الأخبار |
تسجيل 766 وفاة و4585 إصابة جديدة بفيروس كورونا في إيطاليا  تكثيف ضغط الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين بالتزامن مع انتشار كورونا  كيف وصل افارقة الى حماة و من المسؤول ؟؟  وزارة الصحة: شفاء حالتين من الـ 16 حالة المسجلة بفيروس كورونا في سورية  إصابة 600 عسكري فرنسي بكورونا  «كورونا» وعائلته غير الجينيّة حروب شعواء ضدّ الانسانيّة.. بقلم: معن حمية  ما هي القرارات الجديدة لوزارة التعليم العالي حول التعليم المفتوح والدراسات العليا  نجمة مشهورة تعلن إصابتها بكورونا وتتبرع بمليون دولار لمكافحة الوباء  بسبب "الطرف الثالث"... إيران تعلن لأول مرة قرب الحرب مع أمريكا  بالأرقام.. الدول العربية الأكثر تضررا بكورونا  «كورونا» والنظام المعرفي العربي.. بقلم: مناهل ثابت  الولايات المتحدة تسجل نحو 26 ألف إصابة جديدة بكورونا و930 وفاة  إيران.. إصابات فيروس كورونا تتواصل بالارتفاع والإجمالي 55743  بدءا من اليوم.. فرض حظر شامل للتجوال لمدة 48 ساعة في كردستان العراق  التزام بقرار حظر التجول يومي الجمعة والسبت من الساعة 12 ظهراً وحتى الـ 6 صباحاً من اليوم التالي  ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في ليبيا إلى 17 حالة  مدير المعهد الايطالي العالي للصحة: لا دلائل علمية على بقاء كورونا في الهواء  الوباء العالمي يفرض اتفاقاً نفطياً: خفض الإنتاج يطاول واشنطن أيضاً  الولايات المتحدة تسجل نحو 26 ألف إصابة جديدة بكورونا و930 وفاة     

افتتاحية الأزمنة

2019-12-31 18:44:50  |  الأرشيف

خواطر شعرية.. د. نبيل طعمة

ناسكه

تطهرتُ بماءِ

الورد

تعطرتُ

المسكِ

غسلتُ الوجهَ

بالدمع

وَرِحْتُ إليكَ

مُسرعةً

أُريد القربَ

والوصلَ

أنشد زيادةَ

حُبكْ

فأعطني

يا ربي من الحب  

أحبكَ

أكثرَ الآنَ

أنتَ الكلُ

في عقلي

وفي قلبي

إيمانك ْ

وذاتي إليكَ

ظمآنه

وروحي فيك َ

آمنةً

أعيش بدونِكَ

فقراً

وصحراءً

وأحزانا

بِكَ أَحيا

أنا صلصالُ

بنيانِكْ

وطينٌ لازبٌ

يقفُ

به شوقي  

على أبواب وجدانِك

كن  فيَّ

ولا تهجر

بناءً

أنْتَ شيدتَهْ

بدونِك َ

أبدو متعبةً

كبحرٍ ضلَّ شطآنَه

أحبك

فأنت الحب

في جزأيه

الأول ..

هُوَ روحي

والثاني ..

هوىً ..

أنت أسبابُه

إليك أرفعُ

نظري

لأدعَوَك

واخفضَ

كلَّ ما فيَّ

من الجسدِ

أناجيكَ

أبوحُ إليكَ

أسراري

أروحُ إليكَ

خاشعةً

وعابدة

أريدك أنت

يا ربي

فهذي الدنيا   

أهجرها

بدونك  أنتَ لا أغَنَي

ولا يُغنيني

ما فيها

ولا تعنيني أفراحي

بدونك

لستُ

إنسانه

==================

راهبه

دعاني يسوع

في سري

إلى الحب

وحبُّ الكونِ

عنوانه  

به الإنجيل وجدانه

به الزهدُ..

به الوجدُ..

وشكله حامل

الألمِ..

صليبي  الآبُ ..والأبنُ   

وروح القدس

في صدري ..

أطوِّقُ باسمهم

عنقي ..

أعاهدُه

بأن أخدم إنسانه ..

يسوع الحب ..

والألم ..

نذرت إليك

في نفسي ..

بأني أكون راهبة ً

مدى قلبي ..

مدى عقلي ..

مدى الأكوان

إيمانا ..

تجردت من الدنيا ..

وقررت ..

أشيل الحب  صلبانا ..

يسوع الحب رافقني ..

على دربي ..

وشكَّلني ..

وعتقني..

بملح الأرضِ..

عمدَّني ..

لأحيا راهبة فيها

لروحِ الله ظمآنهْ

من ديوان ...حقيقة وأمل

عدد القراءات : 414576



هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3515
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020