دمشق    21 / 09 / 2018
السعودية تغرق في الديون بسبب حربها على اليمن  هل حقاً باتت سوريّة عاجزة، وأسيرة للتفاهمات الإقليمية والدولية؟.  واشنطن ترفض إعطاء الرئيس الفلسطيني تأشيرة دخول للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  من جنيف إلى صنعاء: "غريفيث" بين "عقارب" الوقت و"عقارب" السلام.!  انقسام أوروبي على «الطلاق» البريطاني  أميركا توسّع عملها العسكري في تونس  وفاة رئيس فيتنام اليوم الجمعة  هل يستقيل ترامب أو يُعزل.. بقلم: جهاد الخازن  سورية والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفه نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة  إعادة التغذية الكهربائية إلى 13 منطقة في الغوطة الشرقية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  سوتشي حدود النجاح.. بقلم: سيلفا رزوق  هذه هي البنود العشرة لاتفاق بوتين وأردوغان  تعيين ريهانا في منصب سفيرة  بماذا انذرت موسكو تل أبيب؟.. بقلم: عباس ضاهر  مسؤول أمريكي: واشنطن وموسكو تعملان من وراء الكواليس لحل الأزمة في سورية  روسيا تحذر من تبعات خطيرة جراء النهج الأمريكي في التسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين  الخارجية العراقية توجه بإعادة سفيرها لدى طهران إلى بغداد لاتخاذ الإجراءات المناسبة في حقه  

مال واعمال

2017-12-19 16:46:53  |  الأرشيف

6 مليارات يورو إجازات الاستيراد خلال 9 أشهر

يواصل الاقتصاد السوري تعافيه وتشهد مؤشراته مزيدا من التحسن، وبعد التحسن الكبير في سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الشهر الماضي، فقد بينت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية أن إجازات وموافقات الاستيراد خلال الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2017 بلغت 6.1 مليار يورو.
 

وأفادت "سانا" أن وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية بينت أن إجازات وموافقات الاستيراد الممنوحة خلال الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2017 بلغت 6.1 مليار يورو منها نحو 3.4 مليار يورو للقطاع الخاص ونحو2.7 مليار يورو للقطاع العام موزعة على 846 إجازة استيراد.

وأضافت "سانا" أن هذه الأرقام تشير إلى الزيادة اللافتة في عدد الإجازات هذا العام بعد معرض دمشق الدولي والمعارض التخصصية التي شهدتها دمشق وأثمرت عن توقيع العديد من الاتفاقيات بين الصناعيين والتجار السوريين ونظرائهم في البلدان الأخرى حيث كان إجمالي عدد الإجازات والموافقات الممنوحة للقطاع الخاص للعام الماضي 22071 بقيمة نحو 3.5 مليار يورو.

ووفقا لدراسة أعدتها دائرة الدراسات ورسم السياسات التجارية في الوزارة فإن الوسطي اليومي للإجازات والموافقات الممنوحة للقطاع الخاص في العام الحالي ولغاية نهاية أيلول بلغ ما يقارب 18.7مليون يورو بارتفاع قدره 32 بالمئة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2016 والذي قدر فيه الوسطي اليومي للإجازات بنحو14.2 مليون يورو، بحسب "سانا".

وبالنسبة للتوزعات الجغرافية لإجازات الاستيراد الممنوحة للقطاع الخاص احتلت مديرية الاقتصاد والتجارة الخارجية في ريف دمشق المرتبة الأولى من حيث قيمة الإجازات والتي بلغت 721 مليون يورو أي نحو 21 بالمئة من الإجمالي فيما جاءت مديرية دمشق بالمرتبة الثانية بنسبة 16 بالمئة من الإجمالي ومديرية اللاذقية بالمرتبة الثالثة بنسبة 13 بالمئة من الإجمالي.

وبينت الدراسة أن أهم المواد الممنوحة للقطاع الخاص كانت "صفائح ولفائف الحديد والذرة الصفراء العلفية وقطع التبديل لمعدات ووسائل الإنتاج والسكر الأبيض المكرر والمواد الأولية للصناعة الكيميائية" وتراوحت حصصها بنسب بين 4 و7 بالمئة من إجمالي المستوردات.

واستحوذ قطاع الصناعة على الحصة الأكبر من إجمالي مستوردات القطاع الخاص بما يعادل 59 بالمئة من إجمالي الإجازات الممنوحة للقطاع الخاص وبقيمة 2 مليار يورو منها نسبة 36 بالمئة لقطاع الصناعة الهندسية والغذائية بقيمة 1.3 مليار يورو.

بينما بلغت قيمة مستوردات مستلزمات قطاع الإنتاج الزراعي 459 مليون يورو بنسبة 13 بالمئة من الإجمالي وشكلت مستوردات المواد الغذائية منها نسبة 11 بالمئة بقيمة 390 مليون يورو.

يشار إلى أن توزع منح إجازات الاستيراد على الأنشطة الاقتصادية الرئيسية يوضح تناغم السياسة الاقتصادية مع البيان الوزاري والسياسات الحكومية الاقتصادية وفق دراسة الوزارة حيث تسعى لتأمين انسياب السلع الضرورية والغذائية الأساسية في الأسواق بما يؤمن عجلة الانتاج الصناعي وإعادة الأعمار.

عدد القراءات : 3714

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider