الأخبار |
موسكو تطالب بيونغ يانغ بمنع تكرار حوادث الاعتداء على حراس الحدود الروس  حركة سودانية تحمل السيادي والحكومة المسؤولية عن أحداث "ميرشينج" في دارفور  بنس: الجيش جاهز للدفاع عن مصالحنا وحلفائنا في الشرق الأوسط  ليبرمان: دولة آسيوية حاولت اختراق أنظمتنا  الجيش يعثر على كهف في خان شيخون استخدم قاعدة للمسلحين و"مكتبا" للخوذ البيض  الانتخابات التونسية.. 3 مرشحين خاسرين يعلنون دعم قيس سعيّد في الجولة الثانية  ترامب: لا ضرورة للسحب من احتياطي النفط بعد "هجوم أرامكو"  قوة الأسد  لبيرمان: نحن من سيقرر من يكون رئيس الحكومة الإسرائيلية المقبلة  إصابة خمسة فلسطينيين باعتداء للاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية  دوري أبطال أوروبا.. ليفربول يسقط على ملعب "سان باولو" في بداية حملة الدفاع عن اللقب  برشلونة يبدأ مشوراه في التشامبيونزليج بتعادل مُخيب ضد دورتموند  دوري أبطال أوروبا.. إنتر يفلت من السقوط بين جماهيره أمام سلافيا براغ  استهداف «القائم - البوكمال» مجدداً: الضغط بالنار لمنع افتتاح المعبر  السودان.. زحمة أوروبية في الخرطوم: استكشاف لفرص «الاستثمار»  انتخابات «الكنيست الـ22»: هزيمة مركّبة لنتنياهو  خامنئي يبدّد رهانات واشنطن وتل أبيب: لا تفاوض... ولا تراجع  بعد إعلان الدفاع السعودية تورط إيران في هجمات أرامكو... محمد بن سلمان يعلق  نتنياهو: ترامب سيقدم خطة القرن قريبا وإسرائيل تحتاج إلى حكومة صهيونية قوية     

تحليل وآراء

2019-08-25 03:10:37  |  الأرشيف

مهذبون ولكن! حقي يؤلمني.. بقلم: أمينة العطوة

في كثير من الأحيان نُقدم على خطوات في حياتنا ..تسعدنا أو تؤلمنا .. وربما نندم عليها ، فما بالك لو الحكاية بينك وبين جارك الذي أوصى جبريل عليه السلام به لسيدنا محمد فظن أنه سيورثه .. للجار حق على الجار حسن الجوار والأدب والتهذيب والاحترام .. أما أن تكون جار جديد، ومن البداية تتعدّى على أملاك الجوار، فهذا أمرٌ لا يُعقل؟!
بعد الكثير من الصد والرد أخذ القانون مجراه وأعاد لي حقي من جاري  .. ذلك الحق الذي أنّبني على موقفي منه بعض الأقارب والأصحاب بل وصلت الحكاية إلى المقاطعة، وهنا يستوقفنا سؤال؟ هل حقّي يؤلمهم؟ فكرة أن يولد خلاف على شيء لا خلاف عليه، يجعلنا نعيد النظر بمبادئنا ومعتقداتنا.. بثقافة مجتمع حكمته بعض الكلمات: " يا حرام ... خطي..مسكين"، ثقافة مجتمع أضاعت ثقافة الشكوى إلا فيما بينها.. وخلطت بين الظالم والمظلوم...بمثل تلك العبارات فقط ممكن أن تحصل على حقك بالقانون ويؤلمك حقك بكلامهم الذي لا يمت لا لدينٍ ولا عرقٍ ولا عرفٍ.
مهذبو سورية يقولون:
حين سكت أهل الحق عن حقهم ...ظنّ أهل الباطل أنهم على حق...لا تسكت عن حقك مهما كان الثمن.
 
 
 
 
 
 
 
 
عدد القراءات : 3963

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019