الأخبار |
المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران.. خطواتنا اللاحقة لن تكون في صالح أميركا  أردوغان: توريد أنظمة "إس-400" إلى تركيا قد يبدأ في النصف الأول من الشهر القادم  بن سلمان يحلم في تحويل منطقة الشرق الأوسط لأوروبا جديدة  المعلم في بكين لبحث سبل تعزيز العلاقات بين سورية والصين  ترامب ينفي تقارير بشأن تفعيل بلاده هجمات إلكترونية ضد روسيا  بن سلمان.. لا مجال لاستمرار المليشيات وبقائها خارج مؤسسات الدولة في اليمن  القوات العراقية تعتقل إرهابيا وتفكك عبوات ناسفة في ديالى والأنبار  إيران تعلن غدا الخطوة الثانية في تخفيض التزامات الاتفاق النووي  رغم الحظر... هواوي تتحدى الجميع بالهاتف الأقوى في العالم  ليست إلى هواوي وحدها... غوغل توجه ضربة "قاصمة" إلى الصين وتتحدث عن خطر على "الأمن القومي"  بايرن ميونخ يتحرك لضم الويلزي جاريث بيل  رايولا يقلب الموازين في صفقتي دي ليخت وبوجبا  بيسكوف: من المحتمل أن يتم لقاء بوتين مع ترامب قبيل قمة مجموعة العشرين  نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله.. التمسك بالمقاومة كفيل بإسقاط كل المؤامرات  موسكو تدعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس وإلى تقييم مسؤول لحادثة خليج عمان  سان جيرمان يتحرك لخطف هدف يوفنتوس\rالصربي ميلينكوفيتش سافيتش  افتتاح المؤتمر الأول لعلم الأمراض الجيني الجزيئي في دمشق  دراسة: الموسيقى تخفف آلام مرضى السرطان وأعراض أخرى  ابتكار تكنولوجيا جديدة تخترق الجسم من دون إحداث أي خدش  الخارجية الفلسطينية: الصمت الدولي يشجع الاحتلال على تنفيذ مخططاته     

أخبار عربية ودولية

2019-05-24 05:03:26  |  الأرشيف

ماي متمسّكة بمنصبها... رغم الخيبة

بعد صدور تقارير صحافية عدّة تفيد بأن رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ستقدّم استقالتها اليوم، خرج وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، لينفي هذه التقارير، مؤكداً أن ماي ستكون في منصبها عند زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، المملكة المتحدة، في أوائل حزيران/ يونيو المقبل. وقال هانت، رداً على سؤال بشأن من يتوقع أن يكون رئيساً للوزراء عندما يبدأ ترامب زيارته الرسمية لبريطانيا في الثالث من حزيران/ يونيو، إن «تيريزا ماي ستكون رئيسة الوزراء التي تستقبله».
وفي وقتٍ سابق أمس، نقلت صحيفة «ذي تايمز» البريطانية عن موالين لماي أنها «قد تعلن استقالتها يوم غد (اليوم) الجمعة». وتأتي أنباء الاستقالة وسط حالة غضب جديدة ولدت بعد استقالة زعيمة الأغلبية في مجلس العموم أندريا ليدسوم، من منصبها الوزاري، أول من أمس، رفضاً لنهج الحكومة، الذي قالت إنها لم تعد تعتقد أنه سيحقق خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي (بريكست). يُذكر أن هذه الاستقالة هي الـ 36 لوزراء قرروا ترك حكومة ماي، بينهم 21 وزيراً استقالوا بسبب «بريكست».
في غضون ذلك، قررت الحكومة البريطانية تأجيل التصويت الحاسم على خطة «بريكست»، الذي كان مقرراً في الأسبوع الذي يبدأ في 3 حزيران/ يونيو، عقب احتجاجات من مؤيدي «بريكست» المتشددين بسبب تنازلات قدمتها ماي. وتمرّ رئيسة الوزراء بالمراحل الأخيرة من ولايتها المليئة بالمتاعب، والتي تركزت في جلّها على إخراج بلادها المنقسمة على نفسها، من الاتحاد الأوروبي. وكانت الحكومة قد أعلنت أنها خططت لإجراء تصويت على قانون مهم لتنفيذ «بريكست» في السابع من الشهر المقبل.
وتتعرض ماي لضغوط شديدة للاستقالة، وذلك بعد عرضها اقتراحاً بإجراء تصويت في البرلمان على استفتاء ثانٍ على «بريكست»، لمحاولة إقناع النواب بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل للخروج من الاتحاد. وكان النواب البريطانيون قد رفضوا اتفاق ماي ثلاث مرات، ما دفع إلى تأجيل الخروج الذي كان مقرراً في 29 آذار/ مارس. ولا يزال الاتفاق يواجه معارضة واسعة من الحزبين، فيما يخوض العديد من كبار أعضاء حزب «المحافظين»، ومن بينهم أعضاء من الحكومة، حملات لخلافة ماي.
 
عدد القراءات : 3700
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3487
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019