الأمريكية... إيران والهند يستخدمان الروبية والريال في مشروع مشترك  محافظة دمشق تقترح خروج الموظفين والطلاب بأوقات مختلفة لحل مشكلة المواصلات  الشركة العامة للمنتجات الحديدية: حاجة سورية في مرحلة الإعمار مليونا طن حديد سنوياً  5 خطوات تخفف معاناة النساء في سن اليأس!  الرضاعة الطبيعية قد تحمي البشرية من خطر كبير يضاهي الإرهاب!  طريقة جديدة لعلاج ارتفاع ضغط الدم  سورية تمنح الأولوية في إعادة الإعمار لكل من حارب الإرهاب معها  تسيبي ليفني: إسرائيل تجري مفاوضات غير مباشرة مع "حماس"  قيادة العمليات المشتركة العراقية: جهودنا باتجاه الحدود السورية حققت أهدافها  موسكو والدوحة: لا بديل للتسوية السياسية في سورية  ميلان مهدد بعقوبات قاسية من يويفا     

أخبار عربية ودولية

2017-12-16 14:33:56  |  الأرشيف

"إسرائيل" تكشف نجاة رئيس عربي من الاغتيال بفضل التنسيق الأمني

قال وزير الدفاع "الإسرائيلي" أفيغدور ليبرمان، إن "إسرائيل" ساهمت بالتنسيق الأمني في نجاة رئيس عربي من الاغتيال.

وأشار ليبرمان إن عددا من كبار المسؤولين في حركة "فتح" اغتيلوا من قبل حركة "حماس" أثناء سيطرتها على قطاع غزة في عام 2007 مضيفا أن التنسيق الأمني مع "إسرائيل" هو الذي أنقذ الرئيس الفلسطيني محمود عباس من ذلك المصير، بحسب تصريحاته لصحيفة تايمز أوف "إسرائيل".

 

وانتقد الوزير "الإسرائيلي" تهديد عباس بوقف التنسيق الأمني مع "تل أبيب" في ظل أزمة القدس، لافتًا إلى أنه بحاجة إلى ذلك التنسيق أكثر مما تحتاج إليه "إسرائيل"، بل إنه لا يزال على قيد الحياة بفضل هذا التنسيق، بحسب تصريحات الوزير.

وشدد ليبرمان على أنه ليس خائفا من تهديد الرئيس الفلسطيني بقطع التنسيق الأمني مع إسرائيل معتبرا أن عباس استغل قرار البيت الأبيض بالاعتراف بالقدس عاصمة "لإسرائيل" لرفض المشاركة في مفاوضات السلام المقبلة تحت الرعاية الأمريكية، بينما لا تزال "إسرائيل" في رأي وزير الدفاع الإسرائيلي مستعدة للإصغاء إلى مبادرة أمريكية جديدة.

تجدر الإشارة إلى أن عباس هدد، من منصة القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول الأربعاء الماضي، بقطع التنسيق الأمني مع "إسرائيل"، على خلفية قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة "لإسرائيل".

عدد القراءات : 3382
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3377
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018