انتهاء الجلسة الأولى بين وفد الجمهورية العربية السورية ووفد الائتلاف المسمى /المعارضة/ بعد تغيير في تشكيلته

لم تستغرق الجلسة الأولى من المفاوضات المباشرة بين وفديّ النظام والمعارضة السورية في جنيف الا بضعة دقائق.
ولفتت معلومات الى ان اجتماع وفدي الحكومة والائتلاف استمر لدقائق معدودة واقتصر على مناقشة مسائل تنظيمية، وعلى كلمة مبعوث الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي.

وأشارت مصادر صحافية الى أن “الإئتلاف الوطني السوري المعارض خفض مستوى تمثيله بجنيف ٢ بسبب عدم إلتزام النظام السوري بجنيف ١”.

من جهتها كررت الحكومة السورية رفضها، اليوم السبت، لاقتراح بتشكيل هيئة حكم انتقالية في اطار حل سياسي للصراع المندلع في سوريا منذ نحو ثلاثة أعوام.

وأوضح وزير الاعلام، عمران الزعبي، للصحافيين، قبل وقت قصير من بدء الحكومة أول محادثات مباشرة مع وفد المعارضة في جنيف في حضور مبعوث السلام الدولي الأخضر الإبراهيمي، “إن شرط تنحي الرئيس والحديث عن هيئة حكم انتقالية وهم وقد أبلغت وزارة الخارجية والمغتربين الإبراهيمي والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أنها تتحفظ على هذه الفقرة في بيان جنيف”.

وأضاف أن “سوريا دولة مؤسسات وأن تشكيل هيئة حكم انتقالية يحدث عندما تكون الدولة مفككة او دون مؤسسات”.


Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021