الأخبار |
ظريف: ما فعلته بريطانيا قرصنة بحرية  روسيا مستعدة للتطبيع مع جورجيا ومحادثات قمة معها إذا رغبت بذلك  مقتل 6 مسلحين في غارة لما يسمى التحالف الدولي قرب الحدود العراقية مع سورية  مصدر عسكري تركي: أردوغان سيدرس فكرة شراء مقاتلات "سو 35" من روسيا  بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تعرب عن قلقها تجاه اختفاء عضوة مجلس النواب  الجيش المصري يحبط هجوما انتحاريا على أحد المراكز الأمنية في شمال سيناء  البرلمان الأوروبي: يجب سن عقوبات إضافية ضد مسؤولين في فنزويلا  "إنستغرام" تختبر إلغاء خاصية أساسية في منصتها  نتائج امتحانات شهادة التعليم الأساسي غدا الساعة ١٢ ظهرا  المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني يجدد دعم بلاده للمقاومة في لبنان وفلسطين  رئيس حزب جيل جديد: الانتخابات الرئاسية وسيلة مشروعة لبدء تغيير النظام في الجزائر  تلوث الهواء يزيد من خطر الموت بأمراض القلب  6 أشياء مفاجئة قد تؤثر على بشرتك دون أن تدركها  "روستيخ" الروسية: مستعدون للعمل على توريد "سو - 35" إلى تركيا  ألمانيا: لا يمكن تحقيق سلام دائم في أوروبا إلا بالتعاون مع روسيا  بوتين وماكرون يبحثان هاتفيا تطورات الأوضاع حول الملف النووي الإيراني  بري: القرار بشأن العمال الفلسطينيين انتهى  الدفاع الروسية تؤكد أنه لا وجود لقوات برية روسية في سورية  التجارة الداخلية تصدر قرار بالزام المستوردين الممولين من المصارف بتسليم 15 % من مستورداتهم بسعر التكلفة  غرينبلات: إسرائيل "ضحية للنزاع" مع الفلسطينيين     

أخبار عربية ودولية

2019-06-18 21:27:17  |  الأرشيف

كتيبة تابعة لـ"الوفاق" تعلن انشقاقها وتنضم إلى قوات حفتر

الجيش الليبي
 
أفاد مسؤول إعلامي بأن الكتيبة 185 لتابعة لحكومة الوفاق بطرابلس أعلنت انشقاقها عن حكومة الوفاق، والانضمام إلى القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية.
 
وأعلن مسؤول المركز الإعلامي للواء 73 المنذر الخرطوش التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، انشقاق كتيبة عسكرية تابعة لحكومة الوفاق وانضمامها إلى قيادة الجيش الليبي في طرابلس.
 
وقال الخرطوش في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك" إن "الكتيبة 185 مشاة في اللواء الثاني مشاة بإمرة فيتوري غريبيل التابع لحكومة الوفاق طرابلس، أعلنت انشقاقها عن حكومة الوفاق والانضمام إلى القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية بكامل عتادها من ضباط وضباط صف وجنود وأسلحة وآليات وذخائر".
 
وتتواصل المعارك في جنوب، وجنوب شرقي طرابلس منذ أكثر من شهرين.
 
وكان الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر أعلن في الرابع من نيسان/ أبريل الماضي إطلاق عملية للقضاء على الجماعات المسلحة والمتطرفة التي وصفها بـ "الإرهابية" في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة فائز السراج، الذي أعلن ما أسماها "حالة النفير" لمواجهة الجيش واتهم حفتر بـ "الانقلاب على الاتفاق السياسي للعام 2015".
 
وتتمركز في طرابلس حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة السراج، والتي أخفقت في الحصول على ثقة البرلمان القائم بشرق البلاد، ويدعمه الجيش الوطني الليبي، عقب توقيع الاتفاق السياسي في الصخيرات المغربية في 2015.
 
وكان السراج أعلن أول من أمس الأحد مبادرة سياسية للخروج من الأزمة الراهنة، تتضمن عقد ملتقى ليبي، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بالتزامن قبيل نهاية العام الجاري.
 
ورحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالمبادرة التي أعلنها السراج، قائلة في بيان إنها "تعرض مساعيها الحميدة على كل الأطراف في سبيل مساعدة ليبيا على الخروج من مرحلتها الانتقالية الطويلة نحو مرحلة السلام والاستقرار والازدهار".
 
وأعلنت منظمة الصحة العالمية ارتفاع حصيلة قتلى المعارك الدائرة منذ أكثر من شهرين في جنوب العاصمة الليبية طرابلس إلى 691 شخصا بينهم 41 مدنيا.
 
وقالت المنظمة في بيان، مساء أمس الاثنين "حصيلة المواجهات المسلحة في العاصمة الليبية ارتفعت إلى 691 قتيلا، بينهم 41 مدنيا، و4012 جريحا، بينهم 135 مدنيا".
 
المصدر: سبوتنيك
عدد القراءات : 4576
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019