الأخبار |
ترامب يدعو إلى إنهاء العمل بالدستور الأمريكي  روسيا: سقف الأسعار «خطير» ولن يحدّ من الطلب على نفطنا  وزير النفط السوري: ناقلة النفط المحتجزة منذ أشهر وصلت إلى ميناء بانياس  رئيس جنوب إفريقيا يرفض الاستقالة ويطعن بفضيحة "فالا فالا"  إردوغان: سنكمل حتماً الشريط الأمني بعمق 30 كم عند حدودنا الجنوبية  طلب شبه معدوم على خطوط الإنتاج.. وذاكرة السوق القصيرة تخرج الصناعات الهندسية من المنافسة  دول أوروبا وأستراليا حددت سقف سعر النفط الروسي وهنغاريا تحذر من الضرر الكبير … موسكو: نقوم بتحليل الوضع وتم التحضير والاستعداد للمواجهة  تحذير وزارة التموين يعني أن بعض المنشآت مهددة بالإغلاق .. اتحاد حرفيي اللاذقية يرد على «التموين»: بدلاً من التهديدات أمّنوا المحروقات  بعد تحذير «التموين» من شراء المحروقات من السوق السوداء … صناعيون : المعامل الكبيرة لا تستطيع التوقف عن العمل وانتظار المشتقات النظامية  الكرة السورية والكابتن ماجد! .. بقلم: محمود جنيد  هل تدع أمريكا الصين تعيد تشكيل منطقة المحيطين الهندي والهادئ؟  “اقتراح بايدن” يغير قواعد لعبة الانتخابات.. وترامب يرد سريعا  أكدت سعيها لمنع وقوعه.. واشنطن تتحدث عن هجوم صيني محتمل على تايوان  لوكاشينكو يتحدث عن حلم لم يتحقق بسبب حماته  وفاة عروسين مصريين بعد يومين من زواجهما  عندما يلوّح الحمائم بـ«الدمار الشامل».. أميركا - إيران: عودة التوتير العلَني  جوليان أسانج يطعن في قرار تسليمه إلى واشنطن لدى محكمة أوروبية  أكثر من 5.6 ملايين أسرة سورية تستفيد من حوالات المغتربين.. من يشفطها؟!  روسيا.. مئات الأقمار الاصطناعية الغربية تزود نظام كييف بالمعلومات عن القوات الروسية     

تحليل وآراء

2020-09-14 03:13:41  |  الأرشيف

تركيا واليونان.. سيناريوهات الصراع.. بقلم: د. أيمن سمير

البيان
دخل الصراع التركي اليوناني، مرحلة جديدة، بعد إصرار أنقرة على استكمال عمليات المسح الزلزالي، وإجراء المناورات العسكرية في المنطقة بين شمال قبرص واليونان، وفي مساحات تنحصر بين جزيرتي قبرص وكريت اليونانية، وهو ما دفع اليونان لنقل ثلث أسطولها الحربي من منطقة أتيكا، إلى جزر بحر إيجة، فهل باتت أثينا وأنقرة على حافة حرب شاملة؟.
أكبر مشكلة تواجه تركيا الآن، أن النخبة الحاكمة، تؤمن بما تسميه «الوطن الأزرق»، ويحلم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بسيطرة تركيا، سواء على كل المياه التي تحيط ببلاده في البحر الأسود أو بحر إيجة أو في شرق المتوسط، ولذلك، يتحدث عن «تمزيق الخرائط» الحالية، ويريد وحليفه في الحكم، دولت بهجلي، زعيم الحزب القومي المتشدد، التخلص من ثلاث اتفاقيات لتحقيق الوطن الأزرق، وهي اتفاقية لوزان في يوليو 1923، والتي رسمت حدود الدولة الأتاتوركية، ورغم أن اتفاقية لوزان أضافت مئات الآلاف من الكيلومترات والمدن الهامة،مثل أزمير إلا أن أردوغان يريد التخلص من لوزان، لأنها أعطت غالبية الجزر في بحر إيجه لليونان، وترفض تركيا التوقيع على اتفاقية أممية للبحارعام 1904، التي تمنع التنقيب عن الثروات البحرية قبل تحديد الجرف القاري، كما أن تركيا ترفض التوقيع على اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1982، والتي تحدد معايير تقسيم مياه البحار، وتحديد المنطقة الاقتصادية الخالصة، لكن أكبر الأخطار، تتجلى سعى أردوغان للتخلص من اتفاقية منترو 1936، والتي تحدد وضعية المضايق التركية، حيث يسعىلفرض رسوم على سفن روسيا وأوكرانيا ورومانيا وبلغاريا، أثناء مرورها في مضيقي الدردنيل والبسفور، كما يتوهم أردوغان بقدرته على إلغاء البند الخاص بجزر شرق المتوسط في اتفاقية باريس لعام 1947، والتي تنازلت بموجبها إيطاليا «المهزومة»، عن 22 جزيرة شرق المتوسط لليونان، ويريد أردوغان إعادة هذه الجزر لتركيا.
 
عدد القراءات : 10219

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3570
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022