الأخبار |
بايدن يحيي الترامبية: حرب صليبية ضدّ الصين  مناورات «شنغهاي للتعاون» تجمع الصين وروسيا وجوار أفغانستان  100 بالمئة إشغال أسرّة العناية المشدّدة بمرضى كورونا في مشافي دمشق … ثلاث محافظات تشهد ازدياداً بأعداد الإصابات  سورية وروسيا لديهما أوراق قوة قادرة على إرغام أردوغان على النزول عن شجرة صلفه وتعنته … موسكو: الملف السوري على قائمة مباحثات مرتقبة بين بوتين وأردوغان في روسيا  الجيش ينتشر في «طفس» ويثبت نقاطه وقسم الشرطة يعود للعمل  الفساد وهجرة الأدمغة.. بقلم: رفعت إبراهيم البدوي  الموظفون يسحبون حوالي 20 ملياراً شهرياً من صرافات العقاري و185 صرافاً بدمشق  جمعية حماية المستهلك تسأل وزيري الاقتصاد والتموين؟ … ما سبب ارتفاع أسعار الحليب؟  لجنة التحقيق في تسرب الفيول تتوصل إلى «تعميم» … وزير النفط: التعميم على كل الشركات النفطية والكهربائية التقيد بإجراءات الوقاية لمنع تكرار ما حدث  ما هي مضامين زيارة وزير الدفاع السوري للأردن؟  حادثة شبيهة بالأفلام.. محامٍ أمريكي يستأجر شخصاً ليقوم بقتله!  روسيا تعرضت لعدد كبير من الهجمات الإلكترونية خلال الانتخابات نصفها من أمريكا  مصر.. عريس ذهب لشراء الأثاث فقتله التاجر قبل أيام من الزفاف  وفاة وزير الدفاع المصري الأسبق المشير محمد حسين طنطاوي  عندما يخشى الحليف حليفه.. بقلم: محمد يوسف  ينتظران توأماً بعد التزامهما نظاماً صحياً وخسارة 96 كيلوغراماً  ياباني ينام نصف ساعة فقط يومياً منذ 12 عاماً     

تحليل وآراء

2021-01-23 04:14:37  |  الأرشيف

الحلو.. المر.. بقلم: د. ولاء الشحي

البيان
ربما نتساءل عن الشيء الذي يكون حلواً بمرارته، ونتعجب من أنفسنا عندما نستمتع بمرارة الشيء حتى إننا نراه حلواً حتى لو خالف هذا الواقع والحقيقة، لم أجد أقوى من مثال القهوة لهذا المضمون، فرغم شدة مرارتها، إلا أننا نتلذذ بكل رشفة بها، ونستمتع بكل لحظة تجمعنا بهذا الفنجان، حتى إن العديد من الذكريات والأحاديث والمواقف ترتبط برشفة فنجان قهوة، ورائحتها التي تنعش كل شعور بنا، فتنوعت القوافي والابتكارات والإبداع لصنعها وشربها أيضاً.
لكن الشاهد هنا أننا استطعنا وبكل بساطة تحويل هذه الحقيقة من المرارة إلى شيء يمتع وشيء يملؤنا بهجة، هنا ما أقصده، أن الله خلقنا بطاقة وقدرات عظيمة بداخلنا، لكننا نبتعد عنها ونفضل صفات الهزيمة والضعف.
لست أقول إنني أتمنى الألم أو التجارب الصعبة أو التحديات والصدمات حتى أستمتع بمرارة أحداثها علي، لكن أقول إن استخدام تلك القوى والقدرات أن أحول ما يواجهني أو ما يصعب علي لمتعة في الوصول لحلوله، متعة الانتصار، متعة التعلم رغم الخسارة أحياناً. وهنا يأتي البطل الخارق بدواخلنا.
هذه حقيقة كل مخلوق خلقه الله، يحمل بداخله قدرات عظيمة، لكن النجاح أن تعرف كيف تصل إليها، وكيف تستخدمها بطريقة تناسبك وتخدمك أيضاً، والأهم أن تتعلم ألا تقاومها وتعتقد أن المفروض أن تكون كغيرك، لا كلنا مختلف وكل اختلاف بنا يميزنا لا يعيبنا، تصرف بفطرتك الحقيقة، فالفطرة هي البرنامج الأساسي من الله الذي يحمل بداخله كل الطاقات والأساليب التي تحتاجها في حياتك.
كل تلك القوانين الكونية ما هي إلا فطرة نقية من الله وضعها بكل واحد بنا، اكتشفها وتقبلها واعمل بها، ستجد أن كل تحدياتك المرة، أصبحت حلوة.
 
عدد القراءات : 4184

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021