دمشق    26 / 07 / 2016
مساعدات إلى معضمية الشام  503 مليارات ليرة خسائر قطاع النسيج الخاص وتنفيذ 298 مشروعاً نسيجياً خلال الأزمة  هذا هو بيان الحكومة الذي تعرضه اليوم أمام مجلس الشعب … بيان حكومي «واقعي».. والعبرة بالتنفيذ … ست أولويات: دعم الصمود، العمل الإغاثي، تحسين المعيشة، إعادة الإعمار، مكافحة الفساد، تعاون دولي  عملية وادي بردى: في انتظار ما بعد «هريرة»  سورية بين قمة موريتانيا والتقاسم الأميركي الروسي  وفد من الكنيست إلى الرياض لـ «ردّ الزيارة»..السعودية وإسرائيل: سقطت ورقة التوت  عنصرية تركية تطارد السوريين: «اذهبوا إلى الجحيم»  الرئيس الأسد في حلب قريباً  قسد نحو التفكك والسبب ؟  قتيل و12 جريحا بانفجار في أحد المطاعم الألمانية  في نواكشوط .. قمة بلا رؤوس!  بوتين يخاطب القمة العربية في نواكشوط  شقيق فضل شاكر يسلم نفسه إلى الجيش اللبناني  لافروف: من يدعو إلى تغيير النظام في سوريا منافق  مجلس الشعب يناقش البيان الوزاري.. عباس: الآمال المعلقة من قبل المواطنين على الحكومة كبيرة جدا.. خميس: دعم صمود الشعب الأولوية الأولى التي ستعمل عليها الحكومة  مخطط لاغتيال السيسي في نواكشوط يدفعه لعدم المشاركة في القمة العربية  برلماني روسي: انتخاب ترامب سيوفر فرصا جديدة للعلاقات بين موسكو وواشنطن  غولن: أردوغان كان يخون زوجته لذا عاداني  الرئيس الأسد لرئيس أساقفة قبرص: أحد الأهداف الرئيسية للهجمة الإرهابية التي تتعرض لها سورية نشر الفكر والممارسات التكفيرية المتطرفة لضرب النسيج الاجتماعي المتنوع والمنسجم  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider