الأخبار |
قوات الاحتلال التركي تهدد بالعطش نحو مليون مواطن في الحسكة وريفها  ليبرمان يفتح النار على نتنياهو.. لماذا وصفه بالتابع الجبان؟  الصحة: تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالة من الإصابات المسجلة بالفيروس  ضم الضفة: كيف يطوّع الأوروبيون قوانينهم لصالح اسرائيل؟!  هي كلمة للقيادة الرياضية السورية الجديدة.. بقلم: صفوان الهندي  حاملتا طائرات أمريكيتان تجريان تدريبات في بحر الصين الجنوبي  موسكو: لا تقارب في المواقف حيال معاهدة الأجواء المفتوحة بين موسكو وواشنطن  حباً بالعدالة فقط!.. بقلم: زياد غصن  البرلمان المصري يحذر من يقترب من ثروات مصر في البحر المتوسط: ستقطع رجله  كن جاهلاً انتقائياً... بقلم: عائشة أحمد الجابري  العشائر والقبائل السورية تؤكد وقوفها خلف الجيش وتدعو إلى مقاومة الاحتلالين الأمريكي والتركي  سواء مع ترامب أو بايدن.. نتانياهو يشبك خيوطه مع الطرفين  عالم بريطاني يقدم رواية مفاجئة بشأن مصدر فيروس كورونا  الصين تطلق تحذيرا من الدرجة الثالثة بعد ظهور "البكتيريا الأخطر" في تاريخ البشرية  أكثر دول العالم رفاهية في 2020  إعفاء الفيّاض من منصبين: مغازلة لواشنطن؟  التباعد الاجتماعي لن يوقف العدوى.. 239 عالماً “يَنسفون” نظرية الصحة العالمية ويؤكدون على “مسار ثالث”  نتنياهو ينتظر قرار الضم من واشنطن: تشاؤم وتشكيك... وتجاذبات داخلية  موسكو تتوعد لندن بالرد على عقوباتها  ماكرون يبقي على وزيري المالية والخارجية في حكومة كاستيكس     

تحليل وآراء

2020-04-25 01:32:36  |  الأرشيف

رمضان حزين بروح اليقين ..!!.. بقلم: صالح الراشد

تستقبل الأمة الإسلامية شهر رمضان الفضيل وجائحة كورونا ترعب العالم وتؤرق علمائه، فرمضان شهر الغفران والفتوحات والنصر يهل على الأمة بتحديات كبيرة تفوق الخيال ولكن يحتملها الصابرون، ففي هذا الشهر كانت معركة بدر ،غزوة تبوك ،فتح مكة ،معركة القادسية ،فتحت جزيرة رودس، فتح الأندلس، معركة الزلاقة ،معركة عين جالوت، معركة حطين، معركة بلاط الشهداء، فتح عمورية وآخر الحروب العربية مع الكيان الصهيوني، وفي رمضان فتك الطاعون بالمنطقة، وتوفي عدد كبير من المسلمين وحاق المرض بالمنطقة في شهر رمضال الفضيل مرتين، فرمضان شهر التعب والمغفرة وشهر البطولات والفتوحات والأهم هو شهر الصبر على الإبتلاء.
رمضان في هذا العام سيكون مؤلماً، بسبب صعوبة الصوم في ظل إنتشار مرض كورونا الذي يعتبر شرب الماء أحد طرق الوقاية منه، وبالتالي فإن الصوم سيتسبب في عدم شرب المياة وهو ما جعل بعض الدول تفكر جدياً في إلغاء الصوم لهذا العام، وتأجيل الصيام بعد إنتهاء إنتشار المرض الخطير، ولا يختلف حال رمضان للشعوب العربية في هذا العام عن سابقيه بسنوات قلائل حيث الإعتصامات في القاهرة وعمان والمنامة وبيروت وعموم فلسطين، والحرب في سوريا واليمن وليبيا والعراق، والأمة جمعاء تبتهل لله أن يرفع الغمة ويعيد الأمن والأمان لجميع أوطاننا، واليوم يتكرر الدعاء ونبتهل إلى الله أن يرفع بلاء فايروس “كوفيد -19” عن العالم أجمع، فالدعاء اليوم للعموم كون المرض قد عم وطم، ولا أمن أو أمان إلا بشفاء المرضى والخلاص من الفايروس بشكل نهائي.
وفي هذا الشهر ستخلو الكعبة المشرفة من المعتمرين الذين يقدر عددهم بالملايين، ففي شهر الصوم والغفران الذي سيبدو حزين كان يتسابق المسلمونللعمرة التي تعدل حجة مع النبي عليه الصلاة والسلام، وستتوقف صلات التراويح في جميع مساجد العالم كما توقفت صلاة الجماعة لكن لن يغيب الحنين، ففي هذا الشهر سترتفع الأكفُ صوب السماء، وسيزيد الجميع من الدعاء لرفع البلاء والوباء، في هذا العام سيشهد رمضان عودة غير مسبوقة للعاصين والمؤمنين لطاعة الله وسيزيد الرجاء والدعاء لرب العالمين، في شهر البركات والخيرات لن يكون في أوطاننا جائعين فرحمة الله بنا أن جاء المرض في شهر العطاء واليقين حيث تُبسط الايادي للسائلين.
رمضان سيحل في ليلة مباركة تُرفع فيها الأعمال لتعرض على النبي الأمين عيله أتم الصلاة والتسليم، وسنسجد لله شاكرين على رحمته بأن جعلنا إنسانيين، نشعر بكل متألم ونرأف بالمساكين، فديننا يدعوا إلى الرحمة ونصرة المظلومين، وديننا طُهر ونظافة بهما حياتنا تستقيم، في رمضان وإن غابت الصلاة في المساجد لكن لم تغب ولن تتراجع نعمة اليقين بأن رب العالمين سيخلصنا من كل الشرور وسنخرج من الشهر بعيد فطر بهي طاهرين مطهرين.
 
عدد القراءات : 4481

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3522
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020