الأخبار |
أردوغان يعلن عن أمل جديد للتسوية السورية  مجلس الوزراء يقر إجراءات لتأمين السلع والمتطلبات الأساسية للمواطنين بأسعار منافسة  ما يسمى "التحالف العربي": التحقيقات الأولية تشير إلى أن الأسلحة المستخدمة في الهجوم على أرامكو مصدرها إيران  أردوغان يقترح إنشاء مدينة للمهجريين على الحدود السورية  سفير روسيا لدى إسرائيل: بوتين ونتنياهو لم يتطرقا إلى عقد لقاء ثلاثي بين موسكو وواشنطن وتل أبيب  إلى أي مدى يمكن اعتبار أن الأزمة السورية شارفت على النهاية؟  البيان الختامي لاجتماع رؤساء الدول الضامنة لمسار أستانا: حل الأزمة من خلال عملية سياسية بقيادة وملكية سورية مع احترام سيادتها ورفض الأجندات الانفصالية  رئيس الهيئة التونسية العليا المستقلة للانتخابات: إعلان النتائج النهائية للانتخابات غدا  الصين تدعو المسؤولين الأمريكيين إلى نبذ فكرة الحرب الباردة  بوتين: اتخذنا مع تركيا وإيران قرارا بمواصلة مكافحة الإرهاب في إدلب  مقتل جندي أمريكي في أفغانستان  الانتخابات برائحة ولون "الحرب"؛ هل سينتقل "نتنياهو" من رأس الهرم الحكومي إلى السجن؟  بريطانيا: سنعمل مع الشركاء الدوليين للرد على هجوم أرامكو  مارك إسبر لابن سلمان: ندرس كل الخيارات للتصدي للهجمات على السعودية  استشهاد مدنيين اثنين وإصابة 3 بانفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في البويضة شمال حماة  إصابة 10 مدنيين عراقيين مدنيين بانفجار عبوات ناسفة في بغداد  نيبينزيا: هجوم أرامكو سيعقّد البحث عن حل سلمي للمشكلة اليمنية  الجيش اليمني: استهداف مصفاتي النفط السعوديتين رد على جرائم العدوان  نتنياهو: مستعدون لأية مواجهة محتملة عقب الهجمات على المنشآت النفطية السعودية  ألمانيا تمدد تعليق صادرات الأسلحة إلى النظام السعودي     

تحليل وآراء

2019-06-19 07:24:10  |  الأرشيف

ما لم تفعله الدولة السورية!.. بقلم: د.مهدي دخل الله

البعث
الحرب على سورية فريدة من نوعها وغير مسبوقة. فإذا أخذنا معيار التوازن بين الطرفين المتحاربين، فهذه أول حرب تجتمع فيها دول الناتو الكبرى كلها ضد بلد صغير في أحجامه كلها، البشرية والاقتصادية والجغرافية، إضافة إلى ذلك هذه أول حرب تجمع بين العصابات المرتزقة والقوى النظامية (أمريكا وتركيا) ضد دولة صغيرة، وهذه أول حرب تجتمع فيها أنواع الحروب كلها الاقتصادية والإعلامية والنفسية والدبلوماسية خاصة، وأنها أول حرب حصلت عند مرحلة نوعية في تطور تكنولوجيا الإعلام وأدوات الحرب التضليلية…
لكن سورية صمدت وتصدت، «وهذا أمر مدهش فعلاً خاصة قبل عام 2015، أي قبل دخول روسيا»، إنه فعلاً أمر مدهش ما فعلته الدولة السورية في هذا الجانب. لكن المدهش أكثر هو ما لم تفعله هذه الدولة !..
تؤكد التجربة الدولية أن أي دولة، كبيرة كانت أو صغيرة، تتعرض لحرب أقل من الحرب على سورية تتخذ الإجراءات الآتية.. تعلن منع التجول من غروب الشمس إلى شروقها، تعلن اقتصاد الحرب، وتنظّم الاستهلاك بحيث تأخذ كل أسرة ما يسد رمقها فقط، تقيّد حرية تحرك المواطنين، فلا يسمح لأحد التنقل داخل البلد بحرية أو باتجاه الخارج، تعلن النفير العام، حيث تجنّد فوراً جميع الشباب، تغلق الجامعات، لأن الشباب ينبغي أن يكونوا على الجبهة، تشكّل محاكم استثنائية عرفية، وتنفّذ قراراتها الشديدة فوراً، تعزز كل أنواع الرقابة على الهواتف والرسائل، تقيّد حريات التعبير والنقد والاحتجاج..
هذا ما لم تفعله الدولة السورية، بالعكس تماماً، حاولت الدولة إيجاد ظروف طبيعية كي لا يشعر الناس في المناطق الآمنة بويلات الحرب، كل هذا كان له بالتأكيد آثار إيجابية كبرى على النفسية العامة للمجتمع. لكن كل إيجابي تظهر معه بعض المؤثرات السلبية والتي عادة ما تسمى بالظواهر المرافقة، وهي لا تقلل من إيجابية الإيجابي، ومن هذه المظاهر مثلاً أن شعور الناس بالأمان دفعهم كي يطالبوا بأمور لا يمكن المطالبة بها إلا في ظروف السلام التام، ودفعهم كذلك لطرح قضايا ومشاكل، وكأنه لا وجود لحرب، ولا وجود لأولوية مواجهة هذه الحرب. تغيب عن الناس المصيبة الكبرى، وتتضخم في عيونهم المشاكل الحياتية، وينسون أن هناك شباباً في عمر الورود يضحون يومياً بحياتهم في مواجهة ما لا يستطيع أحد مواجهته في هذا العالم سوى أبناء الشعب السوري…
وعندما أقول إن أبناء الشعب السوري فقط قادر على مثل هذه المواجهة لا يعني أنني وقعت في حبائل العنصرية، وإنما أريد أن أضيف إلى الأمور المدهشة أمراً مدهشاً آخر.
 
mahdidakhlala@gmail.com
عدد القراءات : 4841

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019