الأخبار |
زعيم "العمال" البريطاني يكشف عن موقفه حيال الخلافات حول "بريكست"  رئيس لجنة في الكونغرس: عزل ترامب قد يصبح الخيار الوحيد في ظل فضيحة اتصاله مع زيلينسكي  مجلس الوزراء يقرر توجيه الإنفاق والسيولة المالية والإقراض في الإنتاج والتنمية  طهران: روحاني سيلتقي في نيويورك ماكرون وجونسون وآبي وغوتيريش  بيدرسن يصل دمشق للقاء الوزير المعلم  وحدات من الجيش تقصف مواقع "النصرة" غرب حلب  المسماري: القضاء على الإرهاب بات قريبا جدا  مقتل ثلاثة من مرتزقة العدوان السعودي في قطاع عسير  "ويكيليكس": ظروف احتجاز أسانج أسوأ من الإرهابيين  نصر الله: صمود شعوب دول المنطقة أفشل مخططات الغرب  الحرس الثوري يهدد باستراتيجية هجومية في حال ارتكاب حماقة ضده  الحشد الشعبي العراقي ينفي حدوث استهداف لمواقعه في الأنبار  الجيش اليمني يستهدف بصاروخين تجمعات لمرتزقة العدوان السعودي بعسير  العثور على أسلحة وذخيرة من مخلفات الإرهابيين في قرية حربنفسه بريف حماة  اليمن.. القضاء على عدد من مرتزقة العدوان السعودي في الجوف وحجة  اعترافات مثيرة "لأحد الضالعين" في حادث مقتل الأميرة ديانا  التربية تبدأ تلقي طلبات الراغبين بالتقدم لاختبار الترشح للثانوية العامة بصفة دراسة حرة  "نتنياهو" يشنّ هجوماً عنيفاً على "ترامب".. هل أصبح صديق الأمس عدو اليوم ؟  نتنياهو يعلق على قرار القائمة العربية بدعم غانتس لتولي رئاسة الحكومة     

تحليل وآراء

2019-06-02 04:07:12  |  الأرشيف

قوة ضاربة!!.. بقلم: سناء يعقوب

وصلت الأمور ببعض المعنيين بأحوال الناس الى درجة غير مقبولة بل تجاوزتها بمراحل عندما أكدوا مثلاً أن الخنافس التي شكلت رعباً حقيقياً للناس غير ضارة, واليوم الحكاية ذاتها تتكرر مع حشرات ذات أجنحة قالوا إنها غير مؤذية للإنسان!! فكيف إذاً يمكن أن يسوغوا أعداد المرضى الذين راجعوا المشافي والعيادات الطبية نتيجة تعرضهم لتلك الحشرات, عدا بعض المواطنين الذين حاولوا التعامل مع تلك المشكلة في بيوتهم فأصيبوا باختناقات نتيجة رشهم المبيدات بشكل عشوائي!.
الغريب في الأمر تأكيدهم أن الوحدات الإدارية تتعامل مع الحشرات في أماكن تجمعها, ولا ندري عن أي مناطق يتحدثون أم إن المسألة برمتها «خيار وفقوس» وعشوائية تحكمها المزاجية ونجومية المناطق, فالكثير من المناطق لم تنل شرف رش المبيدات فيها وبقيت تلك الحشرات التي يحاولون إقناعنا أنها أليفة تتكاثر, وخير دليل على ذلك منطقة الـ 86 بالمزة!!
القصة لم تبدأ بـ«الخنافس» ولن تنتهي بـ«الثاقبة الماصة» كما سموها, بل وصلت إلى أنواع من الحشرات الزاحفة والطائرة لم نرَ لها مثيلاً من قبل, بينما تستمر مديرية زراعة ريف دمشق بتصريحاتها التي أثارت الكثير من ردود الأفعال لدرجة دفعت بعض الناس لإطلاق سيل من الدعابات أنه لو ظهرت الديناصورات لقالوا إنها مفيدة ولا تسبب الأذى!!
أما محافظة دمشق التي تعالج مشكلات سكان العاصمة تارة بالتصريحات «الخلبية» وتارة بالوعود, فلا نعلم على أي مقياس تقرر فيه مدى ما يمكن أن تقدمه من خدمات للمناطق التابعة لها, وكأنها بذلك أفرزت مناطق النجوم الخمس عن المناطق التي لا نجوم لها!! فهل تدار الأمور هكذا يا محافظة دمشق؟!
الشكاوى مستمرة في ظل حرارة مرتفعة ومبيدات يغيب دخانها, وخدمات نكاد نقول إنها معدومة, والحقيقة الثابتة فقط هي تزايد الحشرات وظهور جديدها في كل زمان ومكان!
يقال، إذا اجتمعت الحشرات يمكنها أن تشكل قوة ضاربة ضد البشر, وهذا يؤدي إلى الإصابة بـ«فوبيا» الحشرات التي يمكن أن تطول العديد من الناس, ومع كل ما يحدث لاتزال محافظة دمشق تعالج تقصيرها وسوء خدماتها بالكلام فقط, وكل ما هو مطلوب العمل والعدالة.. فهل تفعلها المحافظة؟!
تشرين
عدد القراءات : 4636

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3500
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019