الأخبار |
نتنياهو: أنا لم أتنازل عن قضية الضم  بتوقيت ترامب.. بقلم: فؤاد إبراهيم  هدية «عيال زايد» لبيبي: «السلام» مقابل لا شيء  "وجود طويل الأمد"... واشنطن تعلن عن خفض عدد قواتها في العراق وسورية  خضّات الأسواق وحلولها المجتزأة تقض مضجع المواطنين.. والمعنيون بعين واحدة!  البرلمان اللبناني يناقش اليوم فرض حالة الطوارئ في بيروت  السيد نصر الله: انتصار تموز أفشل مشروع الشرق الأوسط الجديد والمخططات الأميركية الإسرائيلية ضد المنطقة  السقوط الحتمي.. بقلم: ليلى بن هدنة  إرتفاع في حالات التعافي والصحة العالمية: “كوفيد – 19” لا ينتقل عبر الطعام  عدد المصابين بكورونا في العالم يقترب من 21 مليونا  من قمة الطاقة إلى «السلام»... أبرز محطّات التطبيع  تضاعف أسعار كتاب المرحلة الثانوية المدرسي و(التربية): سعرها لايزال مدعوماً  المقداد يؤكد على تعزيز التعاون مع اليونيسيف بمختلف مجالات اختصاص المنظمة  15 ألف متطوع من 107 جنسيات يشاركون بتجارب لقاح كورونا في الإمارات  حكومة الوفاق الليبية تدرس إعادة فتح الحدود مع تونس  جاريد كوشنر: مزيد من الدول العربية قد تعلن قريبا التطبيع مع إسرائيل  فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات "فورا" وتطالب بقمة عربية طارئة  الصحة: نقاط جديدة لأخذ المسحات الخاصة بتحليل PCR الخاص بتشخيص فيروس كورونا في دمشق واللاذقية وحلب  حقيقة انتشار بطيخ مسمم في الأسواق المصرية     

حوادث وكوارث طبيعية

2018-07-14 03:22:56  |  الأرشيف

شابّة تعيش صدمة العمر.. أنجبتْ توأمًا وهي لا تعلم أنّها حامل!

صُدمت شابّة بريطانية صدمة عمرها، حين استيقظتْ ذات ليلة معتقدة أنّها بحاجة للذهاب إلى الحمام، لتكتشف بدلاً من ذلك أنّها في حالة ولادة.

وتعود تفاصيل الواقعة، كما سردتها صحيفة الدايلي ميل، إلى أنّ تلك الفتاة، وتُدعى بيث بامفورد، 21 عامًا، من ستوك-أون-ترينت (ستافوردشاير)، زعمتْ، أنّها لم يكن لديها فكرة، عن كونها حاملاً، لأنّ الدورة الشهرية كانت ما تزال تأتيها، وكانت تعزو زيادة وزنها إلى “الدهون”.

وبالفعل، وضعت بيث، وهي في الأساس أم لطفلين (عامان وثلاثة أعوام)، طفلة تُدعى ويلو، وطفل يُدعي فرايا. وبمجرّد أنْ بدأت تداهمها آلام الولادة، استدعتْ وهي مذعورة الإسعاف والحالات الطارئة، لكن قبل وصول رجال الإسعاف، كانت قد وضعت التوأم بالفعل.

ورغم نزول فرايا، ولم يكن يتنفس بشكل طبيعي، إلا أنّ المسعفين تواصلوا مع بيث عبر الهاتف، وأخبروها ببعض الإرشادات، التي ساعدتها على جعله يتنفس بشكل جيد لحين قدومهم.

ولعلّ الأكثر دهشة من ذلك، هو أنّ بيث زارت طبيبها الخاص عدّة مرات لاعتقادها أنّها مُتعبة، لكنّها فشلتْ، ومعها أطبّاؤها، في إدراك حقيقة أنّ تلك المتاعب ناتجة عن كونها حاملاً.

وأكّدت بيث كذلك، أنّها لم تشعر بأيّة علامات دالة على الحمل، لأنّ الدورة الشهرية كانت ما تزال تأتيها، كما أنّها لم تكن تتناول أكثر من المعتاد، وأنها كانت تتصوّر أنّ زيادة وزنها ناتجة عن اكتساب جسدها بعض الدهون الإضافية، نتيجة ما تتناوله من أطعمة.

عدد القراءات : 6980
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020