رئيس اتحاد الكتاب العرب: توسيع المنظومة الثقافية وتعزيز مساهمتها في التصدي للحرب على سورية

أكد الدكتور نضال الصالح رئيس اتحاد الكتاب العرب ضرورة العمل على توسيع المنظومة الثقافية وتنميتها لتعزيز مساهمتها في التصدي للحرب على سورية.

وقال الصالح في تصريح لسانا “سأعمل على خدمة زملائي في اتحاد الكتاب العرب في تطوير النشاط الثقافي ومتابعة مسيرة الزملاء في المكتب التنفيذي السابق إضافة إلى العمل على تعزيز ثقافة البناء وخدمة الأدباء على المستويين الثقافي والمؤسساتي مع التركيز على دعم الشباب حتى يكون للوقوف في وجه الحرب على سورية أولوية كبرى”.

وكان مجلس اتحاد الكتاب العرب الذي يضم خمسة وعشرين عضواً وانتخبه المؤتمر العام التاسع للاتحاد الذي عقد الاثنين الماضي انتخب الدكتور نضال الصالح رئيسا له إضافة إلى سبعة أعضاء في المكتب التنفيذي وهم مالك صقور نائب رئيس الاتحاد‏ وفلك حصرية‏ ومحمد حديفي‏ وجابر سلمان‏ وباسم عبدو‏ وحسن حميد وبديع صقور‏.

الجدير بالذكر أن الدكتور الصالح من مواليد مدينة حلب سنة 1957 ودرس في مدارسها وجامعتها حتى نيله شهادة الدكتوراه بتقدير “امتياز” في اختصاص النقد الأدبي الحديث وعمل مدرساً في جامعة حلب وجامعات عربية وهو الآن أستاذ النقد الأدبي الحديث في جامعة دمشق ومدير معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها.

وللدكتور الصالح مؤلفات في القصة والرواية وأحرز فيهما جوائز عربية إضافة لكتب في النقد الأدبي وكتب عشرات البحوث والدراسات في عدد من المجلات المحكمة علمياً فضلا عن كونه محكماً في أكثر من مجلة جامعية وثقافية عربية وفي غير مسابقة وجائزة أدبية داخل سورية وخارجها من مؤلفاته في القصة “مكابدات يقظان البوصيري” وفي الرواية “جمر الموتى” و”النزوع الأسطوري في الرواية العربية المعاصرة” و”القصة القصيرة في سورية” في النقد.

Copyright © alazmenah.com - All rights reserved 2021