النظام التركي يواصل إرسال المرتزقة السوريين إلى ليبيا!

واصل النظام التركي تضليل الرأي العام فيما يتعلق بوجوب خروج مرتزقته الإرهابيين السوريين من الأراضي الليبية، حيث تواردت أنباء عن وصول دفعة من هؤلاء المرتزقة أمس إلى ليبيا، بديلة عن الدفعة التي خرجت منها منتصف الشهر الماضي.
 
وتضم دفعة المرتزقة السوريين التي وصلت إلى ليبيا عبر تركيا، أكثر من 150 هم من ميليشيات «فيلق المجد» و«السلطان مراد» و«فرقة الحمزة» وميليشيات مسلحة أخرى منضوية في صفوف ما يسمى «الجيش الوطني» الذي شكله نظام رجب طيب أردوغان، وذلك حسب ما ذكرت مصادر إعلامية معارضة.
 
وذكرت المصادر، أن الدفعة الجديدة التي وصلت إلى الأراضي الليبية هي بديلة عن الدفعة التي خرجت من ليبيا في 16 الشهر الماضي وعادت إلى سورية عبر طائرات تركية وضمت 140 مرتزقاً، من دون أن يرسل نظام أردوغان حينها دفعة بديلة عنها إلى ليبيا.
 
وحينها قالت المصادر إن الدفعة عادت بعد توقف عملية الذهاب والإياب من وإلى ليبيا منذ 15 يوماً، مشيرة إلى أن المرتزقة العائدين فيها، هم من ميليشيا «السلطان مراد» وميليشيا «فرقة الحمزة» وميليشيات أخرى أيضاً.
 
وذكرت المصادر أمس، أن مخابرات النظام التركي أوعزت لمتزعمي الميليشيات المسلحة الموالية لها والموجودة على الأراضي الليبية، لتجهيز قائمة بأسماء مسلحين لإعادتهم ضمن دفعة جديدة من ليبيا إلى الأراضي السورية خلال أسبوع من دون معرفة إذا ما ستحصل عمليات تبديل أم إعادة من دون إرسال دفعات أخرى.
 
وحسب المصادر، جاء ذلك وسط مطالبات من مرتزقة موجودين في الأراضي الليبية لإعادتهم إلى سورية خوفاً على مستقبلهم في إطار التوافق الليبي – الليبي والمطالبات الدولية المستمرة بإخراج جميع القوى الأجنبية من ليبيا، بعد أن تحول المرتزقة السوريون في ليبيا إلى حراس وحماة لقوات الاحتلال التركي الموجودة هناك.
 
ويواصل النظام التركي تضليل الرأي العام فيما يخص ملف المرتزقة السوريين الموجودين على الأراضي الليبية، ووجوب خروجهم من ليبيا في ظل التوافق الليبي-الليبي والمطالبات الدولية المستمرة بخروج جميع القوات الأجنبية من هناك، لاسيما مع اقتراب الانتخابات الليبية، ذلك أن هذا النظام لم يتوقف عن إرسال المزيد من المرتزقة إلى ليبيا، حيث تستمر عمليات تبديل دفعات المرتزقة السوريين هناك، رغم تخفيض مرتباتهم الشهرية بشكل كبير عما كانت عليه قبل توقف الحرب بين الأطراف الليبية، والمطالبات الدولية بوقف إرسال المرتزقة إلى ليبيا.
 
وسبق أن أشارت تقارير دولية إلى أن عدد المرتزقة السوريين في ليبيا يبلغ أكثر من 12 ألف مسلح، وكشفت تفاصيل نقلهم بإشراف النظام التركي من سورية إلى ليبيا عبر مطاراته، كما كشفت عن عمليات تجنيد تجري لآلاف المسلحين السوريين من قبل النظام التركي للقتال في ليبيا.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2022