الأخبار |
حالات الإصابة بفيروس كورونا حول العالم تتجاوز 13 مليونا  تسجيل 23 إصابة جديدة بفيروس كورونا و10 حالات شفاء و3 وفيات  الصحة: ضرورة تعاون الجميع والالتزام بإجراءات الوقاية للحد من انتشار العدوى بكورونا  إيران.. ارتفاع ضحايا كورونا إلى أكثر من مئتي حالة وفاة خلال 24 ساعة  "الصحة العالمية": أزمة كورونا قد تسوء "أكثر فأكثر"  رحلة جوية لإجلاء السوريين من أربيل إلى دمشق خلال أيام  إحباط هجوم إرهابي كان يستهدف العاصمة العراقية  الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية  العرّي يدوس بأقدامه حرمة الأماكن المقدّسة.. ابن سلمان يحوّل السعودية إلى دارٍ للبغاء  حريق هائل في سفينة تابعة للبحرية الأمريكية في سان دييغو  هل يشتري المال السعادة؟.. دراسة تنهي عقوداً من الجدل  هبة أبو صعب: الجودو .. ضرورية للفتاة أكثر من الشباب  هل من حروب ستشتعل قبل نهاية العام.. أين ولماذا؟!  وفاة عروس في موسكو أثناء حفل زفافها لسبب لا يخطر على بال  مقتل 4 جنود باكستانيين في اشتباك مع مسلحين  ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات والانهيارات جنوب غرب اليابان إلى 70 شخصا  الرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بإعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة في صناعة الأدوية البشرية من الرسوم الجمركية  "سورية ما بعد الحرب"..“تراجع المؤشرات التعليمية وتغير التركيبة العمرية” أهم نتائج دراسة حالة السكان  وفق ما تقتضي المصلحة الوطنية.. بقلم: سامر يحيى     

تحليل وآراء

2019-12-23 03:52:10  |  الأرشيف

هل تتحقق أمانينا الرياضية في 2020 ؟.. بقلم: صفوان الهندي

أنت تحبني وأنا أحبك فأين المشكلة إذاً؟
يمر علينا عيد الميلاد ورأس السنة الأعياد لتختصر عبارة (( كل عام وأنتم بخير)) مسافات طويلة من التناقض ووجهات النظر المختلفة ولكن إلى أي حد وإلى أي وقت يستمر مفعولها؟
أحياناً تجد المبرر بينك وبين نفسك لتتخذ موقفاً من فلان من الناس لكن المحزن أن يستمر هذا الموقف رغم زوال المبرر.
ما مناسبة هذا الكلام وفي هذا الوقت بالذات؟
في حياتنا الرياضية طاقات إدارية وفنية وقيادية رائعة وإن استعرضنا مزايا كل منها على حدة نكون الأغنى بين دول العالم أما إذا ماكان الحكم بناء على وجود هذه الطاقات كمجموعة عمل واحدة فسيتراجع ترتيبنا كثيراً والسبب هو غياب روح العمل الجماعي وتضخم ((الأنا)) في وسطنا الرياضي وهنا الطامة الكبرى والداء العضال وسبب تضخم هذه (( الأنا )) يعود إلى عدم البحث الجدي في تفعيل روح الفريق والعمل ضمن مجموعة وفي هذا السياق تكون محاربة الناجحين أفراداً أم مجموعة أفراد لأن البعض المريض يرى في فشل الآخرين نجاح له.
هذه المحاولات عشناها وعايشناها في أكثر من موقع وإذ نعرج عليها الآن خلال موسم الأعياد المباركة فلأننا نرجو أن يكون خير هذه الأيام المباركة قد غسل القلوب من كل حقد ولم يلوثها إلا بالخير والحب للجميع وأن تكون بذرة التعاون قد انتشتها خيرات السماء لتنمو في ساحات العمل الرياضي واقعاً جديداً يعبر عن قدراتنا على العيش معاً في جميع المواقف نبارك جهد المميزين ونلتفت لنجر معنا من يقصر بقلوب صافية وروح نقية وعندها ستكون الحياة أجمل وأنقى..
مواقف عام 2019 الرياضية يجب أن تكون قد ولت وإلى غير رجعة وأيام عام 2020 التي نقترب منها نرجوها بيضاء على القلوب حافلة بالعمل والصدق والإخلاص وخاصة في مجال الرياضة التي تحتاج لجهود الجميع.
في كل دول العالم يحملون الأيام الأولى من كل عام جديد بأمانيهم وأمالهم ويتمنون تحقيقها وهذه هي أمانينا نزرعها في جبين عام 2020 فهل يساعدنا بالوصول إليها ويشطب كلمة (( الأنا)) من قاموس أيامه ؟
 
عدد القراءات : 4885

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3522
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020