الأخبار |
الروليت والدومينو  واشنطن: إغلاق روسيا للملاحة في البحر الأسود "تصعيد بلا مبرر"  زلزال قوي يضرب إندونيسيا  إسرائيل أمام أسوأ السيناريوات: أميركا عائدة إلى الاتفاق النووي  وفاة والتر مونديل نائب الرئيس الأمريكي الأسبق كارتر عن 93 عاما  أندية أوروبا تتمرّد... «سوبر ليغ» يهزّ الوسط الرياضي  الذهب ينخفض مجدداً برفقة الدولار  بلاغ مهم جداً للحكومة.. عرنوس يمنع استخدام عبارة «أصولاً» … عدم رفع أي موضوع لجهة أعلى ما لم يستوجب القانون الحصول على موافقة هذه الجهة  البرازي: لست أنا من أرفع سعر المحروقات بل أوقع القرار فقط  أنباء عن مقتل وإصابة عدد منهم … «حرب شوارع» طاحنة بين إرهابيي الاحتلال التركي في «رأس العين»  رُقية عن بُعد..!.. بقلم: منى خليفة الحمودي  شارلي شابلن.. بقلم: حسن مدن  «منتدى الدفاع والأمن الإسرائيلي» يحذّر بايدن: الصفقة مع إيران «نكبةٌ» للتطبيع  الراكب يشتكي.. والسائق يتذمر … «تكاسي وفانات» تستغل الوضع الراهن وتتقاضى أجوراً «ملتهبة».. و«سرافيس وباصات» غير راضية؟!  انخفاض إنتاج الحمضيات 24.5% مقارنة بالعام الماضي والزراعة تجد المبرر في تقلّب المناخ  إغلاق البرلمان الإيراني لمدة أسبوعين بسبب تفشي كورونا  السفارات السورية في عدة دول فتحت أبواب التسجيل للسوريين الراغبين بالمشاركة بالانتخابات الرئاسية المرتقبة     

تحليل وآراء

2020-02-20 04:22:33  |  الأرشيف

صراع جديد في الإستابلشمنت الأميركي!.. بقلم: دينا دخل الله

الوطن
الإستابلشمنت الأميركي هو مصطلح مستخدم بكثرة في العالم ويقصد به مجمل الطبقة السياسية والمؤسسات السياسية في واشنطن، هذا الإستابلشمنت يتعرض اليوم للهزة تلو الهزة، كان آخرها مسألة صلاحية إعلان الحرب.
فعلى الرغم من انشغال الديمقراطيين بالانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب في الانتخابات الرئاسية القادمة، إلا أن الحزب ما زال يقود حربه في الكونغرس ضد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إذ قام مؤخراً مجلس النواب ذو الأغلبية الديمقراطية بتمرير مشروع قرار يحد من صلاحيات الرئيس لإطلاق عمليات عسكرية دون موافقة الكونغرس إلى مجلس الشيوخ لإقراره. صوّت مجلس الشيوخ، ذو الأغلبية الجمهورية، الأسبوع الماضي لمصلحة مشروع القرار الذي قدمه النائب الديمقراطي تيم كين والذي بموجبه على الرئيس دونالد ترامب «الالتزام بوقف جميع الأعمال العدائية ضد إيران خلال ثلاثين يوماً»، كما أنه لن يسمح للرئيس «بإطلاق أي عمل عسكري دون إعلان الكونغرس حالة الحرب، أو تبنيه تشريعاً خاصاً يسمح بالعمل العسكري».
انضم ثمانية من النواب الجمهوريين في مجلس الشيوخ إلى الديمقراطيين وصوتوا لمصلحة القرار. هذه ليست المرة الأولى التي يستخدم فيها الكونغرس «قانون صلاحيات الحرب» ضد الرئيس ترامب إذ صوت الكونغرس عام 2019 ضد الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة للتحالف السعودي في حربه ضد اليمن، لكن ترامب استخدم الفيتو المعلَّق «suspensive veto» ضد القرار في ذلك الوقت.
ترامب الذي هدد باستخدام الفيتو ضد القرار الجديد قال: «إن الديمقراطيين بهذا القرار يريدون زعزعة وحدة الحزب الجمهوري ليس إلا».
فهل استطاع الديمقراطيون زعزعة وحدة الحزب الجمهوري ودعمه لمواقف رئيسهم؟ أم إن تصرفات ترامب وقراراته الانفعالية صعّبت على المشرّعين الجمهوريين الاستمرار في دعمه؟
قد يكون ما نشهده صراعاً داخلياً بين حمائم الحزب الجمهوري وصقوره، والذي يظهر بوضوح في قضايا الأمن القومي والسياسة الخارجية، فمثلاً السيناتور جايمس انهوف رئيس لجنة الخدمات المسلحة يرى أن «الديمقراطيين يصورون الرئيس ترامب كأنه يريد الحرب»، لكن هذا ليس صحيحاً، ليس هناك حرب مع إيران فالضربة الجوية ليست حرباً.
أو قد يكون ما حصل هو رغبة مشتركة بين المشرعين الديمقراطيين والجمهوريين في إعادة النفوذ الدستوري للسلطة التشريعية على العمليات العسكرية وخاصة بعد أن تنازلت السلطة التشريعية عن نفوذها في إقرار العمليات العسكرية للسلطة التنفيذية بعد أحداث 11 أيلول 2001، حيث قال السيناتور كين: «نحن (الكونغرس) علينا مسؤولية خاصة إذ يجب أن نفكر ملياً قبل أن نرسل جنودنا إلى الخطر». أما رئيس الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ السيناتور تشاك شومر فقد قال: «إننا بهذا الاتفاق بين الحزبين نؤكد أننا لا نريد أن يقوم رئيس بالتلويح بالحرب دون موافقة الكونغرس».
لعل ما يحدث الآن في واشنطن هو خير مثال عن كيف تسير الأمور في الإستابلشمنت الأميركي وكيف يكون صراع النفوذ بين السلطتين التشريعية والتنفيذية وبين الحزبين الجمهوري والديمقراطي.
فإذا استخدم الرئيس الفيتو الرئاسي المعلَّق ضد القرار فسيكون من الصعب على الكونغرس تخطي هذا الفيتو إلا إذا استطاع مجلس الشيوخ تأمين ثلثي الأصوات، وهو أمر صعب مع وجود أغلبية جمهورية متمسكة بولائها لحزبها قبل كل شيء.
 
عدد القراءات : 6297

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021