الأخبار |
ميركل: علينا أن نستخدم كل السبل لحل الأزمة الإيرانية سلميا  جونسون لتوسك: سنغادر الاتحاد الأوروبي 31 أكتوبر مهما كانت الظروف  مجلس السيادة السوداني يعلن حالة الطوارئ في بورتسودان  ترامب "يكبح" تفاؤل ماكرون بشأن المحادثات حول إيران  أبو ردينة: شطب واشنطن اسم فلسطين انحدار غير مسبوق  إسرائيل تنشر تفاصيل جديدة بشأن مواقع كانت إيران تجهز لاستهدافها  اليمن.. قوات النخبة الشبوانية التابعة للمجلس الجنوبي تستعيد مواقع في مدينة عتق بمحافظة شبوة  استشهاد امرأة وإصابة أخرى نتيجة اعتداء ارهابي بالصواريخ على الرصيف بريف حماة  مسؤول إيراني: نرفض عرض ماكرون أو النقاش بشأن تخصيب اليورانيوم  سليماني قائد "فيلق القدس": عمليات إسرائيل الجنونية ستكون آخر تخبطاتها  أحزاب لبنانية: الالتفاف حول المقاومة للتصدي للعدوان الإسرائيلي  مرشح للانتخابات الرئاسية الأميركية: ترامب عنصري ونرجسي  "الدفاع" تطالب بعقد جلستين طارئتين للبرلمان والحكومة للرد على القصف الإسرائيلي على العراق  الجيش يدمر تحصينات لإرهابيي (جبهة النصرة) في معرة النعمان وعدة قرى بريف إدلب  النمسا.. تحذيرات من مخاطر عودة الإرهابيين إلى أوروبا  السيد نصرالله : يجب أن نتذكر المشروع الذي أعد لسورية وانطلق في العام 2011 وكانت هنالك خريطة للسيطرة على المنطقة  القوة الصاروخية اليمنية تقصف بعشرة صواريخ باليستية أهدافاً عسكرية سعودية في جيزان  ظريف: التقيت ماكرون على هامش قمة مجموعة السبع  الخارجية الفلسطينية: حذف الخارجية الأمريكية اسم فلسطين انحياز للاحتلال  افتتاح أنيق لدورة ألعاب المتوسط الشاطئية.. كرة القدم تدشن المنافسات والدلفين الذهبي صالح محمد يسبح في مياه باتراس     

تحليل وآراء

2019-07-06 03:19:24  |  الأرشيف

أردوغان.. السقوط بالحركة البطيئة.. بقلم: صفاء إسماعيل

تشرين
لا شك أن المشهد في تركيا بعد انتخابات اسطنبول ليس كما قبلها, خاصة بالنسبة لرئيس النظام التركي رجب أردوغان الذي يواجه اتساعاً في دائرة الغضب الشعبي والسياسي داخل مواقع نفوذه التقليدية وخارجها, سواء من المعارضين السياسيين والإعلاميين أو من القياديين داخل حزب «العدالة والتنمية» الحاكم, والذين يبحثون جميعاً اليوم عن وسيلة لإنقاذ تركيا سواء عبر الضغط السياسي على أردوغان وأزلامه أو عبر تشكيل حزب جديد.
ووسط أحاديث مؤكدة عن حدوث انشقاقات في «العدالة والتنمية» من قبل أعضاء بارزين على الساحة التركية وعلى رأسهم عبد الله غول وعلي باباجان واستعدادهما لإنشاء حزب جديد، عاد أحمد داود أوغلو لتوجيه سهام النقد اللاذع لأردوغان وسياسته الداخلية والاقتصادية الفاشلة بامتياز محملاً إياه مسؤولية الهزيمة المرّة التي تجرعها الحزب في اسطنبول.
ويراهن محللون أتراك على أن المستقيلين من «العدالة والتنمية» -بسبب تسلط أردوغان ورغبته في إحكام قبضته على كل شيء- يمكن أن يساعدوا في إعادة التوازن للمشهد السياسي من خلال تعديل القوانين للحفاظ على الديمقراطية والتنسيق مع المعارضة في إنشاء كتلة معارضة في البرلمان لتمرير قرار لإجراء استفتاء جديد على النظام الرئاسي.
الهزيمة المرة لأردوغان وحزبه في اسطنبول, كشفت عن مجموعة حقائق بات الأتراك على دراية تامة بها وتتمثل في النظام الرئاسي المعيب الذي يهدف فقط إلى تعزيز قوة أردوغان وجمع السلطات في قبضته وما أسفر عن ذلك من مشكلات اقتصادية لعبت دوراً رئيسياً في إبعاد معظم الناخبين عن «العدالة والتنمية». ناهيك عن أن غريزة البقاء لدى أردوغان دفعته للتمادي بمحاولة كسب الناخبين بطرق استعراضية أدت إلى نفور مؤيديه, فالكثير ممن اعتادوا على التصويت للحزب أصبحوا على يقين تام بأن «العدالة والتنمية» فَقَدَ اتصاله بالواقع فيما يتعلق بالأزمة الاقتصادية المستمرة في تركيا.
وعليه, فإن أغلبية الأتراك يلقون باللوم على النظام الرئاسي التركي في معاناتهم المتزايدة وما أعقبه من ترسيخ عملية صنع القرار وأخيراً السياسات الخاطئة لأردوغان, فالأخير رغم كل شيء يصر على تجاهل أن الاقتصاد تحول الآن إلى خصمه ويتهرب من مواجهة حقيقة أن إجراءات التقشف التي تطبقها حكومته ستؤدي إلى تدهور سريع في حكمه, وأن ما يجري اليوم في تركيا ينذر باصطفافات جديدة تهدد القبضة الحديدية «للعدالة والتنمية» وتسرع في سقوط أردوغان.
عدد القراءات : 4079

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019