دمشق    01 / 10 / 2016
خبير: مقاتلة أوكرانية أسقطت البوينغ الماليزية وهذا هو الدليل..  إسرائيل تدفع لتركيا تعويضات «مافي مرمرة»  «عاصفة السوخوي»: عام من التعقيدات في الجبهات العسكرية والسياسية  العرب والإمبراطورية المنشودة: تحديات التقوّم العربي  بين الحملة في حلب وعدوان دير الزور  أوروبا لا تتناغم سورياً مع واشنطن: لدينا ما يكفينا من صداع مع روسيا  الكرملين: بوتين لم يحدد سقفا زمنيا للعملية العسكرية الروسية لمكافحة الإرهاب في سورية  هذه هي الأُمنيات التُركيّة في الشمال السوري..!  سورية التي لن تنهار أبداً  الشارع الأردني يرفض «غاز العدو»  موريتانيا.. تعديل الدستور على طاولة حوار سياسي تقاطعه المعارضة  عباس وقادة العالم يشاركون في تشييع "سفاح قانا"..صور متنوعة  تسعير الدخان بالليرة السورية بدلاً من الدولار  بالفيديو- تعرفوا على "ام هنادي" التي "تقطع وتطبخ" رؤوس "الدواعش"  حل قريب في قدسيا والمسلحون يسيرون على خطى من سبقهم  إسرائيل ــ السعودية: نحو تحالف استراتيجي معلن  حروب أردوغان من «لوزان» إلى «إيجه» مروراً بـ«جرابلس»  برحيل بيريز ..هل ينسى العرب سجلّه ‘‘الإجرامي‘‘؟  طيران “التحالف الدولي” يواصل استهدافه البنى التحتية السورية ويدمر جسري الطريف والشيحان بريف دير الزور  أوباما يكشف عن وجهه الحقيقي قبل الرحيل  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

alazmenah.com - All rights reserved 2016
Powered by SyrianMonster - Web services Provider