إمرأة تتولّى الوزارة الأغرب في العالم.. ومن تُمثّلهم لم يُولَدوا بعد!

سمعنا كثيرًا عن تعيين وزيرة للسعادة، أو تعيين وزيرٍ معني فقط برياضة اليوجا، أو ربما استحداث وزارة خاصة بالحبوب الناتجة عن المحاصيل الزراعية، لكن ماذا عن تعيين وزيرة خاصة بشؤون "مَن لم يُولَدوا بعد"!
منحت حكومة ويلز، التابعة للمملكة المتحدة، صوفي هاو، السلطات القانونية لتمثيل الأشخاص الذين لم يولدوا بعد، بمعنى أن صوفي، هي موظفة عامة ذات دائرة انتخابية صعبة للغاية، فالأشخاص الذين تُمثّلهم لا يُمكنهم إبداء رأيهم أبدًا، أو إخبارنا إذا ما كانت وزيرتهم تؤدي عملها جيدًا.
وبذلك تكون صوفي هي أول -وربما الوحيدة- المفوضة بشؤون أجيال المستقبل في العالم، وتتمتَّع بصلاحياتٍ قانونية، لتمثيل مواطني ويلز الذين لم يُولَدوا بعد.
وبحسب التقرير الذي نشرته صحيفة "ذا غارديان" البريطانية، يوجد الكثير من القضايا التي يُمكن لصوفي الدفاع عنها، منها الكوارث المتعلِّقة بالمناخ، والحشرات، والمياه، والنمو السكاني، التي تُهدِّد بوقوع فواجع، ليس فقط للبشر الموجودين حاليًا في العالم، بل ولأحفادهم كذلك.
وبناءً عليه، فإنَّ مهمة صوفي هي إسداء المشورة للحكومة الويلزية، والقطاع العام الويلزي، وفق ما تستلزمه التزاماتها القانونية، وضمان عدم إضرار القرارات السياسية المُتَّخذة اليوم، بمصالح مواطني الغد في ويلز.
ورغم أن منصب صوفي هو رقابي استشاري أكثر منه تنفيذيًا، حيث يمكنها إجبار صانعي السياسات على تبرير قراراتهم، لكن لا يمكنها منع اتخاذ تلك القرارات، إلا أنها تقول: "مجرد الإقدام على طرح الأسئلة الصعبة يُحدِث فارقاً. ومجرد وجود مؤسسة تواجه الوضع القائم يجعل الناس ينتبهون ويلاحظون".
وأضافت هاو: "بالنسبة لي، هذا هو أكبر برنامج تغيير ثقافي تشهده ويلز على الإطلاق".
 

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2022