الأخبار |
إصابة فلسطينية واعتقال 5 آخرين خلال اقتحام الاحتلال المسجد الأقصى  إنتر ميلان يحدد موقفه من ضم إبراهيموفيتش  مصر تكشف تفاصيل الخلاف حول سد النهضة وخططها للمواجهة  الكرملين: بوتين ونتنياهو بحثا في اتصال هاتفي العلاقات الثنائية والوضع في سورية  روسيا تدعم الحوار بين الأكراد والحكومة السورية والاستناد إلى اتفاق أضنة بين سورية وتركيا  شكري: قضية سد النهضة يمكن حلها بشكل علمي دون الانتقاص من حقوق الأطراف  مورينيو وأليجري ينتظران سقوط ريال مدريد  ريال مدريد يدخل منافسة مزدوجة مع مانشستر يونايتد  الدفاع التركية تعلن السيطرة على 1500 كلم مربع شمال سورية  ظريف: مستعد لزيارة السعودية لحل الخلافات معها في حال كانت الظروف مواتية لذلك  توقيع الإعلان السياسي بين حكومة السودان و"الجبهة الثورية"  نائب رئيس مجلس النواب التشيكي: النظام التركي يتعاون مع التنظيمات الإرهابية في سورية  إنتاج جنين اصطناعي دون بويضات أو حيوانات منوية يعطي أملا للمصابين بالعقم  اكتشاف سر صعوبة التنفس لدى أصحاب الوزن الزائد  هل تزيل "ياهو" مجموعاتها الشهيرة للمناقشة على الإنترنت؟  "إنستغرام" تختبر أداة جديدة تبعد عنك كل إزعاج  العراق يؤكد حاجته لدعم دولي ضد الإرهاب  طهران: "الخطوة الرابعة" لتقليص التزاماتنا في الاتفاق النووي جاهزة  الرئاسة اللبنانية: الحكومة تقر بنود الورقة الإصلاحية ويناقش البند المتعلق بالكهرباء  عون تعليقا على الاحتجاجات: تعميم الفساد فيه ظلم كبير     

أخبار عربية ودولية

2019-06-18 21:27:17  |  الأرشيف

كتيبة تابعة لـ"الوفاق" تعلن انشقاقها وتنضم إلى قوات حفتر

الجيش الليبي
 
أفاد مسؤول إعلامي بأن الكتيبة 185 لتابعة لحكومة الوفاق بطرابلس أعلنت انشقاقها عن حكومة الوفاق، والانضمام إلى القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية.
 
وأعلن مسؤول المركز الإعلامي للواء 73 المنذر الخرطوش التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، انشقاق كتيبة عسكرية تابعة لحكومة الوفاق وانضمامها إلى قيادة الجيش الليبي في طرابلس.
 
وقال الخرطوش في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك" إن "الكتيبة 185 مشاة في اللواء الثاني مشاة بإمرة فيتوري غريبيل التابع لحكومة الوفاق طرابلس، أعلنت انشقاقها عن حكومة الوفاق والانضمام إلى القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية بكامل عتادها من ضباط وضباط صف وجنود وأسلحة وآليات وذخائر".
 
وتتواصل المعارك في جنوب، وجنوب شرقي طرابلس منذ أكثر من شهرين.
 
وكان الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر أعلن في الرابع من نيسان/ أبريل الماضي إطلاق عملية للقضاء على الجماعات المسلحة والمتطرفة التي وصفها بـ "الإرهابية" في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة فائز السراج، الذي أعلن ما أسماها "حالة النفير" لمواجهة الجيش واتهم حفتر بـ "الانقلاب على الاتفاق السياسي للعام 2015".
 
وتتمركز في طرابلس حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة السراج، والتي أخفقت في الحصول على ثقة البرلمان القائم بشرق البلاد، ويدعمه الجيش الوطني الليبي، عقب توقيع الاتفاق السياسي في الصخيرات المغربية في 2015.
 
وكان السراج أعلن أول من أمس الأحد مبادرة سياسية للخروج من الأزمة الراهنة، تتضمن عقد ملتقى ليبي، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بالتزامن قبيل نهاية العام الجاري.
 
ورحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالمبادرة التي أعلنها السراج، قائلة في بيان إنها "تعرض مساعيها الحميدة على كل الأطراف في سبيل مساعدة ليبيا على الخروج من مرحلتها الانتقالية الطويلة نحو مرحلة السلام والاستقرار والازدهار".
 
وأعلنت منظمة الصحة العالمية ارتفاع حصيلة قتلى المعارك الدائرة منذ أكثر من شهرين في جنوب العاصمة الليبية طرابلس إلى 691 شخصا بينهم 41 مدنيا.
 
وقالت المنظمة في بيان، مساء أمس الاثنين "حصيلة المواجهات المسلحة في العاصمة الليبية ارتفعت إلى 691 قتيلا، بينهم 41 مدنيا، و4012 جريحا، بينهم 135 مدنيا".
 
المصدر: سبوتنيك
عدد القراءات : 4576
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019