الأخبار |
"حماس": استقالة وزير الدفاع الإسرائيلي اعتراف بالهزيمة  وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقدّم استقالته احتجاجاً على وقف إطلاق النار في غزة  "ميدل إيست آي": بن سلمان طلب من نتنياهو شن حرب على غزة لطمس قضية خاشقجي  إرهابيون يزرعون عبوات ناسفة في مدينة اللاذقية ... والأجهزة الأمنية تلاحقهم  مشرّعون أميركيون: مجلس الشيوخ قد يصوّت قريباً على معاقبة السعودية  الحلبوسي يدعو إلى منع "داعش" من اختراق المناطق المحررة  ميركل وماكرون في معسكر واحد ضد ترامب!  بوتين يؤكد تعاون موسكو وسيئول في ملف بيونغ يانغ النووي  الجيش يحبط محاولة تسلل مجموعات إرهابية باتجاه نقاطها العاملة بريف حماة الشمالي  طريقة لتحويل أية صورة إلى "ستيكر" على واتسآب  خداع بصري لمرأة عارية يثير جدل مستخدمي التواصل الاجتماعي  القهوة تمنع تطور مرض السكري  بيسكوف: روسيا لم تولّ وجهها شرقا  موقع استخباراتي: دولة عربية وراء إسقاط ليبرمان  سورية تدين بشدة العدوان الإسرائيلي على غزة وتؤكد وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني  بري: لا خيار مع العدو الإسرائيلي سوى المقاومة  لندن تراهن: ساعات حاسمة أمام «بريكست»  «أوبك» تتجاهل غضب ترامب: عائدون إلى خفض الإنتاج في 2019  بيدرسن مدعوّ لزيارة موسكو: «اتفاق سوتشي» تحت اختبار التصعيد الميداني  ألمانيا تهادن إردوغان: الاقتصاد فوق الجميع!     

أخبار سورية

2018-08-21 04:53:31  |  الأرشيف

العيد في سورية : جيوب فارغة وأسواق بلا مشترين

علاء حلبي
يأتي عيد الأضحى هذا العام على السوريين في وقت صعب جداً، حيث يتزامن مع بدء الموسم الدراسي الذي يعتبر همّا بالنسبة لكثير من السوريين لما يحتاجه الطلاب من ثياب وحقائب ودفاتر وغيرها، كما يتزامن مع موسم “المونة” الذي وإن تخلى عنه كثيرون يبقى واحداً من أهم المواسم بالنسبة للسوريين الذين يقومون بتحضير المكدوس ورب البندورة ودبس الفليفلة والجبنة وحفظها لاستهلاكها بقية العام.
كذلك، يأتي العيد هذا العام في الثلث الثالث من الشهر، ما يعني أن رواتب الموظفين نفدت، الأمر الذي يزيد من “كآبة” هذه المناسبة بالنسبة لشريحة واسعة من السوريين.
جولة على أسواق اللاذقية توضح حقيقة ما يجري، الأسواق الفاخرة في الأميركان والزراعة فارغة من المشترين، في حين تضج الأسواق الشعبية في الشيخ ضاهر وصولاً إلى ساحة أوغاريت حيث يوجد سوق للألبسة المستعملة (البالة).
في سوق البالة تجر سيدة ثلاثة أطفال خلفها وتخترق الزحام، تتوقف أمام تلة من الألبسة وتبدأ قياس بعض القمصان على أطفالها. تقول السيدة باقتضاب “الأطفال بيفرحوا بالتياب ع العيد، منغسلون ومنكويون بصيروا جدد”، قبل أن تتابع طريقها.
وفي سوق العنّابة في اللاذقية، يقول صاحب محل ألبسة يدعى أبو فارس لموقع قناة “الجديد”: ” في النهار يخف الازدحام بسبب ارتفاع درجة الحرارة، أما مساء يمتلأ السوق”، ويتابع ” معظم من يأتي إلى السوق لا يشتري، يتفرج على البضائع ويمضي بحال سبيله”.
ذات الحال يمكن أن ينطبق على بقية المحافظات السورية، دمشق، حمص، وحلب التي عاد النشاط إلى أسواقها الشعبية في الجزء الشمالي الشرقي من المدينة.
في الحسكة التي شهدت توتراً خلال الفترة الماضية، يقول الصحافي عطية العطية لموقع قناة “الجديد”:” على الرغم من الأوضاع المتوترة خلال الفترة الماضية جراء قيام الأكراد بإغلاق المدارس واعتقال عدد من مرشحي المجالس المحلية، إلا أن الأمن مستتب، وحركة الأسواق مقبولة”.
وقامت وزارة الكهرباء بزيادة ساعات وصل التيار الكهربائي مساء في الحسكة، الأمر الذي ساهم بحسب عطية إلى زيادة إقبال الناس على الأسواق رغم “إفلاس الموظفين الحكوميين”.
الارتفاع الكبير في أسعار الحلويات والتي وصل سعر الكيلو الواحد في بعض الأنواع إلى نحو 20 ألف ليرة سورية ما يعادل نصف راتب الموظف شهريا، دفع كثيرين للإقبال على السكاكر الرخيصة.
ضعف الإقبال على أسواق الملابس والحلويات لا ينعكس على سوق الأضاحي، حيث بدأ الجزارون استنفارهم لتلبية الطلبات على أضاحي العيد. ويقول أحد الجزارين “يوجد إقبال لا بأس به على الأضاحي هذا العام رغم ارتفاع أسعار الأضاحي، حيث يصل سعر الخروف إلى نحو 100 ألف ليرة سورية”. ويعيد الجزار سبب الاقبال على الاضاحي إلى أن قسماً من المقتدرين يجدون في العيد فرصة للعطاء، وآخرين يقومون بإيفاء نذورهم في هذا اليوم.
يمثّل العيد بالنسبة للسوريين ساحة فرح للأطفال فقط، فالكبار لا عيد لهم، وفق مقولة شعبية أصبحت راسخة وجزء من ثقافة الشعب السوري. قد لا يتمكن السوري من شراء ثياب جديدة لأطفاله هذا العام، وقد لا يستطيع شراء الحلويات، إلا أنه سيحاول ما استطاع أن يوفر لأبنائه بعض المال لمنحها كعيدية يصرفها أبناءهم على ركوب المرجوحة، وشراء الألعاب قبل عودة المدارس وما يرافقها من هموم.
الجديد
 
عدد القراءات : 3383
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018