الأخبار |
وزارة الصحة: تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا  إثيوبيا: مفاوضات الاتحاد الإفريقي هي الأنسب لحل أزمة "سد النهضة"  تفجير الدورية «الأهمّ» على M4: موسكو تشنّ حملة واسعة على إدلب  ابن سلمان يبحث عن سيولة: أصول أولاد العمومة هدفاً  قاآني للأميركيين: نيران سفينة سان دييغو «نتيجة عملكم»  ماهي جبهات الخلاف الأميركي - الصيني  الثروة الحيوانية.. تهريب إلى دول الجوار ومساع لضبط الحدود عبر آليات جديدة!!  مرصد سوق العمل.. خطط واستراتيجيات لتشغيل الباحثين عن فرصة ووظيفة  ترامب: نحمل الصين كامل المسؤولية عن انتشار فيروس كورونا  الولايات المتحدة.. 3 ولايات جنوب البلاد تسجل أعدادا قياسية من الوفيات بـ"كوفيد-19"  الطاعون الدبلي يودي بحياة شاب في منغوليا ويثير مخاوف من "جائحة أخرى"!  الرئيس الأسد يستقبل رئيس وأعضاء المجلس المركزي لرابطة المحاربين القدماء في سورية  النقل تحدد الخميس القادم موعداً للرحلة الجوية لنقل المواطنين السوريين العالقين في أربيل بالعراق  السوريون دفعوا 9 مليارات ليرة للحكومة ثمن رز وسكر مدعوم في شهرين  المركز الروسي للمصالحة: مسلحو إدلب وراء استهداف دورية روسية تركية بعبوة ناسفة  ضجة إعلامية... هل باع أردوغان مطار أتاتورك لقطر فعلا؟  سورية تطرح الأسواق الحرة في المطارات والموانئ للاستثمار  الصحة المصرية تحذر من "موجة ارتدادية" لفيروس كورونا  "الصحة العالمية": دول كثيرة تسلك الاتجاه الخاطئ في أزمة كورونا     

تحليل وآراء

2019-08-08 03:05:01  |  الأرشيف

ترامب.. رجل الانسحابات الكبرى!.. بقلم: دينا دخل الله

الوطن
أثار انسحاب أميركا الأخير من معاهدة حظر الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى مع روسيا موجة قلق في أوروبا والعالم، ليس بسبب مخاطر هذا الانسحاب الذي يترك أوروبا بلا غطاء فحسب وإنما بسبب أن نظرية الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الانسحابات الكبرى أخذت تتصاعد وتتسارع بشكل خطير.
يبدو أن انسحاب بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، البريكست، مجرد نتاج لعدوى الانسحابات الكبرى التي جاءتها من الولايات المتحدة في عهد ترامب.
هذه الانسحابات أضحت عنواناً للسياسات الأميركية منذ قدوم الجمهوري ترامب إلى السلطة في واشنطن، وهي تعبير عن «الانعزالية الجديدة» المتشابكة مع «التدخلية الجديدة».
بدأت موجة هذه الانسحابات بصدمة كبيرة لحلفاء أميركا الأوروبيين، إنه الانسحاب الكبير من الاتفاق النووي الإيراني في 8 أيار 2018، وفاجأ هذا الانسحاب الأوروبيين قبل غيرهم واعتبروه خيانة أميركية وضربة في الظهر من دون معرفتهم.
وقبل ذلك أعلن انسحابه من اتفاقية باريس للمناخ التي وقعت عليها عام 2015 أكثر من 190 دولة، وأبلغ ترامب الأمم المتحدة بهذا الانسحاب في 5 آب 2017، بعد أن كان قد أعلنه قبل ذلك بشهرين.
انسحاب آخر أعلنته مندوبة أميركا السابقة في الأمم المتحدة نيكي هايلي في 20 حزيران 2017، وهو انسحاب من مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية وذلك بسبب انحياز المجلس ضد إسرائيل، كما قالت هيلي.
الانسحاب الرابع هو من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو» الذي أعلنته الخارجية الأميركية في 12 تشرين أول 2017 وأصبح نافذاً بداية عام 2019، والسبب هو أيضاً التحيز ضد إسرائيل كما جاء في بيان الخارجية.
الانسحاب الخامس الذي أثار الدهشة هو انسحاب ترامب من معاهدة التجارة الحرة في المحيط الهادي الذي يجمع 12 دولة من حلفاء الولايات المتحدة ولا علاقة لإسرائيل بالموضوع، ومن بين هذه الدول استراليا واليابان الحليفتان المخلصتان للولايات المتحدة.
وهناك أيضاً ما يمكن أن نسميه نصف انسحاب وهو انسحاب ترامب من معاهدة منطقة التجارة الحرة لأميركا الشمالية «نافتا»، لكنه عاد إلى المعاهدة بعد قبول تعديلاته على ميثاقها.
ترامب يعلن الانسحابات وينفذها، لكن هناك انسحاباً أعلنه بقوة ولم ينفذه وهو الانسحاب من سورية الذي أعلنه جهاراً يوم 19 كانون الأول 2018، فلماذا لم ينفذه؟ ابحث عن إسرائيل وحلفائها في «الدولة العميقة» في واشنطن.
 
عدد القراءات : 6286

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3522
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020