دمشق    23 / 09 / 2018
ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  

أخبار عربية ودولية

2018-09-10 12:02:01  |  الأرشيف

العبادي يخرج عن صمته بعد تدهور أوضاع البصرة ومهاجمة البعثات الدبلوماسية

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، عقب وصوله، إلى محافظة البصرة، رفضه الاعتداء على القنصليات والبعثات الدبلوماسية في البلاد.
 
وقال العبادي، في مؤتمر صحفي عقده، اليوم، بالمحافظة: "جئنا للمحافظة لتنفيذ قرارات مجلس الوزراء بشأن البصرة، ولايمكن أن يكون هناك خدمات دون وجود أمن". وأضاف العبادي: أن "الاعتداء على القنصليات والبعثات الدبلوماسية مرفوض".
 
وأكد أن الوضع في البصرة مستتب، لافتا إلى أن إرسال قوات إضافية جاء تلبية لطلب المحافظة. وقال رئيس الوزراء العراقي إن "الوضع الامني في البصرة مستتب"، مؤكداً أن "إرسال قوات إضافية إلى المحافظة جاء تلبية لطلب المحافظة".
 
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، وصل، في وقت سابق اليوم، إلى محافظة البصرة، التي تشهد احتجاجات شعبية منذ أسابيع، على رأس وفد وزاري كبير.
 
وتشهد محافظة البصرة، الغنية بالنفط، احتجاجات على مدار الأسابيع الأخيرة ضد تردي الخدمات وتلوث المياه، خلفت عددا من القتلى والجرحى.
 
واشتدت حدة التظاهرات خلال الأيام القليلة الماضية، حيث شهدت المحافظة حرق مبنى مجلس المحافظة ومقار أحزاب سياسية منها مقار منظمة بدر وحزب الدعوة والفضيلة وعصائب أهل الحق.
 
كما أضرم متظاهرون غاضبون، يوم الجمعة الماضي، النار في مبنى القنصلية الإيرانية في محافظة البصرة جنوب العراق.
عدد القراءات : 3377

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider