الأخبار |
التربية: 41 إصابة بفيروس كورونا في المدارس والأعراض خفيفة جداً  بري: طالما هناك طائفية لا يمكن أن يحصل تقدم في لبنان  الخارجية الإيطالية: ندعم اليونان في الخلاف مع تركيا  وزارة الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات تتعلق بسورية تشمل 6 أفراد و13 كيانا  السودان... فتوى بعدم جواز التطبيع مع إسرائيل في كل المجالات  مجلس الأمن الدولي يدعو لوقف إطلاق النار في قره باغ فورا  وباء إلكتروني.. بقلم: أحمد مصطفى  قوات صنعاء تطرق أبواب مأرب  الموازنة العامة بين ضخامة الأرقام المعلنة ومصادر تمويلها..تمويل بالعجز وإحجام عن الاستثمار في القطاع العام  بسبب الغلاء..اللحوم تغيب عن الموائد “الطرطوسية”  صرخة أثناء المناظرة: "ترامب أنت أعظم رئيس في كل العصور"  شويغو يكشف عن تفاصيل التحضير للعملية العسكرية الروسية في سورية ودحر "داعش"  ميركل: ألمانيا تعتزم تشديد إجراءات مكافحة كورونا بلا عزل عام  ما بعد أمير الكويت: على «النهج» باقون  أرمينيا تتهم تركيا بشن "عدوان مباشر" عليها  ضبط كازية “شفطت” الاف الليترات من مخزون المحروقات لبيعها بالسوق السوداء  موجة "كوفيد-19" الثانية قد تجبر العالم على العزلة الذاتية مرة أخرى  الدفاع الأرمنية: طائرة "إف-16" تركية تسقط "سو-25" أرمنية ومقتل طيارها  بوتين: فيروس كورونا عدو صامت بالغ الخطورة وجميع السيناريوهات ممكنة     

تحليل وآراء

2019-08-15 04:54:03  |  الأرشيف

وصفات مجانية.. بقلم: يسرى ديب

تشرين
كرر الفريق الاقتصادي عبر العقود المتلاحقة مقولة: «ليس بالإمكان أفضل مما كان»، وإنه لا توجد إمكانية لجعل الدخل يغطي تكاليف المعيشة، وإذا كان هذا القول يشاع قبل الحرب، وعلينا سماعه وتقبله، فما عليكم سوى أن تتخيلوا مدى ثقله وسطوته خلال هذه الحرب، وخاصة بعدما توقفت المعامل وإنتاجها، والصادرات وعوائدها، وبعدما تعثرت الزراعة، بل وأصبحنا نستورد كل شي، والكثير مما كنا نصدره؟
ولكن لأن سورية بلد من ذهب، هنالك اقتصاديون لا يستسلمون لهذه الخلاصات التي يروج لها الفريق الاقتصادي في الحرب على أنها واقع لا علاج له. وعندما يتحدث الخبراء تكتشف أن الفريق الاقتصادي وتحليلاته للواقع الاقتصادي في الحرب وقبلها لا تنصف مقدرات بلدنا، وإليكم الأمثلة:
يقال: إن علاج بند واحد من هذه الأركان سيحقق الكثير من الوفر الذي يغطي متطلبات زيادة الأجور، كعلاج خلل التحصيل الضريبي المطلوب من محلات الحلويات، على اعتبار أن الناس تحب الحلويات وتقبل عليها بشدة، أو محلات شاورما الشيخ سعد، أو بزورية فلان وعلتان،أو….، وهذا ليس بقصد النميمة على أصحاب هذه المحلات، وإنما من باب الأمثلة التوضيحية، أما الرسوم الجمركية فقصصها لها بداية وليس لها نهاية، والدخول في قصصها يشبه الدخول في مغارات المتاهة.
متابعة أعمال الفنانة «سارية السواس» وحفلاتها وزبائنها الذين يغدقون الأموال بسخاء على رؤوس المتمايلات، بينما يخوضون معارك لكي يتهربوا من المستحقات الضريبية التي لا تصل إلى قيمة المبالغ المتطايرة في سهرة!
لكل سلعه أصحابها، يتوارثون استيرادها أباً عن جد، ويبيعونها في أسواق محجوزة لمستورداتهم يسرحون فيها كما يشاؤون ويفرضون السعر والنوعية التي يريدون، ويقال: إن علاج هذا السوق الاحتكاري لبعض السلع وليس كلها سيحسّن الأحوال.
وهنالك منجم لا يقل أهمية عما ذكرناه، وهو تفعيل القانون الجديد الذي ترفعه الحكومة، وتطبيقه بمفعول رجعي «من أين لك هذا» ويقال: إن العوائد التي يمكن تحقيقها ستمكّن الفريق الاقتصادي من قلب ما هو سائد، وتجعل من دخل السوريين يفوق مثيلاته في الدول المتقدمة، عوضاً عن تصنيفه الحالي كأخفض دخل في العالم.
في الختام، نود إعلام فريقنا الاقتصادي أننا نقدم لهم كل هذه الوصفات الإصلاحية مجاناً من دون مقابل، وإنما لوجه الله تعالى، لكيلا نكلفهم أي أعباء إضافية لإصلاح حال مواطنيهم «النقاقين».
عدد القراءات : 6255

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020