دمشق    03 / 08 / 2015
انضمام مجموعة من «الحرامية» و«متعاطي المخدرات» للميليشيا… «جيش الإسلام» ينفي نيته التوجه نحو الحل السياسي  أوقفوا الحرب في سورية  المتطرفون اليهود: ذخيرة الأحزاب الحاكمة  أردوغان من يقود تنظيم "داعش" شخصياً!!.. بقلم:غسان يوسف  توّقع صدور قرار عن مجلس الأمن يجيز التدخل العسكري في ليبيا  إشارات» دمشقية تؤكّد زيارة مملوك للرياض  بالتفاصيل: هل بدأت روسيا في محاربة «داعش»؟!  مصر والولايات المتحدة: أي حوار استراتيجي؟  المعارضة المعتدلة تدمر محطة كهربائية بقيمة 120 مليون دولار !  ريف إدلب الغربي: أول هزيمة لـ«جيش الفتح»  الأنوثة المعتّقة، كرسائل نبع وغيمة!؟.. بقلم: حسين عبد الكريم  كيري ولافروف والجبير في الدوحة:إيران واليمن وسورية.. و«داعش»  الرئيس الأسد يصدر المرسوم رقم203 لعام 2015 حول منح دورة امتحانية إضافية في المرحلة الجامعية الأولى وفي مرحلة دراسات التأهيل والتخصص ومرحلة الدراسات العليا  إيران تطلق مبادرة جدجدة لحل الأزمة السورجة  ما هي أسباب موجة الحر العربية؟  2016 ... تبدلات وتغيرات في ساحات ممالك وامارات الخليج  سورية مستعدة لأن تكون عاملاً أساسياً في حلف بوتين المقترح  وزير الخارجية السعودي إلى موسكو هذا الشهر تمهيدا لزيارة الملك سلمان  المانيا توقف منح تأشيرات الدخول للسوريين  النبأ التالي!!.. بقلم: د. إسماعيل مروة  

أخبار سورية

2012-11-11 02:43:28  |  الأرشيف

تقدم للجيش في معرة النعمان وأنباء عن قرب حسم المعارك في ريف دمشق

اختفت أصوات المعارك التي كانت توقظ سكان دمشق ولم يسجل أي تحليق للطيران الحربي في الساعات 24 الماضية في سماء العاصمة مما يشير إلى ابتعاد المعارك عن الأطراف القريبة للمدينة ما عدا منطقتي التضامن والقدم التي ما زالت تشهد معارك بين الجيش ومتمردين متمركزين فيهما.
ونقلت صحيفة الوطن الخاصة عن مصادر أمنيةأن الجيش والقوى الأمنية بدأت عملية تطهير شاملة لريف دمشق، مرجحة أن تنتهي خلال أيام وتعلن بعدها أن كافة ضواحي العاصمة مناطق آمنة بعد أن توغل إليها آلاف مقاتلوا المتمردين ونفذوا عدة محاولات فاشلة لدخول العاصمة.
ونقلت الصحيفة عن تلك المصادر قولهم: إن «عدد القتلى في صفوف الإرهابيين بات يتجاوز المئات دون أن يحدد المصدر الرقم الدقيق كون الإرهابيين يسحبون عدداً من جثث قتلاهم إلى داخل المناطق التي يختبئون فيها».
واعترفت مصادر إعلامية للمتمردين بإحراز الجيش تقدما خلال الايام الماضية على الطريق السريعة بين دمشق وحلب وطرده للمتمردين من عدد من القرى الواقعة الى شرق هذه الطريق.
أما في مدينة معرة النعمان فما زالت الاشتباكات تدور بين الجيش والمتمردين على مداخل المدينة فيما يستعد الجيش لدخولها وطردهم منها.
وفي القسم المحرر من الجولان نقلت «الوطن» عن مصادر محلية أنأهالي قريتي بيرعجم والبريقة وعددهم على 150 مواطنا من مختلف الأعمار المحاصرين فيها تمكنوا من الخروج منها سيرا على الأقدام وباتجاه قرية الزبيدة إلى الشرق التي استقبلهم أهلها وساعدوهم للوصول منها إلى مدينة البعث.
وكانت مجموعات متمردة قد اجتاحت الأحراش المحيطة بالقريتين منذ نحو أسبوع ومنعت الأهالي من مغادرة القرية واختبؤوا بين منازلهم هربا من قوات الجيش العربي السوري التي حاصرت المكان.
وبذلت قوات الأوندوف الموجودة في المكان والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر العربي السوري جهوداً خلال الأيام الماضية لإخراج المدنيين إلا أنها اصطدمت برفض المسلحين مغادرة الأهالي وبقيامهم بتفخيخ الطريق الواصل إلى قرية بيرعجم.
واستطاع الجيش بداية تطهير قرية البريقة الواقعة إلى الجنوب من بيرعجم التي نجح الجيش بدفع المسلحين إلى خارجها باتجاه الأحراش وتمت محاصرتهم في المنطقة الممتدة ما بين قرية بيرعجم والقحطانية إلى الشمال الغربي.
عدد القراءات : 1532

alazmenah.com - All rights reserved 2015
Powered by SyrianMonster - Web services Provider