الأخبار |
تصاعد القتل في «الهول» ولّد خوفاً شديداً لدى العراقيين المحتجزين … «الإدارة الذاتية» تؤكد أنها جزء لا يتجزّأ من سورية وتؤمن بالحوار السوري السوري  575 ألف طالب وطالبة يتوجهون إلى امتحاناتهم العامة اليوم وغداً في البلاد  رئيس البلدية: هذه الإمكانيات المتوافرة… مياه الصرف الصحي تصل إلى الأقبية السكنية والبحيرات تملأ شوارع في مدينة جرمانا  أسعد الناس.. بقلم: رشاد أبو داود  الجيش الإسرائيلي يبدأ بنشر أعداد كبيرة من قواته في باب العمود بالقدس قبيل انطلاق "مسيرة الأعلام"  ايران ترفض العملية التركية شمال سورية  مربو الدواجن في سورية أمام تحدي انخفاض الاسعار ودخول الفروج المهرب وتراجع الطلب  روسيا لا تغادر الميدان: إثبات وجود... وأكثر  روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع القرار الأمريكي حول كوريا الشمالية  كولومبيا تلفظ «إسرائيلها»  لا انسحاب روسياً من سورية: موسكو تستعرض قوّتها... بوجه أنقرة  «تسنيم»: إيران قد تحتجز 17 سفينة يونانية في مياه الخليج  لافروف: الغرب أعلن حربا شاملة على العالم الروسي كله  الصين: ينبغي على واشنطن ألا تشعل اللهب ولا تشاهد النيران من مسافة بعيدة فيما يخص الأزمة الأوكرانية  ترامب: الروبل الروسي أصبح الآن أقوى من أي وقت مضى بسبب أسعارالنفط  زيادة متوقعة على أسعار الاتصالات في سورية بطلب من الشركات المشغلة  روسيا تُجري تجربة جديدة ناجحة لصاروخ فرط صوتيّ     

تحليل وآراء

2020-05-21 05:10:29  |  الأرشيف

حقوق الأندية والمستثمرين.. بقلم: مؤيد البش

مع كثرة الاستحقاقات المالية التي تعيش أنديتنا تحت وطأتها، وقلة ذات اليد في أغلبها، دائماً ما تكون الاستثمارات هي الملجأ الوحيد لها، ولكن مع توقف النشاط الرياضي منذ نحو ثلاثة أشهر، برزت مشكلة جديدة تتعلق بعدم قدرة هذه الأندية على الاستفادة من هذه الاستثمارات بالشكل الكامل لأسباب عدة.
فالأندية التي كانت تعتمد على المستثمرين لإدارة منشآتها وملاعبها، لم تصبها أية آثار سلبية، بل استمرت في تلقي حصتها دون تأخير، أما الأندية التي كانت تسير استثماراتها ذاتياً فوقعت في مطب خطير مع انقطاع الواردات تماماً، وعدم وجود أي نشاط رياضي أو اجتماعي.
هذه النقطة ولّدت مشاكل بالجملة، وفتحت أبواب النقاش حول واقع استثمارات الأندية ومستقبلها، فهذه الأندية التي انقطع واردها الرئيس ستتأثر فنياً في قادم الأيام مع عدم قدرتها على توفير احتياجات فرقها المختلفة، وستكون في وضعية المستجدي من اللجان التنفيذية لمنحة أو إعانة، خاصة أن نهاية فترة التوقف غير واضحة حتى الآن، وبالتالي فإن زيادة المتطلبات واردة جداً.
ولابد من توضيح نقطة قانونية تتعلق بصلاحيات إدارات الأندية التي تتجاوز بشكل واضح صلاحيات اتحادات الألعاب واللجان التنفيذية لجهة القدرة على اتخاذ القرارات المالية، وبالتالي فإن هذا الواقع يجب أن يجعل إدارات الأندية تعيد حساباتها، وتبدأ العمل على توفير أرضية ثابتة لواقعها المالي بعيداً عن ملعب سداسي هنا، أو صالة أفراح هناك.
في الموضوع ذاته أيضاً، وللإنصاف فإن المستثمرين في الأندية الصغيرة يعانون من الأثر ذاته بعد توقف النشاط، فهم ملزمون بدفع ما عليهم رغم عدم وجود أي وارد فعلي، ما يتطلب إيجاد صيغة معينة تحفظ حقوق كل الأطراف وبعدالة تامة.
ملف الاستثمار في أنديتنا متشعّب وواسع، لكن تصحيح مساره أمر ليس بالمستحيل إذا وجدت النوايا الصادقة، مع شفافية في العقود والشروط، ومراعاة مصالح كل الأطراف المتداخلة في هذا المفصل الاقتصادي الرياضي.
 
 
عدد القراءات : 7071

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022