الأخبار العاجلة
  الأخبار |
كورونا.. الإصابات تتجاوز 160 مليونا والوفيات 3.5 ملايين  خبراء: كان بإمكان العالم تجنب وباء كورونا!  المقاومة تضرب مطار رامون على بعد 220 كم وتدعو شركات الطيران لوقف رحلاتها  بأي حال عدت ياعيد!؟.. بقلم: وائل علي  إصابة 9 أشخاص حالة 3 منهم خطرة بإطلاق نار في ولاية رود آيلاند الأمريكية  الجيش الإسرائيلي: القوات الجوية والبرية تشن قصفا مكثفا على شمال قطاع غزة  الصين: نأسف لمنع أمريكا اجتماعا بمجلس الأمن حول الوضع في غزة وإسرائيل  وصايا العيد والفرح.. بقلم: عائشة سلطان  المصارف ومحاسبو الإدارات مقصرون.. المقترضون في خانة الدفع دون ذنب!!  الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر السعيد في رحاب الجامع الأموي الكبير بدمشق  المقاومة تكشف حدود قوّة العدوّ: استمرار العدوان يُعمِّق هزيمته  في فلسطين 48: أصحاب الأرض يستردّونها!  حول العالم... هكذا تبدو التظاهرات الداعمة لفلسطين  وزير الاقتصاد ينزع الأختام من الرئيس السابق لـ”المصدرين والمستوردين العرب” ويمنعه من الظهور الإعلامي  بايدن لنتنياهو: نأمل في إنهاء الصراع عاجلا وليس آجلا  100 ألف فلسطيني يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى  الرئيس المؤسس للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية عبد المحسن محمد الحسيني: المصالح الشخصية هي من تحكم عمل اتحادات الإعلام الرياضي  نقد وهدم.. بقلم: فاطمة المزروعي  أسعار الفروج تستمر بالاشتعال… لجنة مربي الدواجن: نمر بوضع كارثي     

تحليل وآراء

2020-12-16 02:32:42  |  الأرشيف

مهذبون ولكن! عباءة الأمومة.. بقلم: أمينة العطوة

عطاء الأم بلا حدود، إنّه جزء من أمومتها،وربما يوميات حياتها كأم تبدأ من لحظة استيقاظها حتى نومها وهي تسعى في سراديب الأمومة والتفاني والتضحية ...ذلك المشهد الدرامي لأم أي منا حاضر في ذهنه على بساطته ...لكن ماذا لو انتفضت الأم ورمت عن أكتافها عباءة الأمومة لتقل أنا إنسانة قبل الأمومة وبعدها ...؟؟ إنسانة لي قدرة على العطاء ... على الحب ... وعلى تحمل الخذلان... كيف هي نظرة المجتمع والمحيط بها لتلك الأم؟!
التساؤلات عميقة ونظرات التأنيب كثيرة .. وخيبات الأمل أكبر ... لماذا الأمومة وشاح عرفان بالجميل يفقد صلاحيته وأهميته عند أول نهضة للأم من غيبوبة الحياة اليومية الروتينية القاتلة لذاتها ووجدانها...؟ ولو اتفقنا في هذا المجال عن التهذيب مع الأم نرى أن التهذيب هنا له لون وشكل مختلف عن كلمة حاضر وأمرك ... ونعم... التهذيب في هذا الموضع هو إحساس ومشاعر وتقدير لحجم ذلك العطاء والأهم الاعتراف أولا وأخيراً أن الأم إنسانة تملك من مشاعر الحب والكره والغبطة والسعادة والحزن ما يكفي.
مهذبو سورية يقولون:
الأم إنسانة له قدرة على التحمل لو نفذت لنفذ منها قدرة العطاء اللا محدودة بأمومتها في نظر الآخر.
 
 
عدد القراءات : 3247

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3545
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021