لماذا يتم عكس العلم الأمريكي على الزي العسكري ؟

يعتبر هذا السؤال أحد أكثر الأسئلة تداولاً بين الشعوب، فلا تكاد أخبارنا اليومية المرئية والمسموعة تخلو منآخرا لأنباء والتطورات المتعلقة بمختلف المجالات العالمية، إلا ونجد مستجدات جديدة ملونة بالعلم الأمريكي. ولعل تدخلات الجيش الأمريكي في الحروب العالمية وسياسات البلدان في الفترة الأخيرة خاصة في بقاعنا العربية قد جعلك تلاحظ وضعية العلم الأمريكي المعكوسة على بدلات جنوده، مما دفعك إلى التساؤل لماذا يتم عكسه؟. نقدم لك في مقالنا هذا الجواب على ذلك السؤال المنتشر بكثرة في بقاع العالم.
في البداية إن كنت تظن أنه خطأ في الخياطة أو الطباعة فمن غير المعقول أن يحدث ذلك لجميع البدلات العسكرية التي تتم حياكتها.تيم مارشال (Tim Marshall) مؤلف كتاب ” استحقاق الموت من أجل القوة، والسياسة من الأعلام” يشرح الهدف من عكس العلم الأمريكي على البدلات العسكرية للجنود. حيث أكد أن الأمر مقصود وعلامة واضحة لاحترام العلم الأمريكي، والأمريكيون يأخذون الأمر على محمل الجد.
تنص اللائحة العسكرية 670-1 للجيش الأمريكي على أن وضع العلم الأمريكي على الكتف الأيمن أو الأيسر يجب أن يطابق تواجد النجوم للأمام، أو أن تكون نجوم العلم على جهة اليمين. وهذا البند لا يتحقق إلا بطريقة واحدة وهي وضع العلم بشكل معكوس. حيث أن ارتداءه بهذه الطريقة يعطي للناظر صورة مرموقة وشعوراً بأن العلم يرفرف في الهواء مع انتقال مرتديه للأمام.
على عكس ما هو شائع، لا يُنظر إليه على أنه تراجع، فالنجوم على الجانب الأيمن من الشارة ترمز إلى رفرفة العلم عند حمله في سارية المعارك بعاطفة النصر والإيمان، حيث أن اللائحة العسكرية تعتبر وضعية العلم بهذه الطريقة تكريماً للأجداد الأمريكان الأوائل الذين حملوا العلم في حروب الماضي.
تعود هذه القاعدة إلى تاريخ الجيش الأمريكي في حروبه،عندما كان يقوم كل من وحدات الفرسان والمشاة بتعيين حامل قياسي يحمل العلم في المعركة. ومن الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية هي الدولة الوحيدة في العالم التي تضع علمها بطريقة معكوسة على بدلات الجنود العسكرية.
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2022