دمشق    19 / 09 / 2018
«طفل يموت كل خمس ثوان»  أَقنِعَةُ إِدلب!.. بقلم: عقيل سعيد محفوض  توافق كردي على تسنم برهم صالح منصب الرئاسة العراقية  كوريا الشمالية تعد بتفكيك المواقع النووية والصاروخية  الكوريتان تقرران وقف التدريب وتحليق الطائرات العسكرية على طول المنطقة العازلة  عددهم لا يزال قليلاً .. تدمر تستقبل الزوار السوريين والأجانب من جديد  الجيش يواصل دك الإرهابيين بإدلب ومحيطها وهدوء حذر في مناطق سيطرة المسلحين  أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي – التركي حول إدلب؟  اتفاق بوتين أردوغان... إدلب على طريق حلب .. بقلم: حسن حردان  خسارة روسية لا تلغي التفاهمات  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  

مال واعمال

2018-09-02 19:26:01  |  الأرشيف

طهران تلغي الدولار الأمريكي في المبادلات التجارية مع بغداد

أعلن رئيس غرفة التجارة الإيرانية العراقية يحيى آل إسحاق، إلغاء عملة الدولار في المبادلات التجارية بين طهران وبغداد، والاستعاضة عنها باليورو والريال الإيراني والدينار العراقي.
 
ونقلت وكالة "مهر" الإيرانية، عن آل إسحاق قوله: "جرى إلغاء التعامل بالدولار بين إيران والعراق، وقسم من المبادلات بين المصدرين الإيرانيين مع التجار العراقيين، سيتم وفق مقايضة السلع أو بشكل توافقي".
 
وأضاف، "مع وجود 8 مليارات دولار حجم التبادل التجاري بين حكومتي طهران وبغداد، فإن حجم انتقال الأموال بين البلدين قليل جدا عن طريق المصارف".
 
وأشار المصرفي الإيراني إلى العقبات التي تحول دون تأسيس مصرف مشترك بين البلدين، وقال: "حل القضايا المصرفية يجب أن يكون من الأولويات الرئيسية للاقتصاد الإيراني، لأنه في أسوا الظروف لدينا تبادل تجاري مع العراق بقيمة 8 مليارات دولار".
 
واعتبر آل إسحاق، العراق ثاني أكبر شريك تجاري بعد الصين، مشيرا إلى أن معظم الصادرات الإيرانية إلى بكين تتكون من المنتجات البتروكيمياوية، في حين أن التجار الإيرانيين يصدرون للعراق مختلف المنتجات من معجون الطماطم إلى المواد الإنشائية مما يسهم بتوفير العديد من فرص العمل.
 
وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أن حكومته لا تتفاعل ولا تتعاطف مع العقوبات الاقتصادية ضد إيران وهي غير صحيحة، مؤكدا بالقول، إن "بغداد تلتزم بعدم التعامل بالدولار الأمريكي مع إيران، ولكنها لا تلتزم بالعقوبات الأمريكية على طهران.
عدد القراءات : 248

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider