دمشق    25 / 09 / 2017
الجيش الميانماري يجن جنونه..من عمليات القتل والمجازر الى الاغتصاب الجماعي بحق المسلمات!  رئيس بلدية قدسيا يمتنع عن تسليم رئيس البلدية الجديد  The crack of dawn! Dozens of skinny dippers welcome sunrise with a naked swim in the North Sea to raise money for charity  وفاة المصرية الأسمن في العالم  مرسوم أمريكي جديد حول الهجرة  الدفاع الروسية: رصد 15 انتهاكا للهدنة في سورية  المعلم: نرفض استفتاء كردستان  إقامة مركز طبي روسي متنقل في حلب  إضراب عام في لبنان للمطالبة بصرف الرواتب مع الزيادات  ارتقاء شهيدين وإصابة 5 أشخاص جراء اعتداءات إرهابية بالقذائف على مدينة القرداحة  البرلمان العراقي يصوت على إبعاد الموظفين الأكراد الذين شاركوا في الاستفتاء  الحكومة السورية تسيطر على أغلبية حقول النفط في سورية  وسط معارضة دولية وعراقية.. مراكز الاقتراع تفتح في إقليم كردستان للتصويت على الانفصال  روسيا ترسل مواد بناء ومعدات لإعادة الإعمار في سورية  أردوغان يتوعد بحملة عسكرية في كردستان العراق!  "رايتس ووتش" توثّق قتل التحالف الدولي 30 طفلا سوريا قرب الرقة  الجيش السوري يقتحم جوبر  هل الاستقلال غدا؟ ماذا بعد نتائج استفتاء كردستان  بيونغ يانغ تتهم ترامب بمحاولة إغراق العالم بكارثة حرب نووية  إيران ردا على دول خليجية: هناك أناس لا تؤهلهم أحجامهم التطرق إلى كافة القضايا  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider