الأخبار |
بمشاركة 6235 طالباً وطالبة من الصف الأول الثانوي.. انطلاق منافسات الموسم الجديد من الأولمبياد العلمي السوري  هزيمة الانقلاب.. عودة الجبهة المعادية لأمريكا إلى السلطة السياسية في بوليفيا  وزير الري المصري الأسبق: ضوء أخضر من ترامب لمصر لضرب سد النهضة  إطلاق نار في عاصمة غينيا مع تجدّد المواجهات على خلفية نتائج الانتخابات الرئاسية  رئيس بلدية نيويورك يرد على وصف ترامب مدينته بـ"مدينة الأشباح"  بعد عام على تشغيل مرفأ طرطوس من الشركة الروسية.. العمال: لم تنفذ معظم بنود العقد وواقع الأداء والمعدات في أسوأ حالاته!!  زواج “البدل والحيار”.. قاصرات يدخلن أقفاص الزوجية وحقوق مصادرة!  خبراء روس: الجيش التركي يستعد للحرب في سورية  النفط الإيراني يُسهم في انحسار أزمة الوقود  الرئيس الصيني: يجب خوض الحرب لردع الغزاة وكسب الاحترام  تل أبيب: اليوم السودان... وغداً السعودية.. بقلم: يحيى دبوق  مناظرة «مضبوطة» بين ترامب وبايدن: اشتباكات محدودة حول «كورونا» وقضايا أخرى  الرئيس البوليفي السابق يغادر الأرجنتين متوجها إلى فنزويلا  بايدن و«إرث ترامب».. بقلم: وليد شرارة  ممثلاً الرئيس الأسد… وزير الأوقاف يشارك بتشييع جثمان الشهيد الشيخ محمد عدنان الأفيوني مفتي دمشق وريفها  الإعلان عن توقيع اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في ليبيا  وكالة: الإعلان عن اتفاق بشأن التطبيع بين إسرائيل والسودان قد يكون اليوم  اندلاع حريق في مجمع للبتروكيماويات في إيران... واشتباه بحدوث إنفجار     

تحليل وآراء

2019-09-21 05:02:25  |  الأرشيف

مهذبون ولكن! موقف بألف معرض.. بقلم: أمينة العطوة

لم تقصر قنوات الإعلام قاطبة بالإشارة والتنويه والتغطية اللازمة وربما على مدار الساعة لمعرض الكتاب، وكنت دوماً أتساءل مع أصدقائي يا ترى كم قارئ جديد يستقطب المعرض في كل عام..؟ وهل الفعاليات المرافقة تسمو للهدف الموضوع لها...؟ بالرغم من حرصي الشديد على زيارته في كل عام ولأكثر من مرة إلا أن هذا العام ادهشني موقف واختصر لي قيمة كل المعارض التي تقام من أجل الكتاب ذلك الصديق الوفي ... فبينما كنت في طريقي لعملي استوقفتني امرأتان في عقدهم السادس تقريباً، يرتدون لباس قروي والتجاعيد في أيديهم تروي قسوة الحياة وقصة المعول في يدهما ... وفي رفقتهم فتاتان في مقتبل العمر والحيرة والخوف والأمل معاً يبرقان في أعينهما.. أوقفوني وأنا على عجلة من أمري وسألتني أحدهما "يا بنتي بتعرفي وين المعهد الخاص لتسجيل البكالوريا" تلعثمت وارتبكت وبدأت أشير إليهم على مدخل المعهد الذي لا يبعد عنهم سوى أمتارٍ قليلة.. وعندها أدركت أن تلك المرأة الريفية التي ربما لا تعرف القراءة والكتابة، وإنّما تمسك بيد ابنتها التي تصغرها بأجيال لتقودها إلى معهد للدراسة .. فهذه المرأة كأنّما قرأت ألف كتاب وحضرت آلاف المعارض، لأنّها أدركت قيمة العلم مفتاح النجاح. 
مهذبو سورية يقولون:
  إن لم تتمكّن من العلم والقراءة، فدع أبناؤك يقرأون . 
 
 
 
عدد القراءات : 6058

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020