الأخبار |
إعلام صهيوني: كل استعدادات "إسرائيل" للحرب ضد إيران مجرد كلام  الدفاع الروسية: السيطرة على مصنع "آزوفستال" بالكامل  ارتقاء ثلاثة شهداء جراء عدوان إسرائيلي في جنوب دمشق  هل الزراعة تحتضر فعلاً ؟!!  تركيا أمام امتحان أطلسي جديد.. بقلم: محمد نور الدين  وسط التفشي النادر… ما هو مرض جدري القرود؟ وهل من داعٍ للقلق؟  استمرار تحرك العراق في اتجاه طرد القوات الأمريكية  الكونغرس الأميركي يقرّ «مساعدة» لأوكرانيا بمليارات الدولارات: هذا ما تشمله!  لماذا أقدمت إسرائيل على إعدام شيرين أبو عاقلة؟.. بقلم: ستيفن سلايطة  “الدروس الخصوصية” إحدى أبواب تسرب الأسئلة.. مخاوف بانقراض الدور التربوي للمدارس..!  أردوغان يعرض مقايضة الناتو .. سورية مقابل قبول انضمام السويد وفنلندا  "الشيوخ الأميركي" يقرّ 40 مليار دولار مساعدات جديدة لأوكرانيا  الرئيس الصيني: تغيرات غير مسبوقة في عالم يدخل مرحلة جديدة من الاضطرابات  عسكرة الشمال الأوروبي: أميركا تحاصر البلطيق  روسيا تطرد 5 ديبلوماسيّين برتغاليّين  الزميل غانم محمد: الانتخابات الكروية القادمة لن تنتج الفريق القادر على انتشالها من ضعفها  روسيا زادت الإنفاق الدفاعي... و«الأوروبي» على خطاها  المستبعدون من الدعم.. الأخطاء تفشل محاولات عودتهم وتقاذف للمسؤوليات بين الجهات المعنية!  روسيا تطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبانيين من أراضيها     

تحليل وآراء

2020-05-17 05:17:12  |  الأرشيف

أقبية السّمّ !.. بقلم: هني الحمدان

تشرين
بعيداً عن أوضاع الناس ومواجعهم من الأسعار وقلة الدخول غير المتناسبة أبداً مع ما يحصل من غلاء فاحش جداً ،وتحول شريحة واسعة من العباد إلى مستويات شديدة من الفقر ، لدرجة لم تعد تستطع سد لقمة عيشها يومياً ، تأتي أخبار الغش بالسلع والمواد الغذائية لتزيد في طنبور الفقر والعوز وقلة الأفق نغماً فوق معاناة ضاربة وبقوة لدرجة الاختناق …فالنداءات والإشارات إلى من برعوا و مازالوا يتلاعبون بصحة العباد ،بلا رحمة أو ضمير يردع ذواتهم الدنيئة ،لم تُجدِ نغعاً وما زالوا يسرحون ويمرحون ،يصلون بألاعيبهم وغشهم إلى الطعام والسلع وكل شي ،يغشون ويغشون ،و(يغبّون) المال ،وعند الواقعة يتم تسجيل الضبوط .
طامة كبرى مايحصل من ارتكابات في الأقبية والمستودعات من تلاعب وغش فاضحين.!
أيها السادة : أشخاص محتالون وقليلو الذمة والأخلاق يقومون بإدخال مواد غير صالحة للاستهلاك الآدمي، ويبيعونها على آنها صالحة.
واليوم تم الكشف عن ضبط طن من التمور التالفة الفاسدة تخلط لتستخدم في صناعة الحلويات والأطعمة الأخرى لتقدم للمستهلكين، وقد يكون للأطفال نصيب منها ،وقبلها بأيام قليلة كميات من بقايا الدجاج تفرم لتجهز وتباع لتصل إلى موائد وبطون العباد ،فأي غش هذا الذي زادت مستوياته كثيراً ، والمتلاعبون يتفننون بأساليب الخداع لإيهام المواطن المستسلم بسلامة الغذاء والمواد التي يشتريها و بأعلى الأثمان ؟
أمام تجاوزات خطيرة كهذه لابد من شن حملات مكثفة على مستودعات الأطعمة والأغذية والسلع أينما كانت ، تلك المستودعات المنتشرة هنا وهناك وربما تحت أقبية الأبنية ،وهي مخالفة وتغص بالأخطاء والتجاوزات ، من تعبئة للمواد والزيوت وغيرها الكثير ، ما يستدعي حملة مستمرة بلا هوادة ، فهؤلاء الجشعون بلا أخلاق أو ضمائر ، لا يعرفون سوى امتصاص دم المستهلك ،وأفعالهم لم تعد معقولة ووصلت إلى حد الجنون ..فالسجن لم يعد حلاً لردعهم ولا الغرامات المالية حتى. بل يستحقون أكثر ..!
 
عدد القراءات : 7230

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022