الأخبار |
القادم ليس سهلاً  إردوغان: استفزازات اليونان لعبة خطرة عليها.. وستدفع الثمن  ارتفاع عدد ضحايا غرق السفينة في بنغلاديش إلى 50  محافظة دمشق لم تبرّ بوعدها.. واقع النقل من سيء إلى أسوأ!!  30 أسيراً فلسطينياً يواصلون إضرابهم عن الطعام  كتالونيا تطلب موافقة إسبانيا على استفتاء جديد بشأن الاستقلال  حماقة حارس تمكن 145 سجينة من الفرار من سجن للنساء في هايتي  استفتاءات الضمّ تكتمل: روسيا «تصحّح» حدودها  الضفة ثكنةً عسكرية: العدو يتحسّب لـ«الانفجار»  النظام التركي يحذر «الائتلاف»: إذا كنتم لا تريدون أن تتوقفوا عن اللعب سنتحدث مع غيركم!  ربيع أوروبا «القارس».. بقلم: هديل علي  تأخير في صدور التعرفة الطبية ولا نعلم الأسباب رغم ضرورتها لضبط التعرفات العشوائية  اليابان.. استنفار رسمي عشية تشييع رئيس الوزراء شينزو آبي  القضاء يشرف على توثيق حالات الضحايا … تسليم جثامين 45 ضحية لذويها بعد التعرف عليها 30 منهم من الجنسية السورية  "فراتيلي ديتاليا".. ماذا يعني وصول يمين الوسط إلى السلطة في إيطاليا بعد الانتخابات البرلمانية؟  أين السينما العربية اليوم؟  "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية تختار زيلينسكي اليهودي "الأكثر نفوذا في العالم"  خطف ملكة جمال مصرية وهتك عرضها!  القدس: مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى  13 قتيلاً على الأقل بينهم 7 أطفال بإطلاق النار في مدرسة روسية     

تحليل وآراء

2021-08-30 04:46:23  |  الأرشيف

عقلك يحتاج إلى الإدارة.. بقلم: شيماء المرزوقي

الخليج
قد يستغرب البعض عند القول إن العقل قد يتحول إلى سجن، وهذا يحدث عندما تحاصرك أفكار مستمرة وصاخبة، ولكنها لا تخدم أي غرض مفيد، وكأنها تستهلك وقتك وذهنك دون فائدة ودون أي طائل. 
ما هي الأفكار الصاخبة غير المفيدة؟ من تلك الأفكار، التفكير في الماضي، ونحن ندرك تماماً أننا لا نملك تعديل أو تغيير أي حدث، أيضاً التفكير في مهام وأعمال غير واقعية وغير متوقع حدوثها، فضلاً عن التفكير بأن هناك أحداثاً ستقع بينما لا توجد أي مؤشرات ولا دلالات على وقوعها. الحال نفسها تتكرر عند التفكير في جوانب لا تخدمنا لا من قريب ولا من بعيد، وأيضاً لا تهمنا سواء تحققت أو لم تتحقق. 
هناك قائمة طويلة لا تكاد تنتهي عن أفكار نشغل فيها الذهن والوقت ولا طائل من ورائها، ولا توجد فيها أية فائدة حقيقية لنا. من هنا ظهر مفهوم إدارة العقل والتحكم بالأفكار، وأعتقد أن كل واحد منا يملك المهارة في انتقاء الأفكار التي تهمه والتركيز عليها، وهو الأكثر نجاحاً، وأيضاً الأكثر قدرة على إدارة عقله وملكاته الذهنية والتحكم بها. هناك أساليب متبعة وطرق لإدارة العقل وتحسين صفائه وفعاليته بشكل عام في أي مجال من مجالات الحياة، خاصة خلال مهام الحياة اليومية، وتذكّر دائماً أن هناك العديد من الأشياء التي تتنافس في الحصول على انتباهك، سواء كانت أشياء إيجابية مثل التطلعات والمغامرات والأهداف، أو سلبية مثل مسببات القلق والتوتر والتحديات. وكل هذه الأشياء في نهاية المطاف تنتهي بكتلة من الأفكار المتداخلة. 
يقول مؤلف العديد من الكتب حول الحياة والعقل الكاتب الغاني إرنست اجيمانج يبواه: «إذا فشلت في التحكم في أفكارك، فلن يفشل تفكيرك أبداً في التحكم بك! أتقن فن التحكم في أفكارك بشكل أفضل وسيتحكم تفكيرك فيك بشكل أفضل».
 تتعلق إدارة عقولنا باستخدام وعينا لمراقبتها، والملاحظة الموضوعية لأنواع الأفكار التي لدينا، واتخاذ قرار بالتخلص من الأفكار التي لا تخدم أي غرض أو تكون مدمرة سواء على المدى القريب أو البعيد، وكلما قمنا بذلك باستمرار ستصبح تلك طريقة تفكيرنا، وسنصبح منتبهين لجميع الأفكار المنبثقة المشتتة، حتى نكون مديري عقولنا ونصقل صفاء أذهاننا.
 
عدد القراءات : 4300

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022