إهمال طبي يضع إمرأة حامل ضحية الإجهاض

استيقظت سيدة في كوريا الجنوبية على وقع صدمة قاسية إذ كانت تنتظر مولودها الجديد إلا أنها اكتشفت أن الأطباء أجروا لها عملية ​إجهاض​ عن طريق الخطأ.
ووفقا للتقارير الطبية، فقد خضعت امرأة حامل بجنين عمره 6 أسابيع  إلى عملية إجهاض عن طريق الخطأ خلال تواجدها في العيادة، حيث لم يقم الطبيب بإجراء اللازم للتحقق من ملفها وأجرى لها عملية إجهاض كان من المفترض أن يجريها لسيدة أخرى.
وتعتبر عملية الإجهاض أمر غير قانوني في كوريا الجنوبية، وألغت المحكمة الدستورية في البلاد القانون في نيسان الماضي، وأعطت البرلمان مهلة حتى كانون الأول المقبل 2020 لتغييره.
وبموجب القانون الحالي يعاقب على إجراء الإجهاض بالسجن لمدة عام أو بغرامة قدرها ألف و670 دولار أميركي.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021