الأخبار |
"الصحة العالمية" تكشف موعد حدوث الموجة الثالثة من كورونا  عالمة أحياء: الطيور يمكن أن تنقل عدوى "كوفيد-19" بين مزارع المنك  المعركة القضائية.. "صدمة جديدة" لترامب في بنسلفانيا  اليمن... مقتل قيادي في "القاعدة" خلال كمين مسلح شمالي أبين  روسيا تحتج لأميركا على محاولة انتهاك مدمرة "جون ماكين" حدودها  هل زادت الطفرات من سرعة انتشار فيروس كورونا؟  فرنسا... إصابة 37 شرطيا في اشتباكات مع محتجين في باريس ضد مشروع قانون "الأمن الشامل"  إصابات واشتباكات وقنبلة في مباراة بين فريقين سوريين  اغتيال العالم زاده.. دلالة التوقيت.. بقلم: شرحبيل الغريب  ليس أوانه..!.. بقلم: وائل علي  مدير المواساة : إصابات «كورونا» ارتفعت 3 أضعاف.. وأكثر من 50 حالة إيجابية سُجلت هذا الشهر  سفارات "إسرائيل" حول العالم في حالة "تأهب قصوى" بعد التهديدات الإيرانية  أطفال غير معترف بهم ولم يترك وصية.. معركة متوقعة للتنازع على ميراث الأسطورة مارادونا  بعد اغتيال عالم نووي إيراني.. البحرية الأمريكية تعلق على نشرها حاملة طائرات في الخليج  الخارجية تدعو القضاء اللبناني للكشف عن ملابسات الحادث الفردي المؤسف الذي أودى بحياة مواطن لبناني في بشري ومنع استغلاله  المقداد: اغتيال فخري زاده عمل إرهابي يجب على المجتمع الدولي إدانته  غزة تسجل رقما قياسيا وعدد المصابين الفلسطينيين بكورونا يتجاوز 94 ألفا  هزة أرضية بقوة 1ر4 درجات على مقياس ريختر شمال شرق دمشق  السلطات العراقية ترفع قدراتها استعدادا للانتخابات المبكرة     

تحليل وآراء

2020-03-10 03:49:55  |  الأرشيف

العالم في سجن الكورونا..!!.. بقلم: صالح الراشد

توقف الطيران بين عديد الدول، وتم فرض الحصار على بعضها، وطلبت الدول من مواطنيها عدم السفر إلا للضرورة القصوى، بل طالبت بعض الدول مواطنيها بعدم الإنتقال في ذات الدولة إلا لحاجة هامة، وتم تعطيل المدارس والجامعات ومنعت الأفراح والأتراح والمسيرات والإعتصامات والتجمعات وأُغلقت المقاهي ودور العبادة، فأصبحت الدول حبيسة كورونا، ففرضت على نفسها الحصار.
لم يكن الحصار بحاجة إلى قرار من مجلس الأمن ولا يحتاج إلى جيوش ومدافع، بل ان الدول العظمى والتي كانت تستمع بحصار الشعوب وتتلذ برؤية أبناء هذه الدول يسقطون الواحد تلو الآخر أصبحت محاصرة أيضاً بقرار داخلي، فتعادل القوي والضعيف والغني والفقير فجميع الدول في الهم "كورونا".
فالصين الدولة العظيمة أصبحت في مهب الريح وكذلك إيطاليا وإيران وكوريا، فأغلقت الأبواب والحدود وأصبحت شعوبها تنتظر القضاء والقدر ، بل يخفق قلب مواطنيها مع كل طارق على الباب أو جرس الهاتف فالخبر السيء سريع الوصول والإنتشار وكذلك كورونا، وانتشر الخوف بين بقية دول العالم في ظل زيادة قوة الحصار مما يعني أن كل منها ستلاقي مصيرها منفردة.
وفي السجن تتساوى الرؤوس والكل يرتعب من السجان ويأكلون من ذات الطعام ويفترشون نفس الفراش ، وهذا حال العالم اليوم فالصين سيدة الصناعات أصبحت كانجولا المستوردة، وإيران كالعراق كلاهما محاصر ، وإيطاليا صاحبة الماركات العالمية تحولت الى صحراء قاحلة كالصومال، وحتى الولايات المتحدة الأمريكية الأقوى عالمياً لا يختلف حالها عن أفغانستان، ففي السجن الكل سواء.
المرعب ان هذا السجن ينتقل لمحاصرة البشرية في صورة معكوسة، حيث يتم إقتياد المجرمين للسجن ولا ينتقل السجن إليهم، لكن هذا حال العالم المرعوب حد الموت، لذا نجد الشعوب تتقبل الجلوس في سجن الحصار خوفاً من الموت المتنقل في طائرات وقطارات وبواخر وسيارات العالم، فأصبح العالم يقبع في سجن كورونا.
 
عدد القراءات : 5989

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تتوقع تغيرات في السياسة الخارجية الاميركية مهما كان الفائز في الإنتخابات الرئاسية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3535
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020