الأخبار |
المستوطنون يقتحمون «الأقصى» ومقاماً في الخليل  ليبيا .. مباحثات خارجية لحسم المترشّحين: دوّامة طعون في الوقت الضائع  لا مبادرة دولية لإنهاء الصراع: إثيوبيا على شفير الفوضى الشاملة  فوز مرشحة اليسار في هندوراس: هل ينهي تحالفها مع تايوان؟  واصل انتهاكاته لوقف إطلاق النار في «خفض التصعيد».. والجيش يرد … الاحتلال التركي يعيد شمال حلب إلى واجهة التصعيد  أزمة الغلاء العالمية تضرب قطاع الأدوية.. لا حل أمام وزارة الصحة سوى رفع سعر الدواء لتوفيره  خارطة استثمارية قريبة للساحل السوري.. وتكثيف الدوريات البحرية لمكافحة الصيد غير المشروع  لا تصدير للحمضيات إلى العراق لارتفاع تكلفتها.. و4 برادات فقط تصدّر إلى دول الخليج يومياً  روسيا تأمل في عقد لقاء بين بوتين وبايدن قبل نهاية العام  صحيفة: شركة فرنسية خرقت حظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا  أما زلتم تشترون الكتب؟.. بقلم: عائشة سلطان  السوريون يستقبلون سحب الدعم بالنكات … العكام: إلغاء الدعم بهذه الصورة يولّد الفساد والحكومة لم تتوصل بعد إلى معايير محددة  خبير أمني: أميركا تنقل متزعمي داعش من سورية إلى العراق  رقعة انتشار «أوميكرون» تتّسع في أنحاء العالم  الخليل ثكنةً عسكرية: هيرتسوغ يدنّس الحَرَم الإبراهيمي  «أوميكرون» يتفوق على «الدلتا» وأعراضه «تنفسية وحرارة» .. مدير«المواساة»: 3 أسابيع للحكم على فعالية اللقاحات الحالية.. والشركات العالمية قادرة على تطوير لقاح جديد  انطلاق مؤتمر المدن والمناطق الصناعية العربية اليوم بدمشق  انشقاق قيادي موالٍ للاحتلال التركي مع أتباعه ووصولهم إلى مناطق سيطرة الدولة … الجيش يرد بقوة على إرهابيي أردوغان في «خفض التصعيد»     

تحليل وآراء

2019-10-13 03:19:55  |  الأرشيف

مَنْ يعطي صك البراءة ؟.. بقلم: سناء اليعقوب

تشرين
المواطن يضع يده على قلبه, لأنه خائف على أهل بيته من الحاجة وذلّ السؤال, وكيف يمكن أن يخوض غمار شهر يشعر به دهراً, وبعض المسؤولين يشعرون بالتوتر ممن امتهنوا الفساد طريقاً لهم, وأن رياح التغيير قادمة وربما تأخذ في طريقها كل من سقطت أوراقه وبات عارياً أمام فيض من الاتهامات, ولكن بالتأكيد مازلنا بحاجة إلى عاصفة لتقتلع جذور من يختبئون وراء الأقنعة, بدعم ومساندة ممن يعتقدون أنهم خلف الستارة قابعون!!
اليوم ترتفع حدة النقاشات الحكومية, ويكاد لا يخلو أي اجتماع من الإشارة إلى محاربة الفساد والقبض بالجرم المشهود على الجناة, وذلك كلام بعنوانه العريض جميل, ولكن الناس التي أربكها مسلسل الفساد والقضاء عليه, أصابها الإحباط بأن واقع الحال لن يتغير, خاصة أنها تعتمد الأخبار من صفحات التواصل الاجتماعي التي تصدق حيناً وتبالغ أحياناً, أما الحقيقة فهي مغيبة عن الجمهور الذي تصله المعلومات تباعاً عن مسؤولين باتوا تحت ذمة التحقيق, أو صدرت الأحكام بحقهم من دون معرفة لماذا وكيف وما هي الأسباب؟!
لنعترف بأن بعضاً ممن يمتلك ناصية القرار حالياً «يمشون الحيط الحيط» من دون أي إنجازات, وربما هم خائفون أن تكشف أوراقهم أو أن يقعوا في الخطأ, أو قد يتحدثون فجأة ومن دون سابق إنذار عن عراقيل ومعوقات, ونستغرب أين كانوا طوال تلك المدة، أم باتوا يلعبون على الوقت ويتحايلون عليه؟!
بصراحة.. لم تعلِّمنا الحرب، بل أضاع البعض ناصية حلّ المشكلات, فوقفوا على الأطلال يكررون الكلمات, ويتحدثون بشعارات صارت من المنسيات, بينما لا تزال ترن في أسماعنا أحاديث عن إدارة الأزمات, وخطط واستراتيجيات لم يبقَ منها سوى بريق الكاميرات!!
والمضحك المبكي أن بعض المسؤولين ناموا في العسل, فضاعت الثقة بينهم وبين الناس, أو اعتمدوا في التعيينات الإدارية على مبدأ المحسوبيات, أو حتى اقتناص المال العام, وقد تطول لائحة الاتهامات!!
وبعد كل ما يحصل من غموض في ملف الفساد وعدم مشاركة العامة بالمعلومات, نعتقد أن مَنْ يعطي صك البراءة لأي مسؤول ورغم ضبابية الملفات, هو المواطن أولاً وأخيراً!!.
عدد القراءات : 7329

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3557
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021