دمشق    17 / 09 / 2014
بالأرقام والوثائق .. هكذا تمول أميركا الإرهابيين !!  استزاف دمشق بالتسلّل والقصف  هل حقاً تستطيع السعودية ضرب داعش ؟  3 شهداء و20 مصاباً في اعتداءات إرهابية بدمشق وحمص ومحردة  أفخم تدعو للتعاون مع سورية والعراق في تصديهما للإرهاب بعيدا عن أي تدخل  ضغط كبير على المشفى الميداني الذي اقامته اسرائيل لعلاج الارهابيين الجرحى على الحدود السورية  تشرين يفوز على الجزيرة وجبلة يتعادل مع الشرطة بدورة تشرين لكرة القدم  الخارجية: حكومة حزب العدالة والتنمية تستمر في حملتها الدعائية المضللة ضد سورية.. ودورها التخريبي في سورية أصبح جليا  البنتاغون: سنضرب "داعش" في سورية وقد نتدخل برياً في العراق  بالصور: هؤلاء هم المصارعون الاستراليون الداعشيون قاطعو الرؤوس  ما هي طبيعة المناطق العازلة شمال وجنوب سورية؟  الدور الإسرائيلي في سيطرة المسلحين على خط الفصل في الجولان  شكر: أغلب المشاركين في مؤتمر جدة لمكافحة الإرهاب هم ممن صنعوا هذا الإرهاب  لماذا نشعر بالسقوط أثناء النوم؟  الزواج من أجنبية.. الورطة لاحقاً!  هذه هي الأمراض التناسلية الأكثر شيوعاً!  "قتل رحيم" لرجل لا يتحكم بقدرته الجنسية!  نهائيات أسيا : خسارة قاسية لمنتخب سورية للناشئين بكرة القدم امام نظيره الكوري الجنوبي  البعثة القنصلية السورية بالقاهرة تطلق موقعا على الانترنت للتواصل وتسهيل معاملات السوريين في مصر  وفاة "طرزان" عن عمر يناهز الـ80 عاماً  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz & SyrianMonster - Web services Provider