عن المدونة . بقلم المهندس محمد طعمه


إنتل تضيف المزيد من إصدارات عائلة معالجات Intel Core لتقدم دعماً أشمل لحاسبات الـULV شديدة النحافة
 
قدمت شركة إنتل عدداً من معالجات Intel® Core™ الجديدة، لتوسع بها توافر عائلة معالجات إنتل كور لطرُز أكثر من الحاسبات المحمولة فائقة النحافة. وتقدم هذه الفئة من الحاسبات المحمولة- فائقة الخفة والنحافة (أقل من 2.5 سم في السمك، وتزن بين 900 غ و2.25 كغ)- الأداء وعمر البطارية وخيارات الاتصال التي تناسب المستخدمين أثناء تنقلهم. وتأتي جميع هذه المعالجات الجديدة بتقنية التصنيع 32 نانومتر، وهي أصغر بنحو 32% وتقدم أداءً أفضل بنسبة تزيد عن 32%، كل ذلك في تصميم رفيع خفيف الوزن. فضلاً عن ذلك، تخفض هذه المعالجات أيضاً من استهلاك الطاقة بنسبة تزيد عن 15%، وبالتالي تتيح الوصول إلى عمر بطارية طويل للغاية.
تقدم بعض هذه المعالجات الجديدة تقنية تعزيز السرعة Intel® Turbo Boost Technology لتسريع الأداء آلياً وتلبية متطلبات مهام العمل ما يعطي المستخدمين دفعة آنية للأداء عند الحاجة. أما تقنية خيوط المعالجة فائقة التعدد Intel® Hyper-Threading Technology والمتوافرة في المعالجات Intel® Core™ i7, Core i5, Core i3، فتقدم الاستجابة السريعة وتقلل من التأخير عند تأدية مهام متعددة معاً في الوقت ذاته. وبفضل رسوميات إنتل عالية التحديد Intel® HD Graphics تقدم هذه المعالجات مرئيات فائقة الوضوح وتشغيلاً سلساً للصوت والفيديو عالي التحديد HD.
فضلاً عن ذلك، تم تصميم طقم الرقاقات Mobile Intel® 5 Series والذي تم الإعلان عنه مؤخراً، للعمل مع الحاسبات المحمولة ذات الاستهلاك المنخفض جداً للطاقة. توسع هذه الرقاقات الدعم لخيارات عديدة في الفيديو والصوت، وتقدم حماية محسنة للمعلومات والحاسبات الشخصية مع تقنية إنتل لمكافحة السرقة Intel® Anti-Theft Technology، وتعزز أمن بيانات الممتلكات الرقمية للمستخدمين. من المتوقع أن تجد هذه المعالجات طريقها إلى أكثر من 40 تصميماً للحاسبات المحمولة من منتجي الحاسبات البارزين مثل Acer وAsus وLenovo، وستقدم بأسعار متنوعة تكون في متناول شريحة واسعة من المستخدمين.

NAVTEQ تبدأ بتزويد أجهزة البلاك بيري المباعة في المنطقة العربية بحزم الملاحة والخرائط

تم تأكيد اختيار شركة نافتيك التي تعتبر المصدر العالمي والرئيسي للخرائط وبيانات المرور، والمواقع التي تمكن الملاحة، والخدمات التي تستند إلى المواقع، بالإضافة إلى إعلانات الأجهزة النقالة حول العالم كمورد أول لشركة أميتاك موبايل سوليوشنز (آى إم إس)- التي تتخذ من دبى مقراً لها - لعمليتها في الشرق الأوسط. وتعتبر “آى إم إس” الموزع الإستراتيجي لـResearch In Motion وأكبر موزع لأجهزة “بلاك بيري” في الشرق الأوسط وإفريقيا. وتعمل الشركة في 33 دولة في المنطقة.
وبوصفها المورد رقم واحد، توفر نافتيك حزمة ملاحة إلى “آى إم إس” والتي تشمل حل ملاحة وايزبايلوت (Wisepilot TM) الخاص بنظام ابيللو (Appello) لحلول الملاحة المتنقلة الموصولة بشبكة الإنترنت، بالإضافة إلى خرائط نافتيك ومحتويات أخرى. وتخطط “آى إم إس” حالياً لعمل تجميع مسبق للتطبيقات على جميع أجهزة بلاك بيري BlackBerry، ومن المتوقع أن يتم شحن مليون جهاز تقريباً إلى الشرق الأوسط خلال العام الحالي.
وقال السيد بابار خان المدير التنفيذي لاميتاك موبايل سوليوشنز “نحن في أميتاك موبايل سوليوشنز نشعر بالفخر للعمل مع نافيتك لزيادة قيمة هواتف بلاك بيري BlackBerry الذكية في الشرق الأوسط. مضيفاً بقوله إن خرائط نافتيك مع تطبيقات ابيللو تكمل حلول بلاك بيري BlackBerry بشكل تام. وإن علاقتنا مع نافتيك تعتبر مثالاً على التزامنا بتوفير مزيد من القيمة للعملاء وشبكة الشركاء الكبيرة”.
وتقدم “آي إم إس” حالياً خدمات بلاك بيري الشاملة والمباشرة لـ40 مشغلاً في المنطقة، المضاف إليها اتفاقية تختص بالتحميل المسبق والتي تسمح بإضافة تطبيقات لاسلكية على الجهاز مجهزة للتفعيل من قبل المستخدم وتمكنه من القيام بتنزيلها فعلياً بعد قبوله لشروط وأحكام الاتفاقية والضغط على زر التفعيل.
وسوف تشمل حزم الملاحة خرائط للبحرين ومصر والأردن والكويت ولبنان وعمان وقطر والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية وسوف يتمكن أيضاً العملاء من شراء تغطية عالمية أكبر في حال احتاجوا ذلك.



Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2019