الأخبار |
ترامب في الهند: الصين وإيران تنافسان الملـفات التجارية  دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي بالصواريخ على محيط دمشق وتدمر أغلبيتها قبل وصولها إلى أهدافها  «الحربي» دمر الهياكل الدفاعية لـ«التركستاني» ومقرات قيادة وعربات مختلفة … الجيش يطلق معركة «جبل الزاوية» ويتقدم وعينه على أريحا  إرهابيون ينقلبون على مشغلهم التركي ويحاولون الفرار من رأس العين  بعد الخبز.. «الإدارة الذاتية» الكردية تحرم النازحين من المساعدات والمازوت!  لماذا.. ولماذا؟!.. بقلم: يسرى ديب  التنافس الانتخابي يفضح زيارة رئيس «الموساد» إلى قطر  سبب ارتفاع أسعار “الكمامات” في سورية  السرب الواحد يزيد عن ١٥٠ مليون جرادة.. هل يتوقع وصولها إلى سورية؟  هكذا ينفّذ الجيش السوريّ خطة اقتحام وتحرير جبل الزاوية..  وكالة: رئيس الوزراء الماليزي يقدم خطاب استقالته للملك  وزير الصحة الإيراني: وفاة 12 شخصا بسبب فيروس "كورونا"  "تويوتا" تعيد فتح مصانعها الأربعة في الصين رغم انتشار فيروس "كورونا"  الكويت تعلن إصابة 3 أشخاص بـ"كورونا" عائدين من مشهد الإيرانية  29 جريحا في هجوم على مسيرة مؤيدة لأبي أحمد في إثيوبيا  مياه دمشق وريفها: تصريف نبع الفيجة يصل إلى 9 أمتار مكعبة بالثانية وتزويد المدينة والريف المحيط بها منه دون تقنين  إيطاليا تعزل بلدات بكاملها وتعلق فعاليات كرنفال البندقية بسبب "كورونا"  بابا الفاتيكان يحذر من صفقة القرن  الأسطول الروسي يراقب مدمرة أمريكية دخلت البحر الأسود     

تحليل وآراء

2018-11-18 04:15:19  |  الأرشيف

الجامعة العربية.. الاحتكار الخليجي ووكر الخراب والشر

الجامعة العربية، أو ما يحلو للبعض تسميتها بـ "بيت العرب" ما تزال أسيرة لدى أنظمة الردة في الخليج، هذه المؤسسة ارتهنت لدى العربان، وباتت اداة تستخدم ضد قضايا الأمة وشعوبها، ووقفت الى جانب الارهاب عصاباته، في خندق واحد مع أمريكا واسرائيل وممولي هذا الارهاب الذي دمر ساحات عربية، وقفت دوما الى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته.
من عمرو موسى الى أحمد أبو الغيط مرورا بنبيل العربي، لم يحرك هؤلاء ساكنا، أمام هول الارهاب الاسرائيلي ضد الفلسطينيين، واكتفوا ببيانات سخيفة خالية من أي مضمون منعا للحرج، وحفظا لماء الوجه دون أية خطوات عملية دعما لهذا الشعب، في حين أن هؤلاء المرتشين تحولوا الى خدم للأعراب الدمويين الحاقدين في الخليج عندما طالبوا بشن الحروب على ليبيا وسوريا والعراق، ولم تتخذ الجامعة العربية حتى الان قرارا بمعاقبة الامارات والسعودية اللتين تشنان حربا همجية ضد الشعب اليمني.
ضد ساحات الأمة العربية التي عاث فيها الارهاب تقتيلا وخرابا كانت تتخذ قرارات في الجامعة العربية تصيغها أنظمة الردة في الخليج، وملأت الأرض صراخا تنادي بتطبيق الفصل السابع ضد شعوبها.
لم نسمع من الجامعة العربية، أن ارتفع صوتها مطالبة مجلس الأمن الدولي بتطبيق الفصل السابع ضد اسرائيل التي تمارسها عدوانيتها في كل لحظة ضد الشعب الفلسطيني، ولم تجرؤ على مطالبة السعودية بوقف جرائمها البشعة في اليمن، ولم تنطق بكلمة واحدة ضد مشيخة الامارات التي تمارس التعذيب وترتكب المجازر في الساحة اليمنية.
انها جامعة الشياطين، وبيت الذل والخراب ووكر الشر والتآمر على شعوب الأمة وقضايا.. فلتتوقف عن اصدار البيانات الكاذبة التي تدعي فيها دعمها لشعب فلسطين وهي صامتة على أنظمة تتآمر مع اسرائيل لتصفية قضية فلسطين.
عدد القراءات : 5858
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3511
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020