الأخبار |
طن الحديد بـ3.5 مليون ليرة .. والجمود يسيطر على سوق العقارات  «كورونا»: الإصابات تتجاوز الـ227 مليون... فكم بلغ إجمالي الوفيات؟  تركيا تتموضع «أطلسياً»... لملء «الفراغ» الفرنسي  محكمة العدو تمدّد التحقيق مع انفيعات وكممجي لعشرة أيام  «رسائل النار» الجوية تجبر «النصرة» على الانسحاب من مواقع جنوب إدلب.. والجيش يقضي على العديد من دواعش بالبادية  خطط جديدة لواشنطن: دفع الأكراد باتجاه الدولة السورية وتخفيف عقوبات قيصر  تسويات درعا.. مناخات مساعدة. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  (البسكليتات) تتسبب في كف يد 4 خفراء في الجمارك … بأوامر «هاتفية» نقل موظفي جمارك في نصيب ويابوس والمطار  عاصي: خسارة كبيرة والذين يهاجرون الآن النخب الاقتصادية … رئيس اتحاد الحرفيين: زيادة في طلب شهادة الخبرة لغاية السفر … يوسف: عامل جذب من الخارج وتنفير من الداخل  19 ألف طبيب أسنان مسجل 20% منهم غادروا البلد.. و”النقابة” تربط تجديد الترخيص بالنقاط العلمية  الطلاق يعصف بالمجتمع العراقي.. 10 حالات كل ساعة  جونسون تعقيبا على أزمة الغواصات: حب بريطانيا لفرنسا لا يمكن محوه  النتائج الأولية لانتخابات مجلس الدوما الروسي  فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"     

تحليل وآراء

2020-05-30 05:10:20  |  الأرشيف

بكين VS واشنطن.. هل اقترب التصعيد؟

سيرغي مانوكوف - إكسبرت أونلاين
واشنطن مستعدة لفتح جبهة هونغ كونغ في الحرب مع الصين.
ربما تكون القيادة الصينية، بدرجة ما، مذنبة بتفاقم الوضع في هونغ كونغ. فقد قررت بكين استغلال جائحة كورونا لإقرار قانون الأمن في هونغ كونغ.
وتنص مقدمة قانون الأمن في هونغ كونغ على أن بكين تضمن الحفاظ على الحكم الذاتي فيها. ولكنهم، في الغرب، كما في هونغ كونغ نفسها، حيث ينظر جزء كبير من سكانها البالغ عددهم 7.5 مليون نسمة، بعين الريبة إلى المركز، لا يؤمنون بذلك.
تحاول واشنطن الآن استغلال أي عذر لزيادة الضغط على بكين، وبطبيعة الحال، لا يمكنها أن تتجاهل هذه الفرصة. وكالعادة، بدأت واشنطن في التصرف دون انتظار ذريعة التبني الرسمي للقانون. فقد أبلغ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الكونغرس، رسمياً، في الـ 27 من ايار الجاري، بأن بكين جردت هونغ كونغ من حكمها الذاتي. وبالتالي، فإن إدارة البيت الأبيض لم تعد تعتبرها منطقة حكم ذاتي في عداد الصين. يؤكد بومبيو، الآن، أن الرئيس ترامب سيحرم هونغ كونغ من “وضعها الخاص”، ما يعني، نظريا على الأقل، حرمانها من وضعها كمركز مالي عالمي مع كل العواقب غير السارة التي تترتب على ذلك، ليس فقط على هونغ كونغ، إنما وبكين.
من غير المعروف مدى تصميم دونالد ترامب في الواقع، إنما من الواضح أن الصين لا يخيفها ذلك، على الرغم من أنها لا تريد تصعيد المواجهة الخطيرة من دون ذلك مع أميركا.
وقد قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، بعد تصريح بومبيو: “هونغ كونغ شأن صيني داخلي”. وأضاف أن بكين ستتخذ “الإجراءات المضادة الضرورية” ضد أي “تدخل” من “القوى الخارجية” في الشؤون الداخلية للصين.
وهذا يعني أنه إذا لم يسد الحذر والحصافة في البيت الأبيض، فيمكن توقع تصعيد جديد للعلاقات بين أكبر اقتصادين على الأرض.
 
عدد القراءات : 6388

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021