دمشق    08 / 02 / 2016
الدفاع الروسية: أنشطة «الناتو» الرعناء وراء أزمة سورية  موغيريني تحث تركيا على فتح حدودها أمام النازحين السوريين  الراعي جدد دعوته لوقف الحرب عليها … البابا: الحل السياسي هو الضمان للسلام في سورية  تعليق المفاوضات.. حسابات إقليمية.. بقلم: مازن بلال  أنباء عن عملية عسكرية للجيش السوري ضد “داعش” في محيط الرقة  البرلمان الجزائري يصادق بالأغلبية على تعديل الدستور الجديد  تقفعت يداه!.. بقلم: د. إسماعيل مروة  اليوم نهائي كأس سلة الرجال بين مدرستين كبيرتين … عراقة الاتحاد ونجومية الجيش  بالتفاصيل إلى أين وصل الجيش السوري في حلب؟  صاروخ كوريا الشمالية يثير الغضب العام  ماذا تريد واشنطن بالوقت الضائع… وإلى أين..!؟  مجلس الأمن الدولي يدين إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا بعيد المدى  د.حسون: إذا لم نبعد الإسلام عن أطراف الصراع فسيكون حجة علينا لا حجة لنا … بعد عشرات الملايين من القتلى عرف الغرب اللعبة باسم الدين!  ملامح المرحلة الجديدة على سورية والمنطقة  أنا جندي سوري  500 مخالفة تنظم يومياً بدمشق منها نحو 100 مخالفة لسيارات حكومية … 100 مخالفة غيابية يومياً و50 مخالفة لعدم وجود شهادة القيادة  الجزائر: دستور جديد لمرحلة ما بعد بوتفليقة  ابن وزيرة بكنيسة إنجلترا يحارب مع "داعش" في سوريا  أزمة ثقة في المثلث السعودي التركي الأميركي… واشتراط الإمارات للقيادة الأميركية  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider